Responsive image

18º

23
سبتمبر

الأحد

26º

23
سبتمبر

الأحد

خبر عاجل

مباشر ( 1 الزمالك - 1 المقاولون العرب) في الدوري المصري

 خبر عاجل
  • مباشر ( 1 الزمالك - 1 المقاولون العرب) في الدوري المصري
     منذ 9 دقيقة
  • إصابة متظاهرين برصاص قوات الاحتلال شرق البريج وسط قطاع غزة
     منذ حوالى ساعة
  • قوات الاحتلال تطلق الرصاص وقنابل الغاز تجاه المتظاهرين شرق غزة
     منذ حوالى ساعة
  • الحكم بالسجن المؤبد على مرشد جماعة الإخوان المسلمين محمد بديع في قضية "أحداث عنف العدوة"
     منذ 8 ساعة
  • وزارة الدفاع الروسية: إسرائيل ضللت روسيا بإشارتها إلى مكان خاطئ للضربة المخطط لها وانتهكت اتفاقيات تجنب الاحتكاك في سوريا
     منذ 11 ساعة
  • "حسن روحاني" :رد إيران (على هذا الهجوم) سيأتي في إطار القانون ومصالحنا القومية
     منذ 12 ساعة
 مواقيت الصلاة

القاهرة

الفجر

5:15 صباحاً


الشروق

6:38 صباحاً


الظهر

12:47 مساءاً


العصر

4:15 مساءاً


المغرب

6:56 مساءاً


العشاء

8:26 مساءاً


أسعار العملات

مقابل الجنيه المصرى

دولار أمريكى

0

 تابعنا على يوتيوب
 تويتر

رئيس محكمة بدرجة ساقط لغة وتاريخ..."فريد"مزوًا للتاريخ:حسن البنا أُعدم مع سيد قطب ..."حماس" الفلسطينية توجد بالعراق !

منذ 398 يوم
عدد القراءات: 2951
رئيس محكمة بدرجة ساقط لغة وتاريخ..."فريد"مزوًا للتاريخ:حسن البنا أُعدم مع سيد قطب ..."حماس" الفلسطينية توجد بالعراق !

في سلسلة من الاخطاء اللغوية والتدليس الذي أشتهر به رئيس محكمة جنايات القاهرة  المستشار حسن فريد ,  جاءت حيثيات الحكم بإعدام 28  معتقلًا من معارضي نظام الانقلاب العسكري والسجن المؤبد لـ15 آخرين والسجن المشدد 15 سنة لـ8 أشخاص والمشدد 10 سنوات لـ15 آخرين، في قضية اغتيال النائب العام الراحل هشام بركات، بروايات تاريخية خاطئه عن جماعة الإخوان المسلمين , حيث نسب "فريد" لجماعة الإخوان العديد من عمليات الاغتيالات التاريخية التي يُعرف من هو فاعلها , وزعم إن حركة حماس وليدت العراق , وإعدام البنا وليس اغتياله  .


وفي  حكم قضية اغتيال النائب العام هشام بركات، لم يكتف فريد وأعضاء دائرته بالأخطاء اللغوية، بل راحوا يضربون بالحقائق التاريخية عرض الحائط، في القسم الأول من حيثيات الحكم التي جاءت في نحو 600 صفحة.

" كتب فريد ودائرته أن مؤسس جماعة "الإخوان" حسن البنا تم إعدامه، بدلاً من اغتياله عام 1949، وأنه أُعدم مع القيادي سيد قطب، وأن الإعدام تم عقب حادثة المنشية ومحاولة اغتيال الرئيس الراحل جمال عبدالناصر، علماً أن قطب أُعدم عام 1966 بعد اتهامه بقيادة تنظيم 1965 الشهير، وليس عقب حادثة المنشية عام 1954.
وذكر أن حركة "حماس" الفلسطينية توجد في العراق، وأن "الإخوان" هم من اغتالوا رئيس الوزراء الراحل أحمد ماهر، الذي اغتاله فعلياً شاب من الحزب الوطني القديم على مبادئ الزعيم مصطفى كامل، وأنهم المسؤولون عن اغتيال الرئيس الراحل أنور السادات بدلاً من جماعة "الجهاد الإسلامي"، وأنهم مسؤولون أيضاً عن اغتيال رئيس مجلس الشعب الراحل رفعت المحجوب بدلاً من جماعة "الجهاد" أيضاً. ستة أخطاء دفعة واحدة صاغتها المحكمة، وهي كما وردت في الفقرات الآتية نصاً:

"نشير إلى أن جماعة الإخوان المسلمين باعتبارها جماعة إرهابية، وأن تلك الجماعة تنتشر في سورية والسودان والأردن والكويت وفلسطين ومصر وحوالي 72 دولة عربية وإسلامية وأوروبية، أسسها حسن البنا سنة 1928 في مدينة الإسماعيلية المصرية، وتم إعدامه مع سيد قطب بعد أحداث المنشية في زمن الرئيس الراحل جمال عبد الناصر، وأن جماعة الإخوان المسلمين على حد زعمهم يهدفون إلى قيام أنظمة بمنظور إسلامي شامل، يدعمون الحركات والمنظمات الجهادية الإرهابية كمنظمة حماس في العراق وفلسطين وقوات الفجر في لبنان، وأن شعارهم في الظاهر هو: الله غايتنا، الرسول قدوتنا، القرآن دستورنا، الجهاد سبيلنا، الموت في سبيل الله أسمى أمانينا، وغيرها من الشعارات الباطلة. يسمى الرئيس لدى تلك الجماعة بالمرشد العام، وهو يرأس جهاز السلطة المكون من مكتب الإرشاد ومجلس الشورى العام، وأن شريعة تلك الجماعة على حد زعمهم تقول إن الإسلام عقيدة وعبادة ووطن وجنسية وروحانية وعمل ومصحف وسيف، وهي طريقة سنية ودعوة سلفية وحقيقة صوفية وهيئة سياسية وجماعة رياضية ورابطة علمية وثقافية وشركة اقتصادية وفكرة اجتماعية".

وتابعت المحكمة: "إلا أنه وقد كشفت الجماعة الإرهابية (الإخوان المسلمون) عن وجهها القبيح على مدى ما يزيد عن خمسة وثمانين عاماً تقريباً، يبثون سمومهم بالعمل السري والتحريض العام ضد الدولة، وهو عمر الجماعة الإرهابية، وعن تاريخها الأسود من العنف والتحايل واستغلال الفرص والاغتيالات ونشر الفوضى وإشاعة الخوف بين صفوف الشعب المصري، ومحاولتهم الدؤوبة الإيقاع بين الشرطة والجيش والشعب لمرور الدولة بتاريخ حافل. في القرن الماضي قتلوا الكثير من رموز مصر، فهنا استباح الإخوان قتل المصريين، فقاموا باغتيال أحمد ماهر رئيس وزراء مصر والقاضي أحمد الخازندار في عام 1948، وبعده بشهور قاموا باغتيال محمود فهمي النقراشي باشا رئيس وزراء مصر، ونسفوا السنيمات، وتفجير المنشآت العامة، ومات فيها الكثير من المصريين الأبرياء من المسلمين والمسيحيين، ومحاولة اغتيال الرئيس الراحل جمال عبد الناصر. وفي نهاية الثمانينيات والتسعينيات كان سلاح الإرهاب الأسود الاغتيالات والتفجيرات، فتم اغتيال الرئيس الراحل محمد أنور السادات، واغتيال رفعت المحجوب رئيس مجلس الشعب السابق، والكثيرين، ومنهم الوزراء والقضاة ورجال الدين ثم أبطال الشرطة والقوات المسلحة ممن يخالفهم في أفكارهم".

واشتهر حسن فريد من بين القضاة الذين ينظرون قضايا العنف والإرهاب والتظاهر، نظراً لإصراره على إلقاء كلمات قبل النطق بأحكامه، والسماح ببثها على الهواء مباشرة في القنوات الفضائية، فجرى تداول مقاطع الفيديو الخاصة به على نطاق واسع في مواقع التواصل الاجتماعي، مكتظة بالأخطاء اللغوية والنحوية، وفشله في تلاوة آيات من القرآن، حتى أقصر الآيات التي تُستخدم عادة في تسبيب أحكام الجنايات في المحاكم المصرية.

البحث

تواصل معنا

يمكنكم إرسال مقترحاتكم وآرائكم بالضغط على الرابط التالى
Responsive image

جميع الحقوق محفوظة 2018

تم تطوير الموقع بواسطة
The Seven Layers