Responsive image

10º

17
نوفمبر

الأحد

26º

17
نوفمبر

الأحد

 خبر عاجل
  • دوي انفجارات في بغداد وإطلاق صافرات الإنذار داخل المنطقة الخضراء
     منذ 2 ساعة
  • عاجل. سقوط عدد من القتلى والمصابين إثر سقوط برج كهرباء محطة الوراق
     منذ 7 ساعة
  • مقتل ضابط شرطة في مدينة كرمنشاه خلال مواجهات مع محتجين هاجموا مقرا للشرطة.
     منذ 8 ساعة
  • احتجاجات في مدينة كرمنشاه غربي البلاد تخللتها مواجهات وهجوم مسلح على مقر للشرطة.
     منذ 8 ساعة
  • إضراب واسع في الدوائر الحكومية والأهلية والمدارس في النجف الأشرف وإغلاق طرق رئيسية
     منذ 10 ساعة
  • استشـهاد شاب مقدسي برصاص الاحتلال غرب بيت جالا قبل قليل
     منذ 10 ساعة
 مواقيت الصلاة

القاهرة

الفجر

4:51 صباحاً


الشروق

6:16 صباحاً


الظهر

11:39 صباحاً


العصر

2:38 مساءاً


المغرب

5:03 مساءاً


العشاء

6:33 مساءاً


أسعار العملات

مقابل الجنيه المصرى

دولار أمريكى

0

 تابعنا على يوتيوب
 تويتر

ديلي تليغراف: هل اقتربت الحرب بين حزب الله وإسرائيل؟

منذ 83 يوم
عدد القراءات: 754
ديلي تليغراف: هل اقتربت الحرب بين حزب الله وإسرائيل؟

نشرت صحيفة الديلي تليغراف البريطانية مقالا لساره إليزابيث وليامز وجوزيف حبوش يتناول الغارات الجوية التي نفذها العدو الصهيوني على مواقع "إيرانية" قرب العاصمة السورية دمشق.

تقول الصحيفة إن ما حدث ينذر بأن احتمال اندلاع حرب بين إسرائيل وحزب الله أصبح قريبا جدا، خصوصا بعد تحذير الأمين العام لحزب الله، حسن نصرالله، ليلة الأحد، من انطلاق مرحلة جديدة من الحرب مع اسرائيل، وتعهده بأن الزمن الذي كانت اسرائيل تنفذ فيه هجمات على أي مكان في لبنان متى ما شاءت، وتظن بأنها ستبقى آمنة، قد انتهى.

وكان المتحدث باسم جيش العدو الصهيوني قد أفاد بأن الغارة استهدفت "منشأة لطائرات دون طيار" يديرها فيلق القدس الإيراني، ويعتقد أنها كانت تستعد لشن غارة بطائرات دون طيار على إسرائيل.

من جهته قال المتحدث باسم حزب الله، محمد عفيف في وقت لاحق إن "طائرتين دون طيار خرجتا من السماء في الساعات الأولى من صباح الأحد، سقطت الأولى دون أن تحدث أضرارا".

وأضاف أن "الثانية انفجرت على المركز الإعلامي للحزب قرب مطار بيروت مما تسبب في أضرار جسيمة"، مؤكدا أن الحزب يقوم بفحص الطائرة التي لم تنفجر.

وأثار الحادث، بحسب المقال، حفيظة رئيس وزراء لبنان، سعد الحريري، الذي وصف الحادث بأنه "انتهاك واضح" للسيادة اللبنانية وقرار الأمم المتحدة الذي أنهى الحرب الأخيرة بين إسرائيل وحزب الله عام 2006.

ويشير المقال إلى أن إسرائيل تخشى أن يصبح حزب الله المعارض أكثر قوة خصوصا بعد مشاركته في الحرب إلى جانب الرئيس بشار الأسد، مما سمح لمقاتليه باكتساب خبرة في ساحة المعركة و جمع ترسانة هائلة من الصواريخ، إضافة إلى إيجاد موطئ قدم للحزب شرق الجولان مباشرةً.

ويختم المقال بالقول إن الضغوط التي كانت تمارسها الحكومة اللبنانية على نصرالله حالت إلى حد ما دون إرسال مقاتليه إلى سوريا وحفظت لبنان من الانجرار إلى مربع الصراع السوري. لكن نصرالله يقول إن " الأمر تغير الآن خصوصا بعد الهجوم الإسرائيلي".

البحث

تواصل معنا

يمكنكم إرسال مقترحاتكم وآرائكم بالضغط على الرابط التالى
Responsive image

جميع الحقوق محفوظة 2019

تم تطوير الموقع بواسطة
The Seven Layers