Responsive image

33º

18
سبتمبر

الأربعاء

26º

18
سبتمبر

الأربعاء

 خبر عاجل
  • المتحدث العسكري باسم الحوثيين: نقول للنظام الإماراتي إن عملية واحدة فقط ستكلفكم ولدينا عشرات الأهداف في دبي و أبوظبي
     منذ حوالى ساعة
  • اتحاد الكرة يعلن موافقة الجهات الأمنية على إقامة مباراة السوبر بين الأهلي والزمالك الجمعة المقبل بملعب برج العرب وبحضور 5 آلاف مشجع لكل فريق
     منذ 5 يوم
  • المضادات الأرضية التابعة للمقاومة تجدد إطلاق نيرانها تجاه طائرات الاحتلال شمال غزة
     منذ 7 يوم
  • الطائرات الحربية الصهيونية تقصف موقع عسقلان شمال غزة بثلاثة صواريخ
     منذ 7 يوم
  • القيادي في حركة حماس د. إسماعيل رضوان: نؤكد على رفضنا لكل المشاريع الصهيوأمريكية، ونقول لنتنياهو أنتم غرباء ولا مقام لكم على أرض فلسطي
     منذ 7 يوم
  • بلومبيرغ: ترمب بحث خفض العقوبات على إيران تمهيدا لإجراء لقاء بينه وبين روحاني ما تسبب في خلاف مع بولتون
     منذ 7 يوم
 مواقيت الصلاة

القاهرة

الفجر

4:13 صباحاً


الشروق

5:36 صباحاً


الظهر

11:49 صباحاً


العصر

3:18 مساءاً


المغرب

6:01 مساءاً


العشاء

7:31 مساءاً


أسعار العملات

مقابل الجنيه المصرى

دولار أمريكى

0

 تابعنا على يوتيوب
 تويتر

المجلس الثوري: النظام يستعمل المجندين كأداة لقتل الشعب

منذ 100 يوم
عدد القراءات: 2720
المجلس الثوري: النظام يستعمل المجندين كأداة لقتل الشعب

أشار المجلس الثوري المصري إلى أن داخلية النظام لا تزال تتبعه سياسة  الإخفاء القسري والتصفية الجسدية بحق المصريين خلال السنوات الماضية، مُشيرة إلى أنها زادت وتيرتها بشكل كبير خلال الآونة الأخيرة.

جاء ذلك في بيان صادر عن المجلس أول أمس السبت قالت فيه: في ثاني يوم على التوالي تقوم عصابات الداخلية بتصفية ٨ مواطنين آخرين بعد تصفية ١٤ مواطنا أمس بذريعة اشتراكهم في الهجوم على كمين دائري العريش أول أمس والذي قتل فيه ١٤ عنصرا عسكريا وأظهر الفيديو المتداول عن الهجوم – ولم تنكر محتوياته أي جهة في الداخلية أو غيرها – استغاثة الضابط والجنود بقياداتهم دون جدوى.

وأضاف البيان: يتحمل العسكر وعصاباتهم المسئولية الجنائية عن كل حادث مرتين: الأولى عن استعمال مجندين من الشعب كأداة لقتل شعبنا في سيناء والثانية عن تصفية مواطنين أبرياء ممن قامت باختطافهم قسريا وإخفائهم لديها لتقتلهم في أعقاب كل حادث تغطية لفشلها في جمع المعلومات وحماية المواطنين.
 كما أوضح المجلس في بيانه أن إجرام قيادات المنظومة بلغ ذروته بأن أصبح الإخفاء القسري يمثل مخزونا بشريا تمارسه داخلية الإجرام في قتل المعارضين من المواطنين في معارك وهمية بافتراض أنهم مذنبون دون نشر معلومات عنهم سواء المختطفين أو المقتولين حتى لا يدانوا أمام العالم كما فعلوا بقتل المواطنين الخمسة في قضية "ريجيني".

واختتم المجلس الثوري بيانه مؤكدًا على أن الشعب المصري جزء من هذا العالم الذي تحكمه قوانين وحقوق ولا يمكن للمجتمع الدولي أن يستمر في غض الطرف عن جرائم السيسي وعصابته وأن يمرر تبريراته بقتل المسالمين العزل من شباب مصر بل ويسانده بالتأييد ويمده بالسلاح، مشيرا إلى أن ما يرتكبه السيسي وعصاباته في حق الشعب المصري بكل فئاته وطوائفه جرائم ضد الإنسانية وهي الجرائم التي أنشئت من أجلها المحكمة الجنائية الدولية وعلى الجهات الحقوقية والقانونية والسياسية أن تخطوا نحو وقف الظلم وتحقيق العدل والقصاص من القتلة والمجرمين كما فعلت من قبل دون استثناء.

&;

البحث

تواصل معنا

يمكنكم إرسال مقترحاتكم وآرائكم بالضغط على الرابط التالى
Responsive image

جميع الحقوق محفوظة 2019

تم تطوير الموقع بواسطة
The Seven Layers