Responsive image

24º

20
أغسطس

الثلاثاء

26º

20
أغسطس

الثلاثاء

 خبر عاجل
  • اقتحام قوات الاحتلال برفقة جرافة للمنطقة الشرقية لمدينة نابلس تمهيدا لدخول مئات المستوطنين إلى "قبر يوسف".
     منذ 15 ساعة
  • ظريف: على اميركا العودة الى طاولة المفاوضات والالتزام بالتعهدات التي قطعتها في الاتفاق النووي
     منذ يوم
  • محكمة تقضى بالإعدام شنقا على ستة متهمين في القضية المعروفة إعلاميًا بلجان المقاومة الشعبية في كرداسة .
     منذ يوم
  • الحوثيون يعلنون إطلاق صاروخ باليستي على عرض عسكري في محافظة مأرب في اليمن .
     منذ يوم
  • المتحدث العسكري باسم قوات حكومة الوفاق الليبية: دفاعاتنا أسقطت طائرة إماراتية مسيرة قصفت مطار مصراتة
     منذ يوم
  • الحوثيون يعلنون قصف مواقع للقوات السعودية قرب منذ علب في منطقة عسير ب 6 صواريخ
     منذ يوم
 مواقيت الصلاة

القاهرة

الفجر

3:51 صباحاً


الشروق

5:20 صباحاً


الظهر

11:58 صباحاً


العصر

3:34 مساءاً


المغرب

6:36 مساءاً


العشاء

8:06 مساءاً


أسعار العملات

مقابل الجنيه المصرى

دولار أمريكى

0

 تابعنا على يوتيوب
 تويتر

مركز حقوقي: تدمير مباني القدس المحتلة جريمة "تطهير عرقي"

منذ 10 يوم
عدد القراءات: 1902
مركز حقوقي: تدمير مباني القدس المحتلة جريمة "تطهير عرقي"

قال "المرصد الأورومتوسطي لحقوق الإنسان" في تقرير نشره بالتعاون مع مؤسسة هيومينا لحقوق الإنسان والمشاركة المدنية، أن ما شهده شهر يوليو الماضي أكبر عملية تدمير قامت بها  الكيان الصهيوني منذ عام 1967م في مدينة القدس، حيث طالت 11 بناية سكنية تضم 72 شقة سكنية في منطقة وادي الحمص ببلدة صور باهر ، مئكده أن تلك الجريمة ترقى إلى "تطهير عرقي".

وأوضح أن عمليات تدمير البنايات الفلسطينية أسفرت عن تشريد 22 فردا، من بينهم 14 طفلاً، وحرمت أكثر من 70 عائلة من السكن في شققها التي لا يزال أغلبها قيد الإنشاء. 

ووفق متابعة المرصد وهيومينا؛ فإن عدة جهات من الحكومة الإسرائيلية وبلدية القدس والجهات القضائية تتواطأ لتنفيذ عمليات الهدم الممنهجة لتهجير الفلسطينيين قسرا، ضمن مساع لتغيير الواقع الديمغرافي في المدينة المحتلة.  

وقال إن "جرائم التدمير الممنهجة التي تنفذها إسرائيل ضد منازل الفلسطينيين، تأتي بضوء أخضر من الإدارة الأميركية، ووسط صمت دولي يصل إلى حد التواطؤ من جانب المجتمع الدولي".

ودعت المؤسسات الحقوقية المجتمع الدولي لتحمل المسؤولية تجاه القدس والسكان الفلسطينيين فيها وحمايتهم باعتبارهم سكان منطقة محتلة بموجب قرارات مجلس الأمن والجمعية العامة.

وأكد المرصد أنه في 21 تموز/ يوليو الماضي، رفضت المحكمة العليا الإسرائيلية، التماسا قدمه السكان لإلزام السلطات الإسرائيلية بوقف هدم منازلهم مؤقتا. 

 
وأفاد بأن "السلطات الإسرائيلية تدعي أن البنايات مقامة بدون ترخيص في منطقة يمنع البناء فيها، لكن السلطة الفلسطينية تؤكد أن أصحاب المنازل حصلوا على رخص بناء من الجهات الفلسطينية المختصة باعتبار أن منطقة البناء واقعة تحت المسؤولية المدنية الفلسطينية".

البحث

تواصل معنا

يمكنكم إرسال مقترحاتكم وآرائكم بالضغط على الرابط التالى
Responsive image

جميع الحقوق محفوظة 2019

تم تطوير الموقع بواسطة
The Seven Layers