Responsive image

19º

24
مارس

الأحد

26º

24
مارس

الأحد

 خبر عاجل
  • مكتب إعلام الأسرى: أسير فلسطيني يطعن سجانين صهيونيين في قسم 3 بسجن النقب
     منذ 10 دقيقة
  • إعلام الأسرى: أصوات التكبير والهتافات تعلو في أقسام سجن النقب وسط إطلاق نار من قبل قوات القمع الصهيونية.
     منذ 10 دقيقة
  • أنباء عن عملية طعن في سجن النقب واندلاع مواجهات وقوات الاحتلال تتدخل لقمع الأسرى
     منذ 32 دقيقة
  • ٣ إصابات منها اصابة خطيرة خلال قصف مدفعي شرق بيت حانون
     منذ 2 ساعة
  • ثلاثة انتحاريين تسللوا من سوريا يفجرون أنفسهم في العراق
     منذ 10 ساعة
  • مادورو يعلن القبض على زعيم "العصابة الكولومبية"
     منذ 14 ساعة
 مواقيت الصلاة

القاهرة

الفجر

4:27 صباحاً


الشروق

5:50 صباحاً


الظهر

12:01 مساءاً


العصر

3:29 مساءاً


المغرب

6:13 مساءاً


العشاء

7:43 مساءاً


أسعار العملات

مقابل الجنيه المصرى

دولار أمريكى

0

 تابعنا على يوتيوب
 تويتر

أمراء سعوديون يظهور بعد اختفاء طويل

منذ 137 يوم
عدد القراءات: 858
أمراء سعوديون يظهور بعد اختفاء طويل

عاود أمراء سعوديون بارزون الظهور مرة أخرى، بعد اختفاء لشهور من دون معرفة أسباب الغياب ، حيث كان بعضهم ضمن حملة الاعتقالات الشهيرة في نوفمبر  2017، وبعضهم كان خارج البلاد ، يأتي هذا تحت ضغوط دولية مكثفة تواجهها المملكة على خلفية قضية الصحفي السعودي جمال خاشقجي، الذي أقرت الرياض بمقتله داخل قنصليتها بإسطنبول في 2 أكتوبر الماضي.


وقد عاد الأمير أحمد بن عبد العزيز، الشقيق الأصغر للملك سلمان بن عبد العزيز، الأسبوع الماضي، إلى الرياض بعد عدة أشهر من مغادرة المملكة.

كما ظهر كل من الأمير عبد العزيز بن فهد، الابن الأصغر للملك الراحل فهد بن عبد العزيز، وكذلك خالد بن طلال، الابن الثالث للأمير طلال (شقيق العاهل السعودي)، اللذين قالت عنهما وسائل إعلام غربية إنهما كانا ضمن حملة الاعتقالات الشهيرة في السعودية.

وفي سابقة لم يشهدها تاريخ المملكة، أوقفت السلطات في 4 نوفمبر  2017 أكثر من 200 شخص، بينهم 11 أميرا و4 وزراء كانوا على رأس عملهم آنذاك، وعشرات سابقون ورجال أعمال، بتهم فساد، واحتجزتهم في فندق "ريتز كارلتون".

وعلى فترات أطلقت المملكة سراح العديد منهم لاحقا، بينهم رجل الأعمال البارز الوليد بن طلال، شقيق الأمير خالد الذي بدأ ظهوره الجمعة الماضي، وفق مقربين منه.

ونقلت "ديلي ميل" البريطانية الصحيفة عن مصادر مقربة من العائلة المالكة القول، إنه لا يزال كل من الأمير خالد بن طلال، والأمير تركي بن عبد الله آل سعود، والأمير عبد العزيز بن فهد، خلف القضبان، إلى جانب رجل الأعمال الملياردير محمد حسين العمودي.

وأشارت الصحيفة حينها إلى إمكانية إطلاق سراحهم، وفق ما نقلته عن سايمون هندرسون الخبير في شؤون الشرق الأوسط، الذي قال: "أعتقد أن أملهم الوحيد هو ـ بطريقة أو بأخرى ـ أن يظهر الأمير محمد بن سلمان نوعا من الجانب الإنساني في محاولة النأي بنفسه عن حادثة جمال خاشقجي، وقد يخرجون في تلك الظروف".

وبشأن عودة الأمير أحمد بن عبد العزيز، نقل موقع "ميدل إيست آي" البريطاني عن مصدر سعودي مقرب من الأمير، أنه عاد إلى السعودية لـ "لعب دور في أي ترتيبات جديدة داخل البيت الملكي".

وقال المصدر الذي لم يكشف الموقع عن هويته، إن عودة الأمير أحمد إلى السعودية لم تتحقق إلا بعد الحصول على ضمانات أمنية من قبل الولايات المتحدة وبريطانيا ليرجع إلى بلاده، وهو ما لم تعقب عليه الرياض رسميا حتى الساعة.


ونشر الأمير السعودي نواف بن فيصل، أمس الثلاثاء، مقطع فيديو قصيرا ومجموعة من الصور لعمه الأمير عبد العزيز بن فهد (45 عاما)، وقال إنه التقط بنفسه هذه الصور الحديثة والعائلية.

كما ظهر أيضا خلال اليومين الماضيين الأمير خالد بن طلال، حيث نشر أمراء وأميرات سعوديون تغريدات على صفحاتهم بموقع "تويتر" تبارك عودته.

والجمعة الماضي، نشرت الأميرة ريم ابنة رجل الأعمال السعودي الأمير الوليد بن طلال، مجموعة من الصور لعمها الأمير تجمعه بأبيها وبعض الأحفاد، قائلة "الحمد لله على سلامتك".

كما نشرت أيضا الأميرة ريما بنت طلال صورا لشقيقها خالد وابنه في المستشفى، معلقة عليها "الله يحفظكم".

البحث

تواصل معنا

يمكنكم إرسال مقترحاتكم وآرائكم بالضغط على الرابط التالى
Responsive image

جميع الحقوق محفوظة 2019

تم تطوير الموقع بواسطة
The Seven Layers