Responsive image

15
نوفمبر

الجمعة

26º

15
نوفمبر

الجمعة

 خبر عاجل
  • سلطات الاحتلال تقرر تعطيل المدارس غداً في عسقلان المحتلة مع استمرار إطلاق الصواريخ من غزة
     منذ 2 ساعة
  • صافرات الإنذار تدوي في مستوطنات غلاف قطاع غزة
     منذ 3 ساعة
  • حماس تفرج عن 57 موقوفا "دعما للأجواء الإيجابية"
     منذ 4 يوم
  • حركة النهضة : سنعلن عن رئيس الحكومة في الوقت المناسب بعد التشاور مع شركائنا.
     منذ 4 يوم
  • رئيس مجلس شورى حركة النهضة : سنعلن عن رئيس الحكومة في الوقت المناسب بعد التشاور مع شركائنا.
     منذ 4 يوم
  • تلفزيون المملكة الحكومي: الجيش الأردني يرفع علم بلاده في الباقورة بالتزامن مع إعلان الملك عبد الله الثاني فرض السيادة عليها
     منذ 4 يوم
 مواقيت الصلاة

القاهرة

الفجر

4:49 صباحاً


الشروق

6:14 صباحاً


الظهر

11:39 صباحاً


العصر

2:39 مساءاً


المغرب

5:04 مساءاً


العشاء

6:34 مساءاً


أسعار العملات

مقابل الجنيه المصرى

دولار أمريكى

0

 تابعنا على يوتيوب
 تويتر

مها عزام: مصر تواجه خطر وجودي .. والحل بخلع منظومة العسكر الفاشلة من جذورها

منذ 5 يوم
عدد القراءات: 1424
مها عزام: مصر تواجه خطر وجودي .. والحل بخلع منظومة العسكر الفاشلة من جذورها

علقت الدكتورة "مها عزام" رئيس المجلس الثوري على المفاوضات بين النظام وحكومة إثيوبيا تحت رعاية الحكومة الأمريكية قائلة: مفاوضات واشنطن لم تكن إلا آخر محطة لمنظومة العسكر الفاشلة على طريقهم المؤدي بمصر إلى كارثة وجودية.
 
وفي تصريحات خاصة لـ"جريدة الشعب" قالت عزام: لقد كان من الواضح منذ اتفاقية ١٩٥٩ أنه لا بد وأن  يأتي وقت يبنى فيه سد على النيل قبل دخول مياهه الأراضي المصرية، مما سيهدد أمن مصر الغذائي ومكانتها الإقليمية، وبعد حوالي ٦٠ عامًا بات من الواضح أن العسكر فشلوا تماما في التخطيط والإعداد لحماية أمن ومستقبل الشعب المصري من هذا الخطر.

وتابعت رئيسة المجلس الثوري: حتى قبل بناء سد النهضة دخلت مصر بمرحلة ما يسمى الفقر المائي حيث أصبحت حصة المواطن المصري من الماء اليوم وقبل أي تاثير من سد النهضة أقل من نصف المعدل العالمي مما يهدد الأمن الغذائي للشعب المصري، وبدل أن يبذل العسكر قصارى جهدهم لإيجاد موارد جديدة من الماء وتغيير جذري في البنية الزراعية لحماية الأمن الغذائي لمصر أضاعوا السنين والموارد لإثراء أنفسهم حتى أصبحت مصر اليوم على حافة كارثة.

وأردفت: وها هم اليوم أمام سد النهضة بعد أن وقع الجنرال السيسي على اتفاقية ٢٠١٥ يقفون كالمتسولين يطلبون من إثيوبيا التبطؤ في تعبئة خزان النهضة حتى يحاولوا التقليل من التلف للأراضي الزراعية المصرية عالمين تماما أن تلف جزء كبير من أراضى مصر الزراعية نتيجة النقص المائي وسد النهضة أصبح أمرًا لا مفر منه.


وأضافت: وأمام هذه الكارثة التاريخية بالإضافة إلى كارثة الاحتباس الحراري التي تهدد مصر بعد عقود قليلة بارتفاع ماء البحر لتغطية أجزاء من الإسكندرية وجزء كبير من الدلتا، مُتسائلة ماذا يفعل المجرم الفاشل السيسي؟ هل يعد لبناء مدينة جديدة لسكان الإسكندرية؟ هل يستعمل الغاز لبناء محطات تحلية المياه؟ هل يعمل على مشروع إصلاح زراعي شامل لتأمين مستقبل الشعب المصري الغذائي؟ أبداً، بل يبني مدينة باذخة التكاليف للرفاهية له ولأعوانه تمتص الماء من حصة الشعب المتضائلة لتضخه في حدائق وحمامات سباحة خاصة ويباع الغاز والموارد لإثراء الضباط.

اختتمت عزام تصريحاتها قائلة: مصر اليوم تواجه خطرا وجوديا نتيجة إهمال وفشل العسكر طوال الستة عقود الماضية وسد النهضة إنما سلط الضوء على مشكلة وجودية وأساسية لدولة مصر. لذلك ومن أجل إنقاذ مصر وأجيال المستقبل لا حل أمام الشعب المصري الآن إلا خلع المنظومة العسكرية من جذورها  والنهوض للعمل يدا واحدة لمشروع متكامل لإنقاذ مصر.

البحث

تواصل معنا

يمكنكم إرسال مقترحاتكم وآرائكم بالضغط على الرابط التالى
Responsive image

جميع الحقوق محفوظة 2019

تم تطوير الموقع بواسطة
The Seven Layers