Responsive image

27º

22
يوليو

الأحد

26º

22
يوليو

الأحد

 خبر عاجل
  • الدفاع الروسية تعلن إحباط هجوم على قاعدتها الجوية في حميميم السورية
     منذ 10 ساعة
  • عاجل| مقتل 11 من الحرس الثورى غرب إيران
     منذ 14 ساعة
  • حافلات الإجلاء من القنيطرة تصل إدلب محملة بالمئات من مقاتلي المعارضة
     منذ 15 ساعة
  • حافلات الإجلاء من القنيطرة تصل إدلب محملة بالمئات من مقاتلي المعارضة
     منذ 15 ساعة
  • مصرع وإصابة 4 أشخاص في انفجار بمقديشيو
     منذ 15 ساعة
  • مصرع وإصابة 4 أشخاص في انفجار بمقديشيو
     منذ 15 ساعة
 مواقيت الصلاة

القاهرة

الفجر

4:25 صباحاً


الشروق

6:02 صباحاً


الظهر

1:01 مساءاً


العصر

4:38 مساءاً


المغرب

8:00 مساءاً


العشاء

9:30 مساءاً


أسعار العملات

مقابل الجنيه المصرى

دولار أمريكى

0

 تابعنا على يوتيوب
 تويتر

الخارجية الإيراني ترد على البيان الختامي للقمة العربية

منذ 97 يوم
عدد القراءات: 2029
الخارجية الإيراني ترد على البيان الختامي للقمة العربية


أصدرت وزارة الخارجية الإيرانية ، اليوم الإثنين 16 أبريل  ، بيانًا ردًا على البيان الختامي للقمة العربية المنعقدة في مدينة الظهران السعودية ،والذي طالب طهران بالتوقف عن التدخل في الشؤون الداخلية للدول العربية ووقف دعم جماعة "أنصار الله" (الحوثيين). 

وقال "بهرام قاسمي" المتحدث باسم الخارجية في بيان نقلته وكالة الأنباء "إرنا" إن "هذا البيان كالبيانات السابقة بتكراره مزاعم وأكاذيب فارغة وعقيمة ضد الجمهورية الإسلامية الإيرانية، قد فضّل انتهاج الطريق الخاطئ على الطريق القويم في المعرفة الدقيقة لأسباب أزمات المنطقة بتجاهله للحقائق مرة أخرى".


وأضاف: "لقد كان الكثير من الأمل معقودا علي هذه القمة بأن تتخذ خطوة إيجابية في مسار التناغم الإقليمي بعيدا عن انتهاج المعايير المتعددة الدائمة والمكررة في معرفة العوامل المؤثرة والأساسية لإرساء الاستقرار وعودة الهدوء إلى المنطقة، إلا أن الظلال الثقيلة للسياسات السعودية الهدامة ملموسة تماما على بنود من البيان الختامي للقمة".

وأوضح البيان أن "الجزر الثلاث؛ طنب الكبرى وطنب الصغرى وأبو موسي، هي إيرانية"، واصفا "محاولات بعض الجيران الجنوبيين تزييف أسماء هذه الجزر وتكرار المزاعم الخاطئة والعبثية أساسا، بأنها بمثابة دق الماء في الهاون، واعتبرها بالية وعديمة الأثر وتعد تدخلا في الشؤون الداخلية الإيرانية، وأدانها بشدة".


وأردف قاسمي بأن "ما يدعو للكثير من الأسف أن بعض الدول الأعضاء في هذه الجامعة العربية بإغلاقها عينيها عن الحقائق التاريخية والجغرافية قد تجاهلت حق سيادة الجيران ولا تتبع سياسة حكيمة ومبنية علي حسن الجوار وهي بقلبها للحقائق التاريخية الدامغة مازالت تستنفد الطاقات والقدرات الكامنة للدول العربية والإسلامية لخروج المنطقة من الأزمات، في طريق توجيه الاتهامات وبذل المحاولات الاستنزافية والباطلة".


ولفت إلى أن "السياسة المبدئية للجمهورية الإسلامية الإيرانية مبنية دوما على المزيد من صون التناغم والاحترام المتبادل لحق سيادة الدول خاصة الجيران والتزام حسن الجوار، وهي تتوقع من دول المنطقة ضمن حفظ الاحترام المتبادل وعدم التدخل في شؤون إحداها الأخرى، و أن لا تدق على طبل الاتهامات والمزاعم الفارغة وأن تجعل في مقدمة سياساتها التزام منهج الواقعية والتعامل والتأني والمنطق والحوار وحسن النية والرؤية المستقبلية لخفض التوترات والهواجس العقيمة واتخاذ التدابير اللازمة في مسار الخطوات البانية للثقة والمؤدية للاستقرار".

 
ويُذكر أن البيان الختامي للقمة العربية، قد شدد على سيادة الإمارات على جزرها الثلاث "طنب الكبرى وطنب الصغرى وأبو موسى " ، كما دعى إيران  إلى "الاستجابة لمبادرة دولة الإمارات العربية المتحدة لإيجاد حل سلمي لقضية الجزر الثلاث من خلال المفاوضات المباشرة أو اللجوء إلى محكمة العدل الدولية".

البحث

تواصل معنا

يمكنكم إرسال مقترحاتكم وآرائكم بالضغط على الرابط التالى
Responsive image

جميع الحقوق محفوظة 2018

تم تطوير الموقع بواسطة
The Seven Layers