Responsive image

29º

22
سبتمبر

الأحد

26º

22
سبتمبر

الأحد

 خبر عاجل
  • قوات حكومة الوفاق الليبية تصد هجوما لقوات حفتر وتستعيد السيطرة على معسكر اليرموك ومواقع أخرى في محور الخلاطات جنوبي طرابلس
     منذ يوم
  • المركز المصري للحقوق الاقتصادية: نهيب بالسلطات الإفصاح عن مكان احتجاز المقبوض عليهم وإبلاغ ذويهم بوضعهم القانوني
     منذ يوم
  • المركز المصري للحقوق الاقتصادية ينشر قائمة بأسماء 45 شخصا يقول إنه تلقى بلاغات باعتقالهم في عدة محافظات خلال مظاهرات أمس في مصر
     منذ يوم
  • المركز المصري للحقوق الاقتصادية ينشر قائمة بأسماء 45 شخصا يقول إنه تلقى بلاغات باعتقالهم في عدة محافظات خلال مظاهرات أمس في مصر
     منذ يوم
  • حرس الثورة: عند أي اعتداء على إيران سيكون ردنا حازماً
     منذ يوم
  • سانا: الجيش السوري يفكك طائرة مسيرة محملة بقنابل عنقودية تمت السيطرة عليها وإسقاطها بريف القنيطرة الشمالي
     منذ يوم
 مواقيت الصلاة

القاهرة

الفجر

4:15 صباحاً


الشروق

5:38 صباحاً


الظهر

11:47 صباحاً


العصر

3:15 مساءاً


المغرب

5:56 مساءاً


العشاء

7:26 مساءاً


أسعار العملات

مقابل الجنيه المصرى

دولار أمريكى

0

 تابعنا على يوتيوب
 تويتر

رسالة مسربة تكشف معاناة "بديع" داخل محبسه

منذ 354 يوم
عدد القراءات: 2839
رسالة مسربة تكشف معاناة "بديع" داخل محبسه

كشفت رسالة مسربة من داخل محبس المرشد العام لجماعة الإخوان المسلمين الدكتور "محمد بديع" بسجن المزرعة بـ"طرة"، تعرضه لاعتداءات من قبل ضابط بالأمن المصري.
وأشارت الرسالة المسربة إلى أن تلك الاعتداءات تأتي بسبب رفض الدكتور بديع مبادرة من النظام الحالي تنتهي على إثرها الأزمة القائمة منذ انقلاب يوليو 2013.


كما كشفت الرسالة عن هوية ضابط الأمن الذي قام بالاعتداء جسديًا ولفظيًا على المرشد العام وهو "مروان عبد الحميد" بالغ من العمر "38" عامًا، ويعتبر هو المسئول الجديد عن سجن المزرعة وسجن العقرب.

وحسب موقع عربي 21 الذي نشر صورة للرسالة المسربة فقد أوضحت الرسالة أن "الضابط مروان قام باستدعاء عدد من سجناء الإخوان، لسؤالهم عن بيان الجماعة الأخير، لكن رفض المعتقلون التجاوب معه، مضيفه أن آخر هذه اللقاءات كانت مع وزير سابق في حكومة الرئيس محمد مرسي".
وجاء ضمن الرسالة تفاصيل الواقعة والتي أتت كالآتي: "توجه توجه الضابط مروان لزنزانة المرشد العام للإخوان الأسبوع قبل الماضي بصحبة ضابط آخر من خارج السجون، حيث روى شاهد عيان قيام الضابط الآخر بدفع المرشد العام على الأرض، ما أدى إلى إصابته وهو يصيح قائلا يا ولاد… مش عاجبكم ولا مبادرة خلاص طلعوا أنتم مبادرة"، وكانت كلمات المرشد لا تزيد عن قول "حسبي الله ونعم الوكيل".


كما أكدت الرسالة على الروايات التي تخرج بمعاناة من داخل المعتقلات، حيث يعاني الدكتور "محمد بديع" من إصابة مجهولة في ظهره، تجعله غير قادر على الحركة، نتيجة تجريده من علاجه منذ 7 شهور، والتعنت في إجراءات الكشف عليه، ورفض ضابط الأمن حصوله على حقنة مسكنة وعدم الاستجابة لطلب محاميه إحضار نقالة لينتقل عليها".

وحسب الرسالة فإنه قد  طُلب من الطبيب المناوب بسجن العقرب والمسئول عن المتابعات الصحية لسجناء الملحق، الدكتور "محمد عبد الصمد"، أن يقوم بكتابة تقرير طبي عن المرشد، يثبت فيه عدم وجود اعتداء، وأن الإصابة نتيجة اختلال التوازن وسقوط، لكنه رفض.

الجدير بالذكر أن المرشد العام "محمد بديع" يُعتبر من أكثر القيادات التي تُعاني داخل السجن من اعتداءات، فقد ظهر في الجلسة الأخيرة من محاكمته محمولاً على كرسي خشب، مما أثار غضب بعض المنظمات الحقوقية التي طالبت السلطات المصرية بالكف عن انتهاك حقوق الانسان وتطبيق الدستور والقانون، وتوفير الرعاية الكاملة للمعتقلين.

البحث

تواصل معنا

يمكنكم إرسال مقترحاتكم وآرائكم بالضغط على الرابط التالى
Responsive image

جميع الحقوق محفوظة 2019

تم تطوير الموقع بواسطة
The Seven Layers