Responsive image

19
نوفمبر

الإثنين

26º

19
نوفمبر

الإثنين

 خبر عاجل
  • السيناتور الجمهوري راند بول:العقوبات الأمريكية على المتهمين السعوديين الـ17 هي إشارة على ضعف واشنطن
     منذ 7 ساعة
  • نتنياهو يعلن أنه سيتولى وزارة الحرب
     منذ 7 ساعة
  • نتنياهو: أبذل جهودا كبيرة لتجنب الانتخابات المبكرة
     منذ 7 ساعة
  • تايمز اوف اسرائيل: عدة وزراء اسرائيليين سيعلنون استقالتهم غداً صباحاً
     منذ 7 ساعة
  • ارتفاع عدد قتلي تفجير تكريت إلي 5 قتلي و16 جريح
     منذ 8 ساعة
  • وفاة المعتقل بسجن طرة بمصر سيد أحمد جنيدي نتيجة الإهمال الطبي ورفض السلطات السماح له بالعلاج من مرض السرطان
     منذ 9 ساعة
 مواقيت الصلاة

القاهرة

الفجر

4:51 صباحاً


الشروق

6:16 صباحاً


الظهر

11:39 صباحاً


العصر

2:37 مساءاً


المغرب

5:03 مساءاً


العشاء

6:33 مساءاً


أسعار العملات

مقابل الجنيه المصرى

دولار أمريكى

0

 تابعنا على يوتيوب
 تويتر

عمال "غزل شبين" يستلمون قيادة الإضراب والاعتصام من غزل المحلة

لحين تنفيذ مطالبهم

منذ 453 يوم
عدد القراءات: 1970
عمال "غزل شبين" يستلمون قيادة الإضراب والاعتصام من غزل المحلة


للأسبوع الثالث على التوالي، يواصل عمال "غزل شبين" الإضراب بالتباطؤ وتقليل الإنتاج، لحين وصول المنشور الرسمى الخاص بالاستجابة لمطالبهم إلى وزارة المالية بحكومة الانقلاب.

وأعلنت الشركة القابضة للغزل والنسيج رسميا عن انتهاء إضراب عمال "غزل المحلة"، بسبب نفس المطالب الخاصة بصرف العلاوات، وزيادة بدل الوجبة، وتشكيل لجنة للترقيات المتأخرة.

وطالب المهندس شوقى الصياد، رئيس مجلس إدارة الشركة، عمال المصانع السبعة التابعة للشركة، بتشغيل الماكينات بكامل طاقتها، والعودة إلى حجم الإنتاج اليومى السابق، الأمر الذي قابله العمال بالرفض، مؤكدين أن العودة إلى تشغيل الماكينات بكامل طاقتها لن يتم قبل صدور منشور رسمى يفيد بتنفيذ جميع المطالب المالية.

عمال "غزل شبين" رحبوا بانتهاء أزمة عمال غزل المحلة، وقرب صرف العلاوات قبل عيد الأضحى، مشيرين إلى أن "العمال اختاروا عدم الدخول فى إضراب شامل حتى لا تتعاظم خسائر الشركة، ثم حاول عمال مصنع 7 الدخول فى إضراب شامل، إلا أن التواصل بين القيادات العمالية والإدارة أسفر عن تراجعهم، فلم تتوقف الماكينات لساعة واحدة".

وشدد العمال على أنهم أشد حرصا على التشغيل وزيادة الإنتاج من قيادات الشركة القابضة للغزل والنسيج؛ حتى تستعيد شركة غزل شبين الكوم مكانتها، وتسهم فى دفع عجلة الاقتصاد الوطنى، "خاصة أننا خضنا معركة كبيرة لاستعادة الشركة من المستثمر الهندى، ونخوض الآن معركة أخرى لزيادة الإنتاج، رغم العجز الكبير فى الخامات وقطع غيار الماكينات، وتعنت الإدارة فى تنفيذ مطالب العمال المشروعة".

 

البحث

تواصل معنا

يمكنكم إرسال مقترحاتكم وآرائكم بالضغط على الرابط التالى
Responsive image

جميع الحقوق محفوظة 2018

تم تطوير الموقع بواسطة
The Seven Layers