Responsive image

25º

26
أغسطس

الإثنين

26º

26
أغسطس

الإثنين

 خبر عاجل
  • غارات إسرائيلية تستهدف مناطق عدة في قطاع غزة
     منذ 2 ساعة
  • السلطات الإسرائيلية تخلي آلاف الأشخاص من مهرجان فني في سديروت بعد سقوط صاروخ
     منذ 6 ساعة
  • المتحدث العسكري باسم الحوثيين: إطلاق 10 صواريخ بالستية باتجاه جازان جنوب السعودية
     منذ 6 ساعة
  • وزير النقل اليمني: هناك ثلاث محاولات انقلابية قامت بها الإمارات لتصفية الدولة في جنوب اليمن
     منذ 7 ساعة
  • نصرالله مخاطبا جيش الاحتلال: انتظرونا ليس فقط على الحدود وما حدث ليلة أمس لن يمر
     منذ 8 ساعة
  • حسن نصر الله: نحن أمام مرحلة جديدة وليتحمل الكل مسؤوليته في هذه المرحلة
     منذ 8 ساعة
 مواقيت الصلاة

القاهرة

الفجر

3:55 صباحاً


الشروق

5:23 صباحاً


الظهر

11:57 صباحاً


العصر

3:32 مساءاً


المغرب

6:30 مساءاً


العشاء

8:00 مساءاً


أسعار العملات

مقابل الجنيه المصرى

دولار أمريكى

0

 تابعنا على يوتيوب
 تويتر

وفاة عباسي مدني مؤسس الجبهة الإسلامية للإنقاذ الجزائرية

منذ 123 يوم
عدد القراءات: 1447
وفاة عباسي مدني مؤسس الجبهة الإسلامية للإنقاذ الجزائرية

 توفي مساء أمس الأربعاء 24 أبريل عباسي مدني مؤسس "الجبهة الإسلامية للإنقاذ"، بأحد مستشفيات العاصمة القطرية الدوحة إثر مرض عضال.ولد عباسي مدني في العام 1931 بمدينة سيدي عقبة في ولاية بسكرة جنوب شرقي الجزائر، وهو حاصل على درجة الدكتوراه في التربية من بريطانيا.وفي أكتوبر 1988

وكان مدني رئيس الجبهة الإسلامية للإنقاذ، التي كانت في طريقها للفوز بالأغلبية في أول انتخابات تشريعية تعددية في تاريخ الجزائر عام 1991. لكنه سجن بعدما أوقف الجيش المسار الانتخابي، ثم اندلعت أعمال عنف ومواجهات مسلحة بين جماعات إسلامية والحكومة استمرت طيلة عقد التسعينيات.

وفي عام 1997، وضع رئيس الجبهة الإسلامية للإنقاذ تحت الإقامة الجبرية قبل يخلى سبيله تماما في عام 2003. وسافر بعدها مباشرة للعلاج في ماليزيا ثم انتقل للعيش في قطر.

ونشأ عباسي مدني في محيط محافظ يهتم بالتعليم الديني بمدينة سيدي عقبة في ولاية بسكرة جنوبي الجزائر.

والتحق في بداية الخمسينيات بثورة التحرير ضد الاستعمار الفرنسي. وبعد استقلال الجزائر عام 1962 اعترض على التوجه الاشتراكي للحكم في الجزائر، واحتكار حزب جبهة التحرير الوطني للعمل السياسي في البلاد.

وكان عباسي مدني متعاطفا مع جمعية القيم التي تأسست في الستينيات من القرن الماضي للدفاع عن "القيم الإسلامية في الجزائر"، وتفرغ للعمل الأكاديمي، خلال السبعينيات إذ حصل على درجة الدكتوراه في علوم التربية من جامعة لندن في عام 1978.

وبقي عباسي مدني بعد خروجه من البلاد رقما مهما في السياسة الجزائرية نظرا لدور حزبه، الجبهة الإسلامية للإنقاذ، والتيار الذي ينتمي إليه في الأحداث التي شهدتها الجزائر منذ إقرار التعددية في نهاية الثمانينيات.

ودعا في عام 2005 إلى مصالحة وطنية يستفيد منها جميع المساجين السياسيين من عفو شامل.

توفي مؤسس الجبهة الإسلامية للإنقاذ في الجزائر، عباسي مدني، عن عمر ناهز 88 عاما.

البحث

تواصل معنا

يمكنكم إرسال مقترحاتكم وآرائكم بالضغط على الرابط التالى
Responsive image

جميع الحقوق محفوظة 2019

تم تطوير الموقع بواسطة
The Seven Layers