Responsive image

27º

18
أغسطس

الأحد

26º

18
أغسطس

الأحد

 خبر عاجل
  • وسائل إعلام أفغانية: مقتل 11 مدنياَ في انفجار عبوة ناسفة على طريق يؤدي الى ولاية بلخ الأفغانية
     منذ 8 ساعة
  • الرئيس الافغاني: لا يمكن لطالبان أن تبرئ نفسها من الهجوم الدموي في العاصمة كابل
     منذ 8 ساعة
  • طائرات التحالف السعودي تشن سلسلة غارات جوية على مديريتي الظاهر وحيدان بصعدة شمال اليمن
     منذ 8 ساعة
  • القوات التابعة للواء المتقاعد خليفة حفتر تستهدف الكلية الجوية بمدينة مصراتة بطائرات مسيرة.
     منذ 17 ساعة
  • مراسل شهاب: الطيران المروحي يستهدف مرصدا للمقاومة في بيت لاهيا شمال القطاع
     منذ 18 ساعة
  • مقتل واصابة العشرات خلال حفل زفاف في العاصمة الافغانية كابل
     منذ 19 ساعة
 مواقيت الصلاة

القاهرة

الفجر

3:50 صباحاً


الشروق

5:19 صباحاً


الظهر

11:58 صباحاً


العصر

3:35 مساءاً


المغرب

6:38 مساءاً


العشاء

8:08 مساءاً


أسعار العملات

مقابل الجنيه المصرى

دولار أمريكى

0

 تابعنا على يوتيوب
 تويتر

حاتم أبو زيد يكتب: مجدي حسين ثورة قبل الثورة

منذ 108 يوم
عدد القراءات: 2025
حاتم أبو زيد يكتب: مجدي حسين ثورة قبل الثورة

مجدي أحمد حسين ثورة قبل الثورة.. وحده مجدي كان ثورة، فتصدى في تسعينيات القرن الماضي ليوسف والي وزير الزراعة في ذلك الحين . الذي أدخل مبيدات مسرطنة أدت لانتشار أمراض الفشل الكلوي والسرطان . ولأن مجدي كان ثورة، فقد كان واضحا إذ وصف ما فعله يوسف والي بالخيانة العظمى . 

وفي حملته هو وزملائه بجريدة الشعب صلاح بديوى، وعصام حنفي لم يكشفوا فقط خيانة وزير الزراعة والأمين العام للحزب الوطني . بل كشفوا عن الوجه القبيح للقضاء حين حكم عليهم بالسجن وترك المجرم الأصلي يرتع في فساده.

اتسم مجدي حسين بالشجاعة وتحمله لمسئولية أقواله، فحين أصدرت المحكمة عليه حكما بالسجن عاما بسبب حملته على وزير الداخلية ، وكان حينها في لبنان يحضر ندوة إستراتيجية ، لم يظل هاربا خارج البلاد بل عاد وواجه الأمر بشجاعة. ولم يوافق على صيغة صلح مهينة وفضل السجن عليها.

مجدي حسين لم يكن مثل بعض الثائرين يحتقرون الشعب ، بل كتب يقول : يقال دائما إن الشعب المصري مشغول بالأحوال الاقتصادية والمعيشية ولا يهمه كثيرا تفاصيل السياسة، وهذا كلام سطحي بطبيعة الحال يتضمن إهانة صريحة للشعب المصري .

ويقرر بوضوح موقفه بقوله : الشبكة اليهودية لا تزال تحكم مصر ولا يوجد أي ترف في استمرار فتحنا لهذا الملف حتى يغلقه الشعب بإقامة نظام وطني حقيقي مستقل. وهو أيضا يعبر عن حلمه وحلم كل الأحرار : إقامة نظام وطني حقيقي مستقل .

إن مجدي حسين يجب أن يكون رمزا لكل ثائر يسعى لتحرير بلاده من الهيمنة الخارجية والاستبداد الداخلي.
فهو مثقف حقيقي يحمل فكرا جادا لا كبعض السطحيين . فلو أن الشباب كان يعلم بمجدي حسين وأمثاله في وقته لربما ما تأخرت الثورة عقدين أو عقد على الأقل، ولربما كان خلع نظام العسكر في مطلع الألفية أقل تكلفة مما ندفعه اليوم.

#الحرية_لمجدي_حسين
#شيخ_الصحفيين

* كاتب المقال المتحدث الرسمي بأسم حزب الأصالة - مصر

البحث

تواصل معنا

يمكنكم إرسال مقترحاتكم وآرائكم بالضغط على الرابط التالى
Responsive image

جميع الحقوق محفوظة 2019

تم تطوير الموقع بواسطة
The Seven Layers