Responsive image

27º

18
أغسطس

الأحد

26º

18
أغسطس

الأحد

 خبر عاجل
  • وسائل إعلام أفغانية: مقتل 11 مدنياَ في انفجار عبوة ناسفة على طريق يؤدي الى ولاية بلخ الأفغانية
     منذ 8 ساعة
  • الرئيس الافغاني: لا يمكن لطالبان أن تبرئ نفسها من الهجوم الدموي في العاصمة كابل
     منذ 8 ساعة
  • طائرات التحالف السعودي تشن سلسلة غارات جوية على مديريتي الظاهر وحيدان بصعدة شمال اليمن
     منذ 8 ساعة
  • القوات التابعة للواء المتقاعد خليفة حفتر تستهدف الكلية الجوية بمدينة مصراتة بطائرات مسيرة.
     منذ 17 ساعة
  • مراسل شهاب: الطيران المروحي يستهدف مرصدا للمقاومة في بيت لاهيا شمال القطاع
     منذ 18 ساعة
  • مقتل واصابة العشرات خلال حفل زفاف في العاصمة الافغانية كابل
     منذ 19 ساعة
 مواقيت الصلاة

القاهرة

الفجر

3:50 صباحاً


الشروق

5:19 صباحاً


الظهر

11:58 صباحاً


العصر

3:35 مساءاً


المغرب

6:38 مساءاً


العشاء

8:08 مساءاً


أسعار العملات

مقابل الجنيه المصرى

دولار أمريكى

0

 تابعنا على يوتيوب
 تويتر

"التنمية بين التشغيل والبطالة" عنوان ندوة الاستقلال بـ"الدقهلية"

منذ 253 يوم
عدد القراءات: 3031
"التنمية بين التشغيل والبطالة" عنوان ندوة الاستقلال بـ"الدقهلية"

في إطار نشاطها التثقيفي قامت أمانة التثقيف في حزب الاستقلال بـ"الدقهلية" بعمل ندوتها الأسبوعية بعنوان "التنمية بين التشغيل والبطالة".


 بدأت الندوة بتلاوة القرآن الكريم بصوت الأستاذ "أحمد القزاز" أمين الحزب بالمحافظة، وقدم الأستاذ/ محمد الأمير أمين تنظيم الحزب وعضو المكتب التنفيذي، متحدثا عن دور سياسة التشغيل في الحد من البطالة الفكرية وتحقيق التنمية المستدامة.

 

وأشار الأستاذ "محمد الأمير" إلى أن ظاهرة البطالة الفكرية تُعتبر من الظواهر الإنسانية التي تعتقد الكثير من الدراسات بأنها من محركات التغيير التي قد تتجاوز حدود المشكلة لتصبح مصدر تهديد للأمن والسلام.


كما أعتبر الأمير التشغيل والبطالة مؤشرين هامين يستعملان للحكم على الحالة الراهنة للتنمية المستدامة في مختلف مفاهيمها الاجتماعية والبشرية والاقتصادية، مُضيفًا أن نجاح أي إستراتيجية أو خطة تنموية يتوقف إلى حد بعيد على مدى اهتمامها بأوضاع القوى العاملة وإيجاد المناصب المستقرة لها.


وأستكمل عضو المكتب التنفيذي بالحزب حديثه قائلاً: "البطالة مشكلة قديمة قدم الأنظمة الاجتماعية والاقتصادية ولعلنا لا نبالغ في القول إن ادعينا أنها كانت ومازالت من أكبر المشكلات".


ومن جانبه قال الأستاذ "محمد التميمي" عضو لجنة التثقيف المركزية معرفا التنمية قائلا: "هى الاعتماد على الموارد الموجودة في الدولة، و تحويل المورد الخام إلى صناعة، لخلق سوق عمل ليزداد دخل الفرد".

 

وأضاف التميمي: "التنمية تشمل تطوير أشياء كثيرة يظهر من قبل التحسين النوعي من الظروف وتطوير عمليات معينة لتلبية الاحتياجات العامة كالتنمية البشرية، والتي هي نتاج للنمو النفسي والاجتماعي وتأكيد العوامل البيئية والسلوكية للفرد النضج.


وأشار عضو لجنة التثقيف إلى أن التنمية الاقتصادية هي زيادة مستويات المعيشة وتحسين احتياجات الجمهور واحترام الذات والتحرر من الظلم وهو مفهوم معياري يهدف إلى تطوير وتحسين الظروف.


وتابع حديثه  عن النمو والذي عرفه بأنه: "هو تغيير في الجوانب المادية ويعد جزء من التنمية، وأن النمو البشري والنمو الاقتصادي، وكذلك مبادئ الاقتصاد المشتملة على الأرض والمال والعمالة والإدارة".


واختتم التميمي حديثه مستشهدًا بنهضة مصر واليابان وروسيا وتحدث عن الصين واهتمامها بالمورد البشرى وكذلك النماذج التركية والبرازيلية والماليزية.

البحث

تواصل معنا

يمكنكم إرسال مقترحاتكم وآرائكم بالضغط على الرابط التالى
Responsive image

جميع الحقوق محفوظة 2019

تم تطوير الموقع بواسطة
The Seven Layers