Responsive image

34º

21
أغسطس

الأربعاء

26º

21
أغسطس

الأربعاء

 خبر عاجل
  • مفوضية الأمم المتحدة لحقوق الإنسان: تأجيل مؤتمر تجريم التعذيب جاء بسبب سجل مصر السيء في حقوق الإنسان.
     منذ 8 ساعة
  • مفوضية الأمم المتحدة لحقوق الإنسان تقرر تأجيل المؤتمر الإقليمي حول تجريم التعذيب الذي كان مقررا في القاهرة
     منذ 8 ساعة
  • داخلية النظام تصفي 11شخص بالعريش
     منذ 8 ساعة
  • اقتحام قوات الاحتلال برفقة جرافة للمنطقة الشرقية لمدينة نابلس تمهيدا لدخول مئات المستوطنين إلى "قبر يوسف".
     منذ يوم
  • ظريف: على اميركا العودة الى طاولة المفاوضات والالتزام بالتعهدات التي قطعتها في الاتفاق النووي
     منذ يوم
  • محكمة تقضى بالإعدام شنقا على ستة متهمين في القضية المعروفة إعلاميًا بلجان المقاومة الشعبية في كرداسة .
     منذ يوم
 مواقيت الصلاة

القاهرة

الفجر

3:51 صباحاً


الشروق

5:20 صباحاً


الظهر

11:58 صباحاً


العصر

3:34 مساءاً


المغرب

6:36 مساءاً


العشاء

8:06 مساءاً


أسعار العملات

مقابل الجنيه المصرى

دولار أمريكى

0

 تابعنا على يوتيوب
 تويتر

الجزولي: أزمة السودان أعقد من يحلها طرفان

منذ 36 يوم
عدد القراءات: 1273
الجزولي: أزمة السودان أعقد من يحلها طرفان

أجاب الدكتور "محمد علي الجزولي" رئيس حزب دولة القانون والتنمية، على تساؤلات الثوار بشأن صمتهم عما يحدث في السودان، من اتفاقات بين المجلس العسكري وقوى الحرية والتغيير، قائلاً: لقد اخبرنا تحالف التغيير في اجتماع جمعنا بهم برفضنا التام لهذا الحوار الثنائي لحل أزمة بلد أعسر واعقد من أن يحلها طرفان.


وأضاف الجزولي: لقد بلغنا رئيس المجلس العسكري في لقائنا معه رفضنا التام لنكوص المجلس عن وعوده بالوقوف على مسافة واحدة من كل القوى السياسية والمجتمعية وخيانته لعهده الذي قطعه بتحقيق التوافق السياسي، مُشيرًا إلى أن الصراع بين المجلس العسكري وقوى الحرية والتغيير يكشف عن درك سحيق واهتمامات وضيعة اختزلت فيها أعظم ثورة !! 


واتهم القيادي في تحالف تيار الشريعة قوى الحرية والتغيير بأنها تريد الانفراد بتعيين المدنيين بمجلس السيادة وكل مجلس الوزراء وترفض حتى التشاور مع المجلس العسكري الذي يزعم أنها شريكته و المجلس العسكري يريد حصانة لأعضائه تحميهم من المحاسبة، مُتسائلاً، هل تصدقون هذه هي المعركة بصورتها الوضيعة؟

واختتم رئيس حزب دولة القانون والتنمية تصريحاته قائلاً: المعركة بين انفراد قحت "الحرية والتغيير" بالسلطة وتمسك العسكري بالحصانة لا تعنينا في شيء ولا تعني شباب الثورة ولا أسر الشهداء ولا محمد احمد المسكين الذي لا يجد آمنا ولا طعاما ولا دواء، مؤكدًا على أنهم سينتظرون لرؤية ما يخرج به صراع الثيران على حلبة السلطة ثم يتم اتخاذ الإجراءات والمواقف ما يتناسب مع مبادئ وقيم حزبه.
اقرأ أيضا   : الجزولي: أطفال الشهداء والمعتقلين ضحية جراح وطن وإقصاء معارضة

البحث

تواصل معنا

يمكنكم إرسال مقترحاتكم وآرائكم بالضغط على الرابط التالى
Responsive image

جميع الحقوق محفوظة 2019

تم تطوير الموقع بواسطة
The Seven Layers