Responsive image

18º

17
نوفمبر

السبت

26º

17
نوفمبر

السبت

 خبر عاجل
  • وزير الدفاع التركي: بعض الأشخاص في فريق الاغتيال السعودي لديه حصانة دبلوماسية وربما حملوا بعض أجزاء جثة خاشقجي معهم
     منذ 43 دقيقة
  • وزير الدفاع التركي: أنقرة طلبت رسمياً من السعودية تسليم الفريق الذي قتل خاشقجي ولكن الرياض لم تستجب
     منذ 43 دقيقة
  • قتيلان بينهما طفل واصابة 3 آخرين بالرصاص شرق غزة
     منذ 3 ساعة
  • رئيس لجنة العلاقات الخارجية بمجلس الشيوخ الأمريكي: كل شيء يشير إلى أن ولي العهد السعودي من أمر بقتل خاشقجي
     منذ 5 ساعة
  • هآرتس: زعيم حماس في قطاع غزة يسخر من "إسرائيل"، قائلا "هذه المرة تمكنتم من الخروج بالقتلى والجرحى، في المرة القادمة سنفرج عن سجنائنا وسيبقى لدينا جنود"
     منذ 10 ساعة
  • واللا العبري: السنوار هو الذي أطاح بحكومة نتنياهو، ليبرمان الذي هدد بالإطاحة بهنية خلال 48 ساعة، حماس أطاحت به في جولة تصعيد استمرت 48 ساعة
     منذ 10 ساعة
 مواقيت الصلاة

القاهرة

الفجر

4:50 صباحاً


الشروق

6:15 صباحاً


الظهر

11:39 صباحاً


العصر

2:38 مساءاً


المغرب

5:03 مساءاً


العشاء

6:33 مساءاً


أسعار العملات

مقابل الجنيه المصرى

دولار أمريكى

0

 تابعنا على يوتيوب
 تويتر

صحافة مصر..بين التحريض والتلفيق

بقلم : أحمد عبد العزيز

منذ 449 يوم
عدد القراءات: 5136
صحافة مصر..بين التحريض والتلفيق


يبدو إننا أصبحنا أمام صحافة جديدة في مصر يمكن أن نطلق عليها صحافة التحريض والتلفيق والإبلاغ حيث تقوم بعض الصحف والمنابر الإعلامية والمواقع الإخبارية في مصر المحروسة بالتحريض والوشاية علي زملاء صحفيين  بدلا من المهمة السامية لهذه الصحف والمنابر ,وهي التنوير والتثقيف وتعريف المواطن بحقوقه بل والدفاع عن هذه الحقوف وتبني اي شخص له مظلمة ،وهو الدور الرائد الذي كانت تؤديه الصحف المصرية عندما يكون هناك مواطنا مظلوما ولديه ما يثبت حقه فتقوم الصحيفة التي لجأ اليها بتبني قضيته من منظور انساني واخلاقي قبل ان يكون صحفي ومهني، وكان الصحفي يحوز الاثنين معا عندما ينجح في إنصاف مظلوم وتصبح قضيته قضية رأي عام يتحدث عنها الجميع ويشير الجميع بالبنان إلي الصحفي و الصحيفة التي تبنت هذه القضية بل ويرتفع توزيعها
ولكن ما جري في مصر مؤخرا هو إنقلاب في المعايير راسا علي عقب فبدلا من الإنصاف والدفاع عن المظلومين يتم التحريض والإبلاغ والتامر في بلاغات امنية تسمي زورا وبهتانا صحافة او مهنية وليس فقط علي المواطن العادي الذي يرفض الظلم ويحاول ان يعبر عن ذلك بشكل او باخر سواء بالكتابة او بالتظاهر او الاعتصام فيتم توجيه التهمة "المتينة "له انه "اخوان "لكن الغريب والعجيب ان الامر تعدي المواطن العادي ووصل الي الزميل الصحفي ولعل ما جري مع الزميل هاني صلاح الدين مؤخرا والخارج لتوه من السجن مؤشرا واضحا وفاضحا علي ذلك حيث لفقت له جريدة "صوت الامة "التي يراس تحريرها عادل السنهوري تهمة التظاهر والتحريض ضد الدولة ومؤسساتها اثناء تواجده بنقابة الصحفيين للاستفسار عن شكوي قدمها للحصول علي حقوقه من جريدة "اليوم السابع "وهذه تهمة لا اساس لها من الصحة وهو ما نفته النقابة عبر بيان وشهادة ولها موثقة فضلا عن شهادات زملاء اعضاء بالمجلس واخرين بالجمعية العمومية وانا منهم  ومع ذلك تم اعتقال الزميل وقررت النيابة حبسه لمدة 15 يوماوكان هناك تهمة مماثلة لزملاء اخرين باليوم السابع ايضا علي خلاف مع الجريدة بسبب فصلهم ولكنها كانت تهمة تخابر مع ايران و لم يتم اتخذا اجراء ضدهم  حتي الان وان كانوا مهددين بالطبع  في اي وقت

ونظرا لهذه الممارسات فان الجمعية العمومية لنقابة الصحفيين ومجلس النقابة والنقيب مطالبين الان اكثر من اي وقت مضي بضرورة التصدي لمثل هذه الممارسات وضبط مسار البوصلة الصحفية والمهنية لهذه الصحف والمنابر عبر اجراءات ومواقف قوية اقلها تحويل الصحفيين الذين مارسوا الكذب والخداع والتحريض وقبل ذلك انتهاك ميثاق الشرف الصحفي سواء علي الجانب الاخلاقي بالكذب او علي المستوي المهني ب"فبركة" الاخبار ونشر مواد صحفية غير صحيحية وهنا يستوجب قانون النقابة ولائحتها تحويل العضو بها الذي يقوم بهذه الممارسات واصدار عقوبات ضده سواء بالايقاف او الحرمان وربما الشطب من النقابة ...فهل يتجاسر النقيب والمجلس بدعم من الجمعية العمومية للنقابة و يفعلها؟!!...فلننتظر

البحث

تواصل معنا

يمكنكم إرسال مقترحاتكم وآرائكم بالضغط على الرابط التالى
Responsive image

جميع الحقوق محفوظة 2018

تم تطوير الموقع بواسطة
The Seven Layers