Responsive image

27º

19
سبتمبر

الأربعاء

26º

19
سبتمبر

الأربعاء

 خبر عاجل
  • وفد فتح يعقد الاجتماع الثالث في القاهرة
     منذ 15 دقيقة
  • البورصة المصرية تتراجع لأدنى مستوى لها منذ بداية العام وتخسر 29.3 مليار جنيه
     منذ 35 دقيقة
  • وزير عراقي: الحرب دمرت أكثر من 150 ألف منزل بالعراق
     منذ 2 ساعة
  • معهد التمويل الدولي: الأجانب يسحبون 6.2 مليارات دولار من مصر خلال 4 أشهر
     منذ 2 ساعة
  • وزير قطاع الأعمال: 48 شركة حكومية تتعرض لخسائر فادحة
     منذ 2 ساعة
  • اعتقال رئيس الوزراء الماليزي السابق على خلفية قضاية فساد
     منذ 2 ساعة
 مواقيت الصلاة

القاهرة

الفجر

5:13 صباحاً


الشروق

6:36 صباحاً


الظهر

12:49 مساءاً


العصر

4:18 مساءاً


المغرب

7:01 مساءاً


العشاء

8:31 مساءاً


أسعار العملات

مقابل الجنيه المصرى

دولار أمريكى

0

 تابعنا على يوتيوب
 تويتر

طمع النظام فى شركات وأموال المعارضين يتسبب فى هرب رأس المال الأجنبى

منذ 389 يوم
عدد القراءات: 2210
طمع النظام فى شركات وأموال المعارضين يتسبب فى هرب رأس المال الأجنبى

تسبب طمع النظام وسيطرته على كل شئ، وبالأخص فيما يصدر عما تسمى لجنة التحفظ على أموال الإخوان المسلمين، والتى يقضى عملها بتأميم جميع أموال المعارضين، التى يرى النظام أو أحد أفراده أنهم يشكلون خطرًا عليه، فى هرب رأس المال الأجنبى، والاستثمار المحلى أيضًا.

واتضح بذلك أن قرار التحفظ على أموال 18 شركة بزعم انتمائها للإخوان، أرعب أوساط رجال الأعمال والشركات التي ما زالت تعمل في مصر رغم صعوبة الأوضاع الاقتصادية وجمود حركة التجارة.
 
وحذر خبراء من تداعيات القرار لافتين إلى أن أصحاب معظم الشركات التي تم التحفظ عليها هذه المرة لا ينتمون للإخوان أو أي تيار سياسي، وتمتلك هذه الشركات حصصًا سوقية كبيرة في قطاعات مهمة، ما يفاقم الآثار السلبية.
 
من جانبه، اعتبر الباحث هشام عبدالغفار بشركة "مينا جوروس" أن خبر التحفظ علي مجموعة شركات د. علي فهمي طلبة واخوته: راديو شاك وكمبيومي وموبايل شوب وكمبيوتر شوب وسمارت هوم وهي شركات تسيطر علي حوالي 80% من تجارة التجزئة المنتظمة organized retail في مجال الاتصالات والإلكترونيات والحاسبات خبر خطير.
 
وأضاف أن تجارة الشركات "تدر مليارات شهريا وتتعامل مع ملايين المصريين وكذلك التحفظ علي شركات أخرى للتوزيع خاصة بالدكتور طلبة مثل دلتا للاتصالات الموزع الأكبر والأهم لكروت وخطوط الاتصالات لفودافون وأجهزة سامسونج وال جي وغيرها وهي أيضا شركات تدر مليارات وتتحكم في أسواق مهمة تمس حياة مئات الآلاف من التجار وملايين العملاء خبر يدق نواقيس خطر متعددة".
 
وفي منشور عبر حسابه على "فيس بوك" سخر عبدالغفار من كذب الإدعاء قائلا: "بافتراض أن د.طلبة واخوته إخوان فهل كان النظام لا يعرف هذه المعلومة منذ أكثر من ثلاث سنوات!!! أم أن الحقيقة أننا بصدد موجة من قرارات التأميم تحت مسمى (التحفظ) تماثل الي حدا بعيدا قرارات 1962 الشهيرة التي قام بها نظام عبد الناصر لخلق ما سمي بعد ذلك بالقطاع العام؟؟؟ هل نحن (بصراحة كده ووضوح) بصدد خلق قطاع عام أو عسكري جديد يسيطر علي الصناعات والتجارات الأساسية في الدولة والخطة مرسومة وتنفذ فعلا خطوة خطوة والحجة جاهزة وهي أن شركة كذا (اخوان)؟؟؟ طيب د. طلبة إخوان وكمان عمر الشنيطي بتاع مكتبات أ برضه أخوان؟؟؟ ويا تري مين بكره كمان هيطلع اخوان؟؟؟؟".
 
وحذر الباحث المالي من أن سوق تجارة التجزئة المصري في مجال هام واستراتيجي خطير مثل الاتصالات والحاسبات والإلكترونيات لا يتحمل غياب لاعبا هاما ومسيطرا يتحكم وحده في 80% من الاسواق مثل طلبة وشركاته أم أن المقصود هو خلق فراغ كبير سوف يجري ملؤه فورا بواسطة لاعبا جديدا يجري تحضيره الآن داخل مطبخ الأجهزة السيادية علي غرار نموذج أبو هشيمة الذي هبط بالبراشوت على سوق حديد التسليح ومن بعده الميديا فإستولي عليهما ؟؟؟؟.
 
وأكد الخبير الاقتصادي وائل النحاس، أن تلك القرارات خاطئة وتتعارض مع خطة الدولة لجذب الاستثمارات. وتساءل: كيف تتعامل الحكومة مع الاستثمار بقرارات متضاربة بعضها يرغب في الاستثمار والبعض الآخر يطردها؟.
 
وأشار النحاس في تصريحات صحفية إلى أن تلك القرارات تمثل نوعا من التأميم غير المباشر، وستكون لها تداعيات سلبية على الاستثمار في مصر، حيث لم تدرس بشكل جيد، لأن غالبية تلك الشركات في قطاع الاتصالات، وهو قطاع قائد في النمو الاقتصادي، وعدد الشركات التي جرى التحفظ عليها ضمن هذا القطاع كبير وسيتأثر حتما بتلك القرارات.
 
وأضاف أن تلك القرارات تشبه القرارات التي اتخذها عبد الناصر، معتبرا أن ذلك طارد للاستثمار الأجنبي. وتابع: إن تلك القرارات ستجعل المستثمر يراجع قراراته.
 
وحذر رئيس غرفة الصناعات الغذائية، محمد شكري، الحكومة بضرورة الخروج بتفاصيل تلك الشركات وإيضاح أسباب التحفظ بكل شفافية لإغلاق الباب أمام الشكوك بأن الحكومة تتصيد الشركات الناجحة وتتجه للعودة إلى عصر التأميم.
 
وأضاف "شكري"، من حق مجتمع الأعمال معرفة تلك التفاصيل، خاصة أن قرارات التحفظ نهائية واشتملت على أسماء لشركات ورجال أعمال غير معروف عنهم الانتماء لجماعة الإخوان.
 
وأكمل أنه يجب توضيح حجم تمويلات الإخوان في تلك الشركات إن وجد، مضيفا أن مصلحة الدولة أهم ولكن في حالة ثبوت عدم صحة ذلك تكون الشركة قد خسرت كثيرا حيث تتأثر أسهمها في السوق فضلا عن مقاطعة البعض للشراء منها.
 
وقررت لجنة نهب أموال جماعة الإخوان، منتصف الأسبوع الماضي، التحفظ على أموال رجل الأعمال علي فهمي طلبة، وآخرين وهي:
 
1-شركة دلتا ار اس للتجارة "راديو شاك" وفروعها
 
2-شركة كمبيوتر شوب للتوزيع وفروعها
 
3-شركة موبايل شوب للتوكيلات التجارية وفروعها
 
4-شركة كمبيومى مصر لتكنولوجيا المعلومات وفروعها
 
5-شركة دى ستربيوشن للتجارة وفروعها
 
6-شركة دلتك للتجارة وفروعها
 
7-شركة دلتا للاتصالات والتجارة وفروعها
 
8-شركة دلتا لإدارة العقارات والأصول وفروعها
 
9-شركة دلتا كول سنتر وفروعها
 
10-شركة دلتا كميونكيشن للتجارة وفروعها
 
11-شركة دلتا سوفت وبر وفروعها
 
12-شركة دلتا اكس بو للتجارة وفروعها
 
13-شركة انفينتى للاتصالات وفروعها
 
14-شركة اوفر سيز كمبيوتر وفروعها
 
15-الشركة الامريكية للاستثمار السياحى "بكرى ماريوت" وفروعها
 
16-شركة بيت الحكمة للاستشارات وفروعها
 
17-شركة خدمات التكنولوجيا الحديثة وفروعها "على فهمى طلبة حسن عضو مجلس ادارة شركة دلتا للاتصالات والتجارة والمساهمة بالشركة"
 
18-شركة انترناشيونال دلتا جروب للتجارة وفروعها
 
19-موقع مصر العربية الإلكترونى بالدقى فى الجيزة
 

 

البحث

تواصل معنا

يمكنكم إرسال مقترحاتكم وآرائكم بالضغط على الرابط التالى
Responsive image

جميع الحقوق محفوظة 2018

تم تطوير الموقع بواسطة
The Seven Layers