Responsive image

18
نوفمبر

الأحد

26º

18
نوفمبر

الأحد

 خبر عاجل
  • الخارجية الأمريكية.. أسئلة عديدة ما زالت تحتاج إلى أجوبة في ما يتعلق بقتل خاشقجي
     منذ حوالى ساعة
  • أردوغان... تجاوزنا المرحلة التي كانت فيها مساجد البلاد بمثابة حظائر، ووسعنا نطاق حرية التعبير
     منذ 2 ساعة
  • رئيس الوزراء الكندي: قضية مقتل خاشقجي كانت حاضرة في نقاشات قمة أبيك
     منذ 2 ساعة
  • كريستين فونتين روز مسؤولة السياسة الأميركية تجاه السعودية في البيت الأبيض، قدمت استقالتها أول أمس الجمعة
     منذ 3 ساعة
  • الأرجنتين تُعلن الحداد لمدة ثلاثة أيام على ضحايا الغواصة
     منذ 3 ساعة
  • القناة العاشرة: نتنياهو ينوي تكليف نفتالي بينت لتسلم وزارة الجيش حتى نوفمبر 2019
     منذ 3 ساعة
 مواقيت الصلاة

القاهرة

الفجر

4:51 صباحاً


الشروق

6:16 صباحاً


الظهر

11:39 صباحاً


العصر

2:37 مساءاً


المغرب

5:03 مساءاً


العشاء

6:33 مساءاً


أسعار العملات

مقابل الجنيه المصرى

دولار أمريكى

0

 تابعنا على يوتيوب
 تويتر

محمد الأمير عن أزمة مسلمي الروهينجا: والله سوف نحاسب جميعًا على ما يحدث لهم

منذ 438 يوم
عدد القراءات: 14633
محمد الأمير عن أزمة مسلمي الروهينجا: والله سوف نحاسب جميعًا على ما يحدث لهم

قال الأستاذ محمد الأمير -عضو الأمانة العامة لحزب الاستقلال (العمل والعمل الجديد سابقًا)، أن ما يحدث لمسلمى الروهينجا من إبادة جماعية، سوف يحاسب عليه جموع المسلمين، بل البشرية كافة، مؤكدًا أن ما يفعله متطرفو ميانمار بالمسلمين هناك، لا يقل بشاعة عما فعله تنظيم داعش فى العراق وسوريا.

ووجه "الأمير" رسالة إلى الأمة الإسلامية والحكام العرب والمسلمين عبر صفحته على موقع التواصل الإجتماعى "فيس بوك" قائلاً: أين أنتم يا مسلمون؟ أين أنت يا أمم منافقة ؟؟.. أين الإنسانية التي تتحدث عنها المواثيق الدولية؟.. لا سيما ما يقال عنه "الميثاق العالمي لحقوق الإنسان".

وأضاف "الأمير" قائلاً: أليست أراكان بقعة على كوكب الأرض؟.. ألا يحسب أهلها على البشر ؟..أليسوا آدميين مثل غيرهم؟.. هل الأمم المنافقة لا تذوذ إلا على فئة معينة ومحسوبة؟.

وتساءل "الأمير" قائلاً: هل ما تقوم به ما يسمى ب"داعش"أفظع مما يقوم به هؤلاء؟.. لماذا لا يحارب هؤلاء على ما يقومون به من فظائع ضد المسلمين خاصة .. هل هذه مؤامرة كونية على قتل المسلمين؟.

واختتم "الأمير" تدوينته قائلاً: لكم الله يا شهداء أراكان والعار والخزي لأهل الإسلام خصوصا وللبشرية جمعاء.. هذه وصمة عار كتبت على جبين الإنسانية لا يمكن إلا أن تضع من قيمة آدميته، وتنزل به إلى حضيض الذل والتخاذل والتآمر على أخيه الإنسان.. والله سنحاسب جميعا على ما يقع لهذه الأقلية من إخواننا الروهنجيا.

البحث

تواصل معنا

يمكنكم إرسال مقترحاتكم وآرائكم بالضغط على الرابط التالى
Responsive image

جميع الحقوق محفوظة 2018

تم تطوير الموقع بواسطة
The Seven Layers