Responsive image

11º

21
نوفمبر

الخميس

26º

21
نوفمبر

الخميس

 خبر عاجل
  • الكاف يعلن مباراة السوبر بين الترجي والزمالك 14 فبراير بقطر
     منذ 2 ساعة
  • محمد علي : أُطلق حملة لإطلاق سراح البنات.. الحرية للشعب المصري
     منذ يوم
  • محمد علي : أعمل على توحيد القوى الوطنية المصرية من أجل إنجاز مشروع وطني جامع
     منذ يوم
  • مؤتمر صحفي لرجل الأعمال والفنان محمد علي
     منذ يوم
  • وزارة الخارجية الروسية: الضربة الجوية الإسرائيلية على سوريا خطوة خاطئة
     منذ يوم
  • إنفجار في حي الشجاعية شرق غزة لم تعرف ماهيته بعد
     منذ يوم
 مواقيت الصلاة
أسعار العملات

مقابل الجنيه المصرى

دولار أمريكى

0

 تابعنا على يوتيوب
 تويتر

الثالث خلال سنة.. ماذا سيقدم السيسي للصهاينة بعد لقاء نتنياهو؟

منذ 418 يوم
عدد القراءات: 4540
الثالث خلال سنة.. ماذا سيقدم السيسي للصهاينة بعد لقاء نتنياهو؟

للمرة الثالثة خلال عام واحد، التقى رئيس النظام المصري عبدالفتاح السيسي برئيس وزراء العدو الصهيوني بنيامين نتنياهو، على هامش اجتماعات الدوة الـ73 للجمعية العامة للأمم المتحدة، في نيويورك.

ووفقا لبيان لرئاسة الوزراء الصهيونية، فإن الاجتماع الذي حضره مسؤولون أمنيون من الجانبين استمر نحو ساعتين، وبحث فيه الجانبان مجمل الأوضاع الإقليمية والوضع في قطاع غزة، ولا سيما على خلفية الدور المصري، في محاولة تحقيق تسوية بين العدو الصهيوني وحركة المقاومة الإسلامية (حماس) لتحقيق تهدئة طويلة الأمد.

وقالت القناة الإسرائيلية العاشرة نقلا عن مكتب نتنياهو قوله إن الاجتماع بحث قضايا إقليمية والأوضاع في غزة، دون مزيد من التفاصيل.

كما نقلت عن رئيس الوزراء الصهيوني "تقديره لدور مصر المهم في الشرق الأوسط، وجهودها في مكافحة الإرهاب، وإرساء دعائم الاستقرار والسلام في المنطقة".

الثالث خلال عام

لقاء السيسي ونتنياهو هو الثالث خلال عام، فقد كان اللقاء الأول قبل عام من اليوم، في نيويورك ايضا، على هامش اجتماعات الدوة الـ72 للجمعية العامة للأمم المتحدة.، وهو أل لقاء علني بين السيسي ورئيس الوزراء الصهيوني.

اللقاء الثاني كان سرا هذه المرة، في مايو الماضي، بحسبما ذكرت تقارير صهيونية، حيث ذكرت القناة الصهيونية العاشرة في تقرير خاص بها أن رئيس الوزراء الصهيوني بنيامين نتنياهو، زار مصر سرّاً في شهر مايو المنصرم، والتقىب السيسي، استجابة لضغوط أمريكية.

ووفقا للتقرير ، وصل نتنياهو إلى مصر في تاريخ الثاني والعشرين من مايو مع مجموعة من المستشارين وأمضى ساعات قليلة هناك قبل أن يعود إلى الكيان الصهيوني في الليلة نفسها.، وتباحث الطرفان في خطة لحل أزمة قطاع غزة وتخفيف الحصار والتوصل إلى وقف لإطلاق النار بين إسرائيل وحركة حماس.

وأضافت القناة العاشرة في تقريرها أن الزيارة بقيت سرية، حتى أن الوزراء الذين يعملون في القطاعين الدبلوماسي والأمني الصهيوني لم يتمّ إبلاغهم بها.

وقال مسؤولون أميركيون رفيعو المستوى إن نتنياهو والسيسي تباحثا في مسألة الجهود المصرية فيما يتعلّق "بالتسويق لحلّ دبلوماسي في قطاع غزة".

بماذا وعد السيسي؟

ما كشف عنه ديوان رئاسة الوزراء الصهيونية كان قليلاً جداً؛ ففي بيان له قال إن "اللقاء الذي جمع بين الزعيمين، واستغرق نحو ساعتين، بحثا خلاله التطورات الإقليمية والوضع في قطاع غزة".

لكن، وزير الإعلام الصهيوني أيوب قرا، الذي حضر اللقاء فرأى أنه "من أهم اللقاءات التي شاركت فيها... أتمنى أن تشاهدوا نتائج هذا الاجتماع على الأرض قريباً في الشرق الأوسط".

ووفقا لوسائل إعلام صهيونية، تناول اللقاء بحث سبل إحياء عملية السلام، وأكد السيسي استئناف المفاوضات بين الجانبين الفلسطيني والصهيوني بهدف التوصل إلى حل عادل وشامل للقضية الفلسطينية وفقا لحل الدولتين والمرجعيات الدولية ذات الصلة.

وأوضح السيسي أن ما ستسهم به التسوية النهائية والعادلة للقضية الفلسطينية سيعمل على توفير واقع جديد بالشرق الأوسط تنعم فيه جميع شعوب المنطقة بالاستقرار والأمن والتنمية.

البحث

تواصل معنا

يمكنكم إرسال مقترحاتكم وآرائكم بالضغط على الرابط التالى
Responsive image

جميع الحقوق محفوظة 2019

تم تطوير الموقع بواسطة
The Seven Layers