Responsive image

21
نوفمبر

الأربعاء

26º

21
نوفمبر

الأربعاء

 خبر عاجل
  • تسريبات.. تسجيل صوتي يكشف عن آخر ما سمعه خاشقجي قبل قتله
     منذ 5 ساعة
  • مستوطنون يقتحمون الأقصى
     منذ 5 ساعة
  • التحالف الدولي يستهدف بلدة هجين بمحافظة دير الزور شرق سورية بالفوسفور الأبيض
     منذ 7 ساعة
  • السناتور الجمهوري راند بول: بيان ترمب يضع "السعودية أولا" وليس "أميركا أولا"
     منذ 7 ساعة
  • السناتور الجمهوري جيف فليك: الحلفاء الوثيقون لا يخططون لقتل صحفي ولا يوقعون بأحد مواطنيهم في فخ لقتله
     منذ 7 ساعة
  • الاحتلال يشرع بهدم 16 محلا تجاريا في مخيم شعفاط بحماية قوات كبيرة من جيش الإحتلال
     منذ 7 ساعة
 مواقيت الصلاة

القاهرة

الفجر

4:54 صباحاً


الشروق

6:20 صباحاً


الظهر

11:40 صباحاً


العصر

2:36 مساءاً


المغرب

5:01 مساءاً


العشاء

6:31 مساءاً


أسعار العملات

مقابل الجنيه المصرى

دولار أمريكى

0

 تابعنا على يوتيوب
 تويتر

الأشعل: عباس يريد حرق غزة ويُعد نفسه للتوقيع على صفقة القرن باسم الشعب الفلسطيني

منذ 83 يوم
عدد القراءات: 1033
الأشعل: عباس يريد حرق غزة ويُعد نفسه للتوقيع على صفقة القرن باسم الشعب الفلسطيني

قال السفير عبد الله الأشعل مساعد وزير الخارجية المصري السابق، إن رئيس السلطة محمود عباس يريد حرق قطاع غزة ويفضل التمسك بالسلطة حتى لو ثمنه احتراق الشعب الفلسطيني.

وأضاف الأشعل في حديث أدلى به لوكالة "شهاب" الفلسطينية، إن السلطة تخشى أن تتوصل فصائل المقاومة في غزة لتطبيق اتفاق التهدئة عام 2014 لأنها تتمنى لو غرقت غزة في البحر، وتمارس عليها العقوبات".

وتابع: "المقاومة هي العدو الأول لعباس وسلطته وُجدت لضرب المقاومة وحماية الكيان الصهيوني، ولهذا لا يمكن أن تحصل مصالحة بينه وبين فصائل المقاومة".

وأوضح الأشعل أنه "لا يمكن أن تحصل مصالحة بين مقاومة تحارب الاحتلال وبين سلطة مهمتها حماية الكيان الصهيوني"، مشيرا الى أن رئيس السلطة محمود عباس يخشى على سلطته من الانهيار حتى لو كان ثمن ذلك حصار الشعب الفلسطيني.

واستذكر الأشعل الرئيس الراحل ياسر عرفات واصفا إياه بـ "أبو القضية الفلسطينية والذي اعتبر المقاومة داعما لمواقفه"، وقال: "عندما رأى الكيان الصهيوني أن عرفات لا يحسم موقفه معها قتلته، وجاءت بعباس الذي لا يصلح أن يكون زعيما فلسطينيا أو رئيسا لمنظمة التحرير".

ولفت الأشعل إلى أن صفقة القرن بدأت ملامحها من اتفاق "بيلين – أبو مازن"، والتي أعدها محمود عباس عام 1999 مع السياسي الصهيوني يوسي بيلين، وتقضي بإنهاء الأنروا وإلغاء حق العودة والتنازل عن مساحات كبيرة من الضفة والقدس، وغيرها من التفاصيل التي تسربت عن صفقة القرن التي سيطرحها الرئيس الأمريكي الشهر المقبل.

وقال الأشعل: "محمود عباس يريد أن يكون الفلسطيني الذي يوقع صفقة القرن، ولهذا يحاول أن يُسقط المقاومة ثم يبعدها عن الساحة ويوقع على الصفقة باسم الشعب الفلسطيني".

وأضاف: "أن عباس يعلم منذ البداية أن الكيان الصهيوني يريد كل فلسطين وقسم الأمر على جرعات مختلفة وفي كل مرة كان يرى من يتفق معه وهو عباس".

البحث

تواصل معنا

يمكنكم إرسال مقترحاتكم وآرائكم بالضغط على الرابط التالى
Responsive image

جميع الحقوق محفوظة 2018

تم تطوير الموقع بواسطة
The Seven Layers