Responsive image

29º

21
سبتمبر

الجمعة

26º

21
سبتمبر

الجمعة

 خبر عاجل
  • مسيرة في الخان الاحمر تنديدا بقرار الاحتلال هدم القرية
     منذ 41 دقيقة
  • "منظمات الهيكل" تدعو لتكثيف اقتحام "الأقصى" بدءاً من الأحد
     منذ 44 دقيقة
  • عشرات الإصابات بالرصاص والاختناق في مواجهات الضفة
     منذ 44 دقيقة
  • الاحتلال يناقش مخططين لبناء 310 وحدات استيطانية في القدس
     منذ 44 دقيقة
  • عشرات الآلاف يشاركون في #جمعة_كسر_الحصار
     منذ 45 دقيقة
  • شبان ثائرون يتمكنون من إزالة أجزاءٍ من السياج الزائل شرق غزة
     منذ حوالى ساعة
 مواقيت الصلاة

القاهرة

الفجر

5:14 صباحاً


الشروق

6:37 صباحاً


الظهر

12:48 مساءاً


العصر

4:17 مساءاً


المغرب

6:59 مساءاً


العشاء

8:29 مساءاً


أسعار العملات

مقابل الجنيه المصرى

دولار أمريكى

0

 تابعنا على يوتيوب
 تويتر

موقع أمريكي: "السيسي" ونظامه فى مهب الريح

منذ 379 يوم
عدد القراءات: 1835
موقع أمريكي: "السيسي" ونظامه فى مهب الريح

 قال تقرير نشره موقع  "ذا سايفر بريف" الأمريكى، أنه على الرغم من أن الجيش المصري يحارب التواجد المسلح في سيناء منذ سنوات وله تعديات كبيرة على حقوق الإنسان بتلك الذريعة، إلا أن التنظيمات المسلحة نجحت في اكتساب زخم في الشارع السيناوى، مما يضع نظام "السيسى" فى مهب الريح.

 ونقل الموقع عن "روب ريتشر" نائب مدير العمليات في وكالة الاستخبارات الأمريكية قوله: "إن إستراتيجية حبس آلاف من مناهضى النظام والمعارضين، تسببت في جعل الملايين حرفيًا يتطلعون للتطرف".

وتابع "ريتشر"، مفسرًا سبب تزايد نشاط "داعش"، كونهم يمولون باستمرار خاصةً في سيناء في الوقت الذي تغيب فيه السيطرة والحضور القوي المصري ليس كما سبق على الأقل، مشيرًا إلى أن داعش يتلقى دعمًا قبليًا كون القبائل في سيناء شعرت دائمًا أن الحكومة هجرتهم، ولم توفر لهم أي موارد.

واستعاد التقرير، ذكرى إعلان تنظيم داعش عن سقوط الطائرة الروسية في أكتوبر 2015، ومقتل جميع ركابها الـ224، مشيرًا إلى أن العالم كله كان في حالة دهشة، فعلى مدار الأعوام القليلة الأخيرة قام "داعش" بسلسلة متكررة من الهجمات الإرهابية ضد الجيش المصري، والقوات الأمنية الموجودة في سيناء، ليس هذا فحسب بل وصل للعاصمة، ليشن 7 هجمات في القاهرة خلال عام 2016، و4 خلال عام 2015، بحسب رويترز.

ولفت التقرير، إلى أنه في أبريل الماضي نجح تنظيم "داعش" في التوغل أكثر في عمق الأراضي المصرية، عندما قام بتفجير الكنيسة القبطية في الإسكندرية وطنطا خلال احتفالهما بـ"أحد السعف"، ليروح ضحية الحادث حوالي 47 شخصًا ويصاب 100 آخرون، وهو ما عُرف في وسائل الإعلام بأسبوع الألم، وتتواصل الهجمات الإرهابية الغاشمة في 7 يوليو على نقطة تفتيش في شمال سيناء مسفرةً عن مقتل 26 جنديًا مصريًا، أما الشهر الماضي فقد تم قتل 4 رجال شرطة بعد أن تم وضع كمين لسيارتهم بالقرب من "بير العبد" في شمال سيناء.

من جانبه، ذكر مدير قسم الأبحاث في معهد التحرير لسياسات الشرق الأوسط أليسون ماكمنوس، أن انحدار الاقتصاد مهد الطريق أيضًا للمتشددين للتقرب من المجتمعات المحلية، كونهم محبطين من غياب التقدم الاقتصادي، فالجماعات المتشددة حاولت الاستفادة من الإحباط المحلي من خلال عرض الدعم عليهم، بل مخاطبة السكان المحليين بـ"الإخوة، الأخوات، الجيران" كوسيلة للتقرب.

البحث

تواصل معنا

يمكنكم إرسال مقترحاتكم وآرائكم بالضغط على الرابط التالى
Responsive image

جميع الحقوق محفوظة 2018

تم تطوير الموقع بواسطة
The Seven Layers