Responsive image

29º

16
يونيو

الأحد

26º

16
يونيو

الأحد

 خبر عاجل
  • بوتين: موسكو ترى أن حل الأزمة حول الصفقة النووية الإيرانية يكمن في الاستمرار في تنفيذ الاتفاق النووي
     منذ 17 ساعة
  • بوتين: روسيا تدعم فكرة إنشاء منظومة أمنية شاملة في آسيا بما يتماشى مع القوانين الدولي
     منذ 17 ساعة
  • روحاني: كنا نريد لليمنيين ان يحلوا مشاكلهم بانفسهم دون غزو اجنبي
     منذ 18 ساعة
  • الرئيس روحاني: ايران حاربت الارهاب في العراق وسورية وتمكنا من منع الارهابيين من الوصول الى دول اخرى
     منذ 18 ساعة
  • روحاني: جرائم الكيان الصهيوني ضد الفلسطينيين ودعم اميركا له تزيد من التوتر والتازم في المنطقة
     منذ 18 ساعة
  • روحاني: سياسات واشنطن العدائية في المنطقة تثير الفتن
     منذ 18 ساعة
 مواقيت الصلاة

القاهرة

الفجر

3:07 صباحاً


الشروق

4:48 صباحاً


الظهر

11:55 صباحاً


العصر

3:31 مساءاً


المغرب

7:02 مساءاً


العشاء

8:32 مساءاً


أسعار العملات

مقابل الجنيه المصرى

دولار أمريكى

0

 تابعنا على يوتيوب
 تويتر

حبس موظفين بمحكمة طنطا 15 يومًا لاتهامهما بحرق غرفة حفظ القضايا

كتب: محمد فايد
منذ 2894 يوم
عدد القراءات: 1928

قررت نيابة أول طنطا، الأربعاء، حبس موظفين في مجمع محاكم طنطا 15 يوما على ذمة التحقيق لاتهامهما بحرق غرفة حفظ القضايا بالمجمع منذ 5 أيام.

وقررت النيابة، بإشراف المستشار جلال عبداللطيف، المحامي العام الأول، إخلاء سبيل 5 موظفين آخرين بضمان وظيفتهم، كما طلبت النيابة تحريات إدارة البحث الجنائي حول الواقعة.

وكانت التحقيقات كشفت عن تورط الموظفين المتهمين بإحراق غرفة حفظ القضايا المتداولة أمام المحكمة، وبعد سماع أقوالهما في النيابة وجهت لهما تهمة حرق الغرفة، وقررت حبسهما على ذمة التحقيقات.

كان حريق قد نشب في غرفة حفظ القضايا في الطابق الخامس بمجمع محاكم طنطا واشتعلت النيران في 11 دولابا تحفظ فيها قضايا الجنح المستأنفة المتداولة أمام المحكمة والخاصة بأقسام أول وثان ومركز طنطا، بالإضافة إلى مركز بسيون.

جدير بالذكر أن تأمين مبنى مجمع المحاكم يتم بواسطة شركة أمن خاصة، بالإضافة إلى الخدمات الشرطية من قوة إدارة الترحيلات وقسم أول طنطا المعينة لتأمين المبنى.

البحث

تواصل معنا

يمكنكم إرسال مقترحاتكم وآرائكم بالضغط على الرابط التالى
Responsive image

جميع الحقوق محفوظة 2019

تم تطوير الموقع بواسطة
The Seven Layers