Responsive image

14
نوفمبر

الأربعاء

26º

14
نوفمبر

الأربعاء

 خبر عاجل
  • الاعلام العبري: رغم وقف اطلاق النار لن تستأنف الدراسة في اسدود وبئر السبع ومناطق غلاف غزة
     منذ 5 ساعة
  • مسيرة جماهيرية فى رام الله منددة بالعدوان الإسرائيلى على غزة
     منذ 6 ساعة
  • إصابة 17 طالبة باشتباه تسمم غذائى نتيجة تناول وجبة كشرى بالزقازيق
     منذ 6 ساعة
  • الاحتلال الإسرائيلى يمنع أهالى تل ارميدة بالخليل من الدخول لمنازلهم
     منذ 6 ساعة
  • التعليم: عودة الدوام المدرسي في كافة المدارس والمؤسسات التعليمية غداً
     منذ 7 ساعة
  • جيش الاحتلال: اعترضنا 100 صاروخ من أصل 460 صاروخاً أطلق من غزة
     منذ 8 ساعة
 مواقيت الصلاة

القاهرة

الفجر

4:48 صباحاً


الشروق

6:12 صباحاً


الظهر

11:39 صباحاً


العصر

2:39 مساءاً


المغرب

5:05 مساءاً


العشاء

6:35 مساءاً


أسعار العملات

مقابل الجنيه المصرى

دولار أمريكى

0

 تابعنا على يوتيوب
 تويتر

الرئيس التونسي السابق: القضاء في مصر "خدم الاستبداد"..السيسي أغبي نظام دكتاتوري

منذ 63 يوم
عدد القراءات: 1378
الرئيس التونسي السابق: القضاء في مصر "خدم الاستبداد"..السيسي أغبي نظام دكتاتوري

 


شن الرئيس التونسي السابق "منصف المرزوق" هجومًا على النظام العسكري في مصر الذي يرأسه عبدالفتاح السيسي، عقب أحكام الإعدام التي أصدرتها محكمة الجنايات بحث 75 معتقلًا سياسيًا، واصفا إياه بأنه "أغبى نظام استبدادي عرفته الدولة المصرية".


وقال المرزوقي، في مقابلة تليفزيونية مع "الجزيرة مباشر"، أمس الاثنين، إن "أحكام الإعدامات في مصر تدخل في سياق إرهاب الدولة، وهو أكبر إرهاب في عصرنا الحديث"، متابعا بأنه "يجب ألا تحجب الشجرة الغابة".

وأضاف: "نحن أمام نظام يريد أن يبث الرعب في كافة خصومه لإسكاتهم عن ممارسة أبسط حقوقهم الشرعية وإحباط كل نفس معارض، وهذه السياسة الممنهجة والمتواصلة، التي ينتهجها النظام المصري، لبث الخوف في نفوس المعارضين، لم تعد حتى الدول الاستبدادية تمارسها، والنظام المصري يكاد يكون شاذا اليوم في العالم لأنه هو الوحيد الذي يمارس تلك السياسة".

ورد "المرزوقي" على سؤال إذا ما كان النظام العسكري في مصر مستقر وقوي ، قائلًا : "الدكتاتورية قبل الربع ساعة الأخيرة من انهيارها تبدو وأن كل شيء على ما يرام".

واستطرد: "من خصائص الأنظمة الاستبداية أنها تبدو من الخارج وكأنها قصور شاهقة مبنية من الحديد والنار ولا يمكن أن تنهار، بينما هي في الواقع مبنية من الطين والخراب ويمكنها أن تقع بسهوله"، مستشهدا بما حدث في انهيار الاتحاد السوفييتي بين عشية وضحاها، وكذلك انهيار الأنظمة العربية، بحسب تعبيره.

وأضاف  أن "النظام المصري، يظن خاطئا أن البركان قد هدأ بعد الانقلاب العسكري على أول رئيس مدني منتخب، ولكنه لا يدرك أنه يعمل ليلا ونهارا لإعادة شحن البركان وتجهيزه لانفجار مقبل بنفس الآليات والوسائل التي أدت إلى الانفجار السابق".

 ووصف المرزوقي قضاة أحكام الإعدامات في مصر بـأنهم "خدم الاستبداد"، قائلا: "أنا أعتبر أن القضاة الذين يصدرون هذه الأحكام البشعة هم خدم الاستبداد، وخدم لأسيادهم الذين يعطونهم تلك الأوامر لإرهاب الشعب وإسكاته حتى لا يخرج في ثورة ضدهم".

وأردف: "القاضي حسن فريد يوزع أحكام الإعدامات كأنه يوزع طعاما على الفقراء والمساكين"، متسائلا: "هل هذا الرجل جُن؟، وهل الرجل الذي أعطاه التعليمات ليفعل هذا متيقن أنه لن يحاسب؟".

وتابع: "أحذر هؤلاء القضاة، وكذلك أجهزة الأمن والسياسيين في مصر، من وهم السلطة ووهم التسلط المطلق"، مؤكدا أن "عصر الإفلات من العقوبة أصبح مستحيلا، والمسألة باتت مسألة وقت فقط، وعلى هؤلاء أن يخشوا انتقام الشعب وانتقام الله، ويجب أن يعلم هؤلاء الناس أن هناك رأيا عاما مصريا وعربيا ودوليا سيقف ضد هذه الإعدامات وسيمنعها بكل الوسائل، وسيكون هناك ثمن لتلك الإعدامات"، داعيا الشعب المصري إلى التحرك لمنع هذه الإعدامات، والوقوف أمام إرهاب الدولة.
 

البحث

تواصل معنا

يمكنكم إرسال مقترحاتكم وآرائكم بالضغط على الرابط التالى
Responsive image

جميع الحقوق محفوظة 2018

تم تطوير الموقع بواسطة
The Seven Layers