Responsive image

19
نوفمبر

الإثنين

26º

19
نوفمبر

الإثنين

 خبر عاجل
  • السيناتور الجمهوري راند بول:العقوبات الأمريكية على المتهمين السعوديين الـ17 هي إشارة على ضعف واشنطن
     منذ 6 ساعة
  • نتنياهو يعلن أنه سيتولى وزارة الحرب
     منذ 6 ساعة
  • نتنياهو: أبذل جهودا كبيرة لتجنب الانتخابات المبكرة
     منذ 6 ساعة
  • تايمز اوف اسرائيل: عدة وزراء اسرائيليين سيعلنون استقالتهم غداً صباحاً
     منذ 6 ساعة
  • ارتفاع عدد قتلي تفجير تكريت إلي 5 قتلي و16 جريح
     منذ 8 ساعة
  • وفاة المعتقل بسجن طرة بمصر سيد أحمد جنيدي نتيجة الإهمال الطبي ورفض السلطات السماح له بالعلاج من مرض السرطان
     منذ 9 ساعة
 مواقيت الصلاة

القاهرة

الفجر

4:51 صباحاً


الشروق

6:16 صباحاً


الظهر

11:39 صباحاً


العصر

2:37 مساءاً


المغرب

5:03 مساءاً


العشاء

6:33 مساءاً


أسعار العملات

مقابل الجنيه المصرى

دولار أمريكى

0

 تابعنا على يوتيوب
 تويتر

أنصار 14 فبراير :المشاركة بالحوار إنتحار سياسي

منذ 2696 يوم
عدد القراءات: 1847
أنصار 14 فبراير :المشاركة بالحوار إنتحار سياسي

اعلن أنصار ثورة 14 فبراير في البحرين في بیان صادر اليوم السبت عن رفضهم لمؤتمر الحوار الوطني في البحرين واصفين المشاركة فيه بالانتحار السياسي.
وجاء في البيان ما يلي:

بسم الله الرحمن الرحيم

لم يبق على بدء ما يسمى مؤتمر الحوارالوطني الفاشل والميت مسبقا إلا أقل من 12 ساعة ، وقد أصدر أنصار ثورة 14 فبرايربيانا هاما قالوا فيه بإن المشاركة في هذا الحوار، خصوصا من جمعية الوفاق الوطني الإسلامية سيعد إنتحارا سياسيا لها ، وإننا قد شكرنا وثمنا لها قبل ذلك في رسالة لنا موقفها الرافض للدخول في الحوار ، وها نحن نسمع بأن هناك ضغوطا تمارس عليها أو أنها تمارس ضغوط على سماحة آية الله الشيخ عيسى قاسم ليعطيها الأذن بالمشاركة في الحوار، ونتمنى أن لا يكون ذلك.

إن أي عملية حوار جادة وحقيقية يجب أن تكون بين رؤوس النظام الخليفي الحاكم وقادة المعارضة السياسية الذين هم الزعماء الرئيسيين للشعب ، وإن الرموز الدينية والوطنية وعلى رأسهم الشيخ حسن مشيمع والإستاذ عبد الوهاب حسين والدكتورعبد الجليل السنكيس والعلامة الشيخ محمد علي المحفوظ وعلماء وقادة آخرين قد رفضوا الحوار جملة وتفصيلا مع الحكم وطالبوا بإسقاط الحكم الخليفي وقيام نظام جمهوري.

فكيف يمكن لحوار أن يتم في حين رموزالبلاد في الزنزانات ، ولو كان يعلم قادة المعارضة القابعين في السجن بجدية الحواروأنه يخدم مصالح الشعب ويرتقي لمستوى تطلعاته وتضحياته لدعموه من اليوم الأول ، ولذلك لا يمكن لأي حوارأن يتم من دون حضور جميع رؤوس المعارضة.

إن هذا المؤتمر تريده السلطة مؤتمر مصالحة وطنية وليس حوار بين السلطة والمعارضة ، وإن السلطة والملك يريدون أن يبينوا للشعب وللعالم بأن هناك إختلافات بين السنة والشيعة وخلافات بين مختلف مؤسسات المجتمع وإنهم جاؤا ليؤسسوا لمصالحة وطنية وأنه ليسوا المعنيين في الأزمة السياسية الراهنة.

وفيما يتعلق بلجنة تقصي الحقائق التي أعلنها ملك البحرين الطاغية في كلمته أمام مجلس الوزراء يوم الأربعاء الماضي ، فإننا نرى عدم شرعيتها وعدم إلزام ما يصدر منها من نتائج لشعبنا ، لأن الذي أعلن عنه اوأسسها هو جزار الشعب وهو المجرم الأول الذي يجب أن يخضع للمحاكمة ، وإن محكمة الجنايات الدولية قد قبلت الدعوة ضده وضد 35 من أركان نظامه ، وإن الإعتراف بهذه اللجنة يعني إعطاء الملك شرعية على ما قام به من جرائم وإبعاده عن المسئولية.

إن أي قرار تتخذه الوفاق بالمشاركة في المؤتمر سوف لن يكون قرارا حكيما وكما قلنا فإنه سيكون إنتحارا سياسيا ، ونتمنى ونحن نكتب سطور هذا البيان أن لا تفاجئنا الوفاق بالموافقة على دخول مؤتمر صباح اليوم السبت ، فإن دخولها سيشكل وصمة عار لها ، ونحن لا نريد أن ترتكب مثل هذه الخطيئة ،فإن شعبنا الذي سفكت دماء رجاله ونسائه وشبابه وأطفاله ، وجرح الألآف من أبنائه وهتكت أعراضه وأنتهكت حرماته ، وأعتقل خيرة أبنائه وقياداته ورموزه الوطنية وإعتدي على مقدساته وفصل من وظائفه وفصل أبنائه من المدارس والجامعات ، لن يرحم أي جمعيةأو أي جهة تدخل هذا المؤتمر العار والمهزلة ، وكلنا ثقة بأن تلتزم جمعية الوفاق بتصريحاتها ومواقفها السابقة التي إتخذتها خلال الأيام الماضية.

نتمنى أن لا تستسلم الوفاق للوعود الكاذبة للسلطة ولا لتهديداتها وضغوطها ولا للضغوط الإقليمية والدولية خصوصا ضغوط الجانب الأمريكي.

انصار ثورة 14 فبراير في البحرين

المنامة - البحرين

2 يوليو 2011م

 

البحث

تواصل معنا

يمكنكم إرسال مقترحاتكم وآرائكم بالضغط على الرابط التالى
Responsive image

جميع الحقوق محفوظة 2018

تم تطوير الموقع بواسطة
The Seven Layers