Responsive image

17º

24
أبريل

الأربعاء

26º

24
أبريل

الأربعاء

 خبر عاجل
  • جنايات دمنهور في مصر تقضي بالإعدام شنقا على راهبين اثنين في قضية قتل الأنبا إبيفانيوس أسقف دير أبو مقار في وادي النطرون
     منذ 12 دقيقة
  • رويترز: مسؤولة حقوق الإنسان في الأمم المتحدة تدين بشدة إعدام 37 سعوديا في المملكة
     منذ حوالى ساعة
  • رويترز: مسؤولة حقوق الإنسان في الأمم المتحدة تعبر عن قلقها من غياب الإجراءات السليمة وضمانات المحاكمة النزيهة في السعودية
     منذ حوالى ساعة
  • المرشد الإيراني: القرار الأمريكي بشأن النفط سيبقى بلا نتائج حقيقية وصادراتنا النفطية ستستمر دون توقف
     منذ 3 ساعة
  • الرئيس الإيراني: المفاوضات لا تزال ممكنة لكن البداية تكون بوقف الضغوط والتهديد
     منذ 3 ساعة
  • الرئيس الإيراني: ندعو السعودية و الإمارات لاتخاذ قرارات تصب في صالح المنطقة وشعوبها وليس العكس
     منذ 3 ساعة
 مواقيت الصلاة

القاهرة

الفجر

3:47 صباحاً


الشروق

5:15 صباحاً


الظهر

11:53 صباحاً


العصر

3:29 مساءاً


المغرب

6:31 مساءاً


العشاء

8:01 مساءاً


أسعار العملات

مقابل الجنيه المصرى

دولار أمريكى

0

 تابعنا على يوتيوب
 تويتر

عجوز أمريكية تقتل إبنها، خوفاً من الزج بها في دار مسنين

منذ 294 يوم
عدد القراءات: 1307
عجوز أمريكية تقتل إبنها، خوفاً من الزج بها في دار مسنين

قتلت امرأة أمريكية في الـ92 من عمرها ابنها البالغ 72 عاما بإطلاق النار عليه خوفاً من إرسالها إلى دار للرعاية، حسب إفادة من الشرطة الأمريكية.
وشعرت "آنا ماي بليسيغ"، التي اتهمتها الشرطة بالقتل، بعزم ابنها على نقلها إلى دار للرعاية لبعض الأيام.
وأفادت تقارير بأنها قالت، بينما كانت تصحبها الشرطة خارج منزلها في ولاية أريزونا حيث كانت تشارك ابنها العيش فيه، "لقد قضيت على حياتي، ولذلك سأقضي على حياتك".


بدأت  الواقعة تلك الحادثة في صباح 2 يوليو في بلدة "فاونتاين هيل"، بحسب ما نقلته وسائل إعلام محلية عن سجلات الشرطة.
. وكان ابن ماي، الذي لم يكشف عن اسمه بعد، كان يريد نقلها إلى دار لرعاية كبار السن تتوفر فيها وسائل المساعدة لأنها "أصبح من الصعب العيش معها.
وخبأت الأم مسدسين في جيبي ردائها قبل أن تواجه ابنها في غرفة نومه، وخلال الجدل الذي تلا ذلك بينهما، سحبت الأم مسدسا، كانت قد اشترته في السبعينيات من القرن الماضي، وأطلقت النار على ابنها.
وعثرت الشرطة على الابن ميتا، بسبب إصابتي طلق ناري في العنق والفك، ثم أشهرت الأم المسدس تجاه صديقة ابنها البالغة 57 عاما، لكنها تمكنت من مغالبتها وإلقاء المسدس بعيدا في ركن الغرفة.

ووجدت الشرطة بليسينغ، عندما جاءت، جالسة على كرسي في غرفة نومها. وقالت للشرطة بعد ذلك إنها تستحق "الموت" نتيجة أعمالها.

البحث

تواصل معنا

يمكنكم إرسال مقترحاتكم وآرائكم بالضغط على الرابط التالى
Responsive image

جميع الحقوق محفوظة 2019

تم تطوير الموقع بواسطة
The Seven Layers