Responsive image

23º

25
سبتمبر

الثلاثاء

26º

25
سبتمبر

الثلاثاء

خبر عاجل

الصين تُعلنها صريحة لا مفاوضات مع أمريكا "تحت التهديد"

 خبر عاجل
  • الصين تُعلنها صريحة لا مفاوضات مع أمريكا "تحت التهديد"
     منذ دقيقة
  • مصرع تلميذة وإصابة 8 آخرين في حادث ميكروباص بالإسماعيلية
     منذ 3 ساعة
  • انهيار عقار وتصدع 3 مبان مجاورة فى كرموز بالإسكندرية
     منذ 3 ساعة
  • محكمة دمياط تقضي بالسجن 3 سنوات لـ8 بنات والسجن سنتين لخمسة أخريات في قضية "بنات دمياط"
     منذ 4 ساعة
  • الجيش اللبناني يعلن مقتل أحد أفراده وإصابة آخرين قرب الحدود السورية
     منذ 4 ساعة
  • مقتل 25 مدنيًا إثر غارات أمريكية وسط أفغانستان
     منذ 4 ساعة
 مواقيت الصلاة

القاهرة

الفجر

5:17 صباحاً


الشروق

6:39 صباحاً


الظهر

12:47 مساءاً


العصر

4:14 مساءاً


المغرب

6:54 مساءاً


العشاء

8:24 مساءاً


أسعار العملات

مقابل الجنيه المصرى

دولار أمريكى

0

 تابعنا على يوتيوب
 تويتر

صفوت حجازي: مخطط "فوضوي" لإعلان مجلس رئاسي

منذ 2634 يوم
عدد القراءات: 1608

 كشف الداعية الإسلامي الدكتور صفوت حجازي عن مخطط "تآمري" لمجموعة من الأفراد – دون تسميتهم - سعت لإعلان مجلس رئاسي انتقالي- والذي كان يمثل أحد المطالب التي دعا إليها في السابق سياسيون محسوبون على التيار الليبرالي- بعد إشاعة حالة من الفوضى في مصر، لكنه تم إحباط هذا المخطط بعد الاعتراف على أسماء رشحت لتكون ضمن المجلس.
وأضاف حجازي في مقابلة مع فضائية "دريم"، إن لديه معلومات عن وجود مخطط لإعلان مجلس انتقالي، وإن من يقفون وراء هذا المخطط، حددوا يوم الأربعاء 29 يونيو الماضي وبعد أحداث الثلاثاء الدامي- في إشارة إلى أحداث الاشتباكات بميدان التحرير- موعدا للتحرك.
وأوضح أن المخطط اعتمد على إشاعة الفوضى، من أجل الإعلان عن مجلس رئاسي يتولى إعلان حكومة ثورية، لكنه أكد أن "عقلاء" بميدان التحرير أفشلوا تنفيذه، بعد أن فصلوا بين البلطجية والثوار، واصفًا هذه المجموعة - التي لم يحدد هويتها- بأنهم "ليسوا ثوارا"، وأن بعضهم ينتمي لقوى سياسية.
وقال حجازي إن هذه المجموعة حاولت تنفيذ المخطط مجددًا في مظاهرة الجمعة 8 يوليو، ونقلت صحيفة "الشروق" عنه قوله، إن هذه المجموعة التي أرادت تنفيذ هذا المخطط، قررت إعادة المحاولة أمس الأول خلال مليونية "الثورة أولاً"، لكن تم إفشال المخطط بعد تأمين مجلسي الشعب والشورى ومجلس الوزراء، غير أنه لم يشأ أن يذكر تفاصيل المخطط، أو أسماء القوى السياسية التي سعت إليه، بحسب الصحيفة.
ومثلت الدعوة لتشكيل مجلس رئاسي أحد المطالب التي دعا إليها في السابق سياسيون محسوبون على التيار الليبرالي، يتبنون كذلك وضع "الدستور أولاً"، الأمر الذي يراه الرافضون التفافًا على نتيجة التعديلات الدستورية التي أقرت بأغلبية كبيرة في مارس.
وذكرت صحيفة "المصريون" الأحد، أن دعوة الدكتور ممدوح حمزة الاستشاري الهندسي بميدان التحرير خلال مليونية جمعة 8 يوليو بوضع "الدستور أولاً" قوبل برد فعل غاضب من المتظاهرين الذين رشقوه بزجاجات المياه مطالبين بنزوله من على المنصة، بعد أن تجاهل الاتفاق على عدم رفع ذلك المطلب المثير للجدل.
ووصف المحامي ممدوح إسماعيل عضو مجلس نقابة المحامين المصريين، تصرف حمزة بأنه "كان نشاز كما دأب دائما على أن تكون كافة مواقفه خارجة عن نطاق الوفاق الوطني العام، ولذلك قوبل برد الفعل الغاضب، تعبيرا عن الرغبة العارمة العامة لدى المتظاهرين بالتوحد حول المطالب الأساسية وأنه ينبغي عليه أن يكف عن تلك المواقف النشاز".
وأدان رافعي شعارات التي تنال من الجيش المصري والمجلس العسكري، مؤكدا أهمية احترام دور المؤسسة العسكرية الذي لا نظير له في تأييد الثورة المصرية، وللدور الكبير التي تضطلع به في حماية الوطن من أعدائها المتربصين بها في كل وقت.

 

البحث

تواصل معنا

يمكنكم إرسال مقترحاتكم وآرائكم بالضغط على الرابط التالى
Responsive image

جميع الحقوق محفوظة 2018

تم تطوير الموقع بواسطة
The Seven Layers