Responsive image

18
أكتوبر

الجمعة

26º

18
أكتوبر

الجمعة

 خبر عاجل
  • وصول 40 من أعضاء حركة الجهاد الإسلامي الفلسطيني لمعبر رفح البري كانوا معتقلين لدى النظام المصري
     منذ 13 ساعة
  • وزير الخارجية التركية: - أكدنا على ضرورة وحدة الأراضي السورية
     منذ 15 ساعة
  • وزير الخارجية التركي: - أكدنا أننا سنعلق عملية "نبع السلام" ولم نقرر إيقافها بعد بل سنعلقها حتى نراقب انسحاب التنظيمات الإرهابية
     منذ 15 ساعة
  • وزير الخارجية التركي: حققنا مانطمح إليه في شمال سوريا
     منذ 15 ساعة
  • الرئيس الأمريكي دونالد ترمب على تويتر تعليقا على محادثات الوفد الأمريكي في أنقرة: شكرا للرئيس أردوغان
     منذ 15 ساعة
  • الرئيس الأمريكي دونالد ترمب على تويتر: أخبار عظيمة قادمة من تركيا وسيتم إنقاذ ملايين الأرواح
     منذ 15 ساعة
 مواقيت الصلاة

القاهرة

الفجر

4:30 صباحاً


الشروق

5:53 صباحاً


الظهر

11:40 صباحاً


العصر

2:56 مساءاً


المغرب

5:27 مساءاً


العشاء

6:57 مساءاً


أسعار العملات

مقابل الجنيه المصرى

دولار أمريكى

0

 تابعنا على يوتيوب
 تويتر

#رحيمه_فين_يامحمد_ياعلي| تشويه جديد قبل مؤتمر الشباب فهل ينجح هذه المرة؟

منذ 34 يوم
عدد القراءات: 2394
#رحيمه_فين_يامحمد_ياعلي| تشويه جديد قبل مؤتمر الشباب فهل ينجح هذه المرة؟

بات اسم محمد علي من أكثر الأسماء التي تزعج نظام عبدالفتاح السيسي خلال الأسابيع الأخيرة، بعد أن تحول كل ما يخص اسم رجل الأعمال الفنان محمد علي إلى أكثر المواد بحثا في مصر، إضافة لصدارة كل ما يخص "الهاشتاجات" المتعلقة به تريند مواقع التواصل.

"محمد علي يفضحهم".. "محمد علي فاضحهم".. "محمد علي فضحهم".. "مخابرات انتصار".. "محمد علي".. وحتى "ارحل يا سيسي".. كلها وسوم وهاشتاجات تصدرت مواقع التواصل في الأيام الأخيرة، بعد الظهور المفاجئ لرجل الأعمال والفنان محمد علي في سلسلة من الفيديوهات.

نظام السيسي تلقى الضربة بصدمة شديدة في البداية، أفقدته الوعي والتوازن، لكن سرعان ما لجأ إلى اللجان الإلكترونية في محاولة التغطية على هاشتاجات محمد علي ومنع تصدرها مواقع التواصل الاجتماعي، وبالتالي الوصول إلى شرائح أكبر من الشعب المصري.

فكيف حاول السيسي التغطية على هاشتاجات محمد علي؟ ولماذا أفردت لجانه الإلكترونية وقتا أكبر وصرفت أموال المصريين في دعم هاشتاج "رحيمة فين يا محمد يا علي"؟ وما علاقة ذلك يمؤتمر الشباب؟ هذا ما سنحاول كشفه في السطور التالية.

اقرأ ايضا: لو طلعتولنا 100 عفريت هنتابع محمد على.. "السوشيال" وظهور وائل غنيم

هاشتاجات محمد علي

ما أن ظهر محمد علي في أول فيديو له، حتى تلقف الشعب المصري هذه الفيديوهات بقوة، ولعل حالة السرعة الجنونية التي انتشرت بها الفيديوهات وتصدر بها اسم محمد علي عمليات البحث الرائجة في جوجل (بـأكثر من مليار عملية بحث) وتصدر الهاشتاجات المرتبطة باسم محمد علي مواقع التواصل الاجتماعي، تؤكد للجميع أن الشعب المصري حتى وأن بدا خاملا خامدا، إلا أنه يعرف جيدا من يسرقه ومن ينهب أمواله ومن السبب في إفقاره.

اقرا أيضا: قصور متصلة بأنفاق تحت الأرض.. محمد علي يواصل كشف فساد قيادات الجيش (فيديو)

تعددت الهاشتاجات الخاصة بمحمد علي، كما تعددت قنوات اليوتيوب وصفحات الفيسبوك التي تنشر فيديوهات محمد علي، رغم خطورتها الأمنية، ورغم حساسية ما تتعلق به (سمعة الجيش المصري)، لكن الحالة التي وصل إليها الشعب المصري على يد الجنرال الحاكم، أفقدت الشعب أي ثقة في جيشه، وبات الحديث عن نزاهة الجيش محض ترهات.

هاشتاجات مضادة

ما أن أفاق نظام السيسي من صدمته في الحالة الجنونية التي تلقف بها الشعب المصري فيديوهات محمد علي، توجه على الفور  إلى لجانه الإلكترونية التي يصرف عليها من أموال الشعب المصري، وإن كان هذا الشعب "الذي لم يجد من يحنو عليه" هو آخر من يشغل بال السيسي.

اقرأ ايضا: هاشتاجات الأهلي والزمالك.. هل يغطي النظام على "#محمد_علي"؟

كانت البداية مع هاشتاجات مضادة لمحمد علي ولكن من باب موارب، عبر تصعيد الحرب "التويترية" بين جمهوري الزمالك والأهلي على تويتر، واستغلال حالة الاحتقان بين الجمهورين التي تنامت مؤخرا دونما سبب واضح.

وبعد أن فشلت حرب هاشتاجات جماهير الزمالك والأهلي في التغطية على هاشتاجات محمد علي، قرر السيسي أن يلجأ إلى تحسين صورته والدفاع عن نفسه، خاصة أن هاشتاج "ارحل يا سيسي" عاد من جديد إلى الواجهة والصدارة، فكان الهاشتاج التقليدي للرد هو "معاك يا سيسي".

لكن، لم يكن "معاك يا سيسي" قادرا على الوقوف بوجه طوفان محمد علي، فقرر السيسي إعطاء أوامره إلى لجانه الإلكترونية بالتصعيد المباشر ضد محمد علي، فظهرت هاشتاجات من عينة "أخو محمد على فضحه" و "رجع الفلوس يا محمد" لكنها لم تحرز أي نجاح ولم يكن لها أي صدى، خاصة أن محمد علي ظهر في فيديوهات مخصصة للرد على الموضوعات التي تحدثت عنها الهاشتاجات ونسفها نسفا، فانقلبت الهاشتاجات على لجان السيسي من جديد.

اقرأ أيضا: "#معاك_ياسيسي" و"محمد_علي_فضحهم".. حرب هاشتاجات على تويتر

وكما حدث مع المخرج خالد يوسف، قرر نظام السيسي أخيرا، وبعد الفشل المتوصل، أن يلجأ إلى الأعراض وانتهاك الخصوصية والحياة الشخصية، فشاهدنا هاشتاج "#رحيمه_فين_يامحمد_ياعلي" الذي يتحدث عن تفاصيل حياة رجل الأعمال الخاصة، بعد تسريب رسالة صوتية من زوجته حول إحدى بناته.

مؤتمر الشباب

قبل يومين، خرج الفنان ورجل الأعمال محمد علي في فيديو يتوعد السيسي ويوجه له مجموعة أسلة، ويتحداه في أن يجيب على هذه الأسئلة في مؤتمر الشباب المزمع عقده غدا السبت.

مؤتمر الشباب الثامن الذي ينظمه السيسي، هو في حقيقة الأمر تأكيد على ما ذكره محمد علي من اتهامات للسيسي بإهدار المال العام المصري على مشاريع وهمية لا قيمة لها، رغم أن المؤتمر في حد ذاته جاء خصيصا للرد على اتهامات محمد علي.

اقرأ أيضا: فيديو| أحمد موسى يدافع عن محمد علي: مقاول شاطر

مصادر مقربة ومطلعة داخل النظام أكدت أن السيسي تعجل إطلاق المؤتمر في محاولة للرد على محمد علي وما كشفه من فساد، وأن هذا التعجل كان من ضمن خطته تزويد جرعة تشويه محمد علي عبر هاشتاجات مصطنعة، خوفا من أن تتسبب هذه العجلة في خروج المؤتمر بشكل غير كافئ للرد على فيديوهات محمد علي، وهو ما يعكس حالة الهلع والرعب داخل أروقة النظام.

ما يزيد من حالة الرعب والهلع هو أن محمد علي توعد السيسي بالرد عليه عقب انتهاء مؤتمر الشباب مباشرة، أن أن السيسي تحول -لأول مرة منذ فترة كبيرة جدا- إلى مجرد رد الفعل، بينما التقط محمد علي السبق وصار هو من يحدد الموضوعات التي على السيسي الحديث فيها وتوضيحها، في ظل فشل كتائبه الإلكترونية وإعلامه في التصدي لفيديوهات محمد علي. 

اقرأ أيضا: فيديو| محمد علي يرد على استعانة السيسي بشقيقه لاتهامه بـ"أكل أموال ولاد أخوه الأيتام"

فإلى أين ستنتهي حرب محمد علي مع السيسي؟ وهل يتطور الأمر ويخرج من دائرة الهاشتاجات؟ وإلى مدى يمكن أن تصل هذه الحرب؟ هذا ما سنراه في الأيام المقبلة.

البحث

تواصل معنا

يمكنكم إرسال مقترحاتكم وآرائكم بالضغط على الرابط التالى
Responsive image

جميع الحقوق محفوظة 2019

تم تطوير الموقع بواسطة
The Seven Layers