Responsive image

18º

23
سبتمبر

الأحد

26º

23
سبتمبر

الأحد

 خبر عاجل
  • الحكم بالسجن المؤبد على مرشد جماعة الإخوان المسلمين محمد بديع في قضية "أحداث عنف العدوة"
     منذ 5 ساعة
  • وزارة الدفاع الروسية: إسرائيل ضللت روسيا بإشارتها إلى مكان خاطئ للضربة المخطط لها وانتهكت اتفاقيات تجنب الاحتكاك في سوريا
     منذ 8 ساعة
  • "حسن روحاني" :رد إيران (على هذا الهجوم) سيأتي في إطار القانون ومصالحنا القومية
     منذ 9 ساعة
  • "حسن روحاني" دولا خليجية عربية تدعمها الولايات المتحدة قدمت الدعم المالي والعسكري لجماعات مناهضة للحكومة تنحدر من أصول عربية
     منذ 9 ساعة
  • ليوم..الحكم على "بديع" و805 شخصًا في "أحداث العدوة"
     منذ 9 ساعة
  • مقتل 7 جنود في شمال غرب باكستان
     منذ 9 ساعة
 مواقيت الصلاة

القاهرة

الفجر

5:15 صباحاً


الشروق

6:38 صباحاً


الظهر

12:47 مساءاً


العصر

4:15 مساءاً


المغرب

6:56 مساءاً


العشاء

8:26 مساءاً


أسعار العملات

مقابل الجنيه المصرى

دولار أمريكى

0

 تابعنا على يوتيوب
 تويتر

إمام "أهل السنة والجماعة" بسيناء لـ"الشعب" :إسرائيل وراء مذبحة رفح وهناك شبهات حول تورط عناصر من "فتح"

حوار: شريف عبدالحميد [email protected]
منذ 2213 يوم
عدد القراءات: 3715
إمام "أهل السنة والجماعة" بسيناء لـ"الشعب" :إسرائيل وراء مذبحة رفح وهناك شبهات حول تورط عناصر من "فتح"

<<إسرائيل ضربت المدرعة التىنفذت الحادث لإخفاء أسرار الجريمة

<<العمليات العسكرية فىسيناء تضر بالقبائل وستؤدىإلى مواجهات مع السيناويين

<<حذرت وزير الداخلية من ضرب أهل سيناء؛فقوات الأمن تضرب البيوت بحجة مطاردة التكفيريين!""

 ملابسات حادث رفح الذى راح ضحيته 16 شهيدًا من جنود وضباط القوات المسلحة لا تزال مجهولة وهناك محاولات لاستقصاء الحقيقة على الرغم من مرور قرابة شهر على حادث.

"الشعب " من جانبها سعت للتعرف على حقيقة الحادث وما يجرىحاليًا من عمليات عسكرية فى سيناء لمطاردة بعض الجماعات التى تتهمها قوات الأمن بالضلوع فى الجريمة،وأجرت حوارًا مع واحد من أهل سيناء هو الشيخ "أسعد البيك"إمام أهل السنة والجماعة بسيناء الذى اتهم إسرائيل صراحة بالوقوف وراء الحادث بالتخطيط والتنفيذ من خلال عناصر من حركة " فتح " الفلسطينية.

  الشيخ البيك يسلط الضوء فى هذا الحوار على ما يجرىعلى أرض سيناء حاليًا من عمليات عسكرية تقوم بها قوات الأمن والجيش لمطاردةمن تزعم تلك القوات أنهم قاموابتنفيذ الحادث من جماعات التكفير ويعدما يجرىعملًا " عشوائيًّا " يضر بأهل سيناء وينذر بمواجهات مع قوات الأمن التى تقتحم البيوت وتضرب السكان بحجة مطاردة التكفيريين .

وإلى مزيد من التفاصيل فى السطور التالية:

* فى رأيك من الفاعل الحقيقي لمذبحة رفح؟

** إذا أردنا تحديد الفاعل فى مذبحة رفح فعلينا أولًا تحديد المستفيد منها، وهذه قاعدة معلومة فى كافة الأجهزة الأمنية وتحديد المستفيد أول خطوة فى الكشف عن مرتكب أى حادث، وفى هذه المذبحة التى أسفرت عن 16 شهيدًا من خيرة أبنائنا وهم صائمون فى رمضان،وهو المشهد الذى أفزع قلوبنا جميعًا، فمنهجنا وديننا لا يسمح بحدوث مثل هذه المذبحة لغير المسلمين، فى هذه المذبحة وبالتحليل المنطقىلمعطيات الأمور نجد أن عدوًّا لدودًا قابع فى المنطقة يلاقى حالًامن الرفض وعدم القبول من كافة الشعوب العربية ولم يقبله سوى الحكومات العميلة، لهذا فالعدو الصهيونىحرص على أن يصعد إلى قمة السلطة فى الدول العربية حكامًا عملاء على شاكلة المخلوع، إلا أنه لما تغير الوضع فى قطاع غزة وتولى الحكومة تيار إسلامىهاجم العدو الصهيونىقطاع غزة أكثر من مرة .

  لكن العدو الصهيونى لم يستطع إخضاع المقاومة فما تعليقك؟

  رغم الضربات المتواليةلغزة لكن العدو الصهيونى لم يستطع أن يهزم المقاومة، وهو ما ولد لدى العدو شعورًا مؤكدًا أن تولى الإسلاميين زمام الحكم فى الدول المحيطة هو تعجيل بنهاية الكيان الصهيونى، وهو ما يفسر القلق والخوف الصهيونى من تغير الوضع فى مصر ومن ثورة يناير التى أطاحت بكنزهم الاستراتيجى، وهو ما حدث فى ليبيا وتونس وما سيحدث فى سوريا، وازداد الرعب بعد تولى فصيل إسلامىمقاليد الأمور فى مصر خاصة أننا على الخط الساخن على الحدود، فاليهود دومًا ينظرون إلى الأمام ويضعون خططًا لمئة عام قادمة .

 هذا من واقع تاريخهم؛ففى المؤتمر الصهيونى الذى عقد بزعامة "تيودور هرتزل"فى مدينة "بازل"السويسرية عام 1897، كان أول بند فى المؤتمر:إقامة دولة لليهود فى فلسطين بعد 50 سنة،ثم "إسرائيل الكبرى" بعد 50 سنة أخرى وهى التى فشلوا فى تحقيقها،فلجؤوا إلى استخدام عملائهاالذين تولوا مناصب قيادية فى كافة الدول المحيطة بها، والذين سهلوا للعدو الصهيونى تنفيذ كافة ما تريد بهذه الدول؛فكل الحكام العرب ما هم إلا امتداد للعدو الصهيونى، ومن منطلق التخطيط للمستقبل فإن العدو الصهيونى يسعى إلى زعزعة هذا الوليد الإسلامىالذى تولى الحكم حديثًا قبل أن يشتد عوده ويكبر ويحطمهم فى لحظة من اللحظات؛لهذا يسعى العدو الصهيونى للقضاء على هذا التيار مبكرًا وإحداث زعزعة أمنية عن طريق الوقيعة بين مصر وحماس، بالإضافة إلى محاولات إسقاط الحكومة وتشويهصورة التيارات الإسلامية .

  هل هذه أدلة على تورط إسرائيل فى حادث رفح؟

كل ما ذكرته يبرر اتهام العدو الصهيونى بارتكاب المجزرة،وهو ما ترتب عليه إحكام الحصار على غزة وحماس وضرب حماس ومصر ببعضهما البعض.

* لماذا نجحت مثل هذه العملية رغم تحذيرات العدو الصهيونى؟

** اليهود يضعون خططًا محكمة لكن لو تتبع هذا المخطط أناس مخلصون لتمكنوا من إفشاله لكن الأريحية التى اعتاد عليها النظام الأمنى باتهام الجماعات الإسلامية فى مصر بارتكاب الحادث واتخاذ ذلك ذريعة لضربهم، وهذا إن دل على شىء فإنما يدل على فشل القوى الأمنية الموجودة فى مصر سواء كانت قوات مسلحة أو شرطة،والنجاح هو أن تسعى لتعرف من الفاعل الحقيقى، وهناك أقوال بتورط محمد دحلان وحركة فتح فى المذبحة،ولا يجب استبعاد هذه الأقاويل خاصة أن فتح تعادىحركة المقاومة الإسلامية حماس ولا تتورع عن التفاوض مع الصهاينة، ولديها عملاء وجواسيس يعينوهمعلى هذا التخطيط،ولا أستبعد أن يكون هؤلاء الجواسيس قد جندوا مهربىالمخدرات والممنوعات لارتكاب مثل هذا الحادث،كما أن المدرعة التى فجرها العدو الصهيونى دليل على أن منفذىالحادث مأجورون؛ وإلا فما تفسير ذهاب المدرعة إلى الحدود مع العدو الصهيونى بعد قتل الجنود المصريين إلا إذا كان هناك اتفاق بأن يحتمىمرتكب المذبحة بالعدو الصهيونى خوفًا من عودته إلى مصر وتمكن القوات الأمنية من القبض عليه وتنكشف أسرار الاتفاق، لكن كدأب الصهاينة دومًا قام بحرق المنفذين لدفن السر معهم وأرجو من إخواننا فى القوات المسلحة والشرطة أن يعيدوا التفكير بطريقة صحيحة .

* ما مدى صحة ما ذكره الإعلام حول تورط جماعات التكفيربسيناء فى المذبحة؟

** ألا يوجد فى مصر تكفيريون سوى فى سيناء؟! التكفيريون موجودون فى القاهرة أيضًا فلماذا يصر الإعلام على الصاق الاتهام بالتكفيريين فى سيناء؟ كما أن التكفيريين ليسوا حديثىالعهد ومثلهم مثل أىجماعة قديمة،وعندما تسمح لهم الظروف والبيئة المحيطة يبدؤونفى النمو، والإعلام اليوم يهول عدد التكفيريين لتخويف الناس ولخدمة العملية التى ينفذها الجيش فى ضرب السيناويين فى الجبال وتبرير عمليات اقتحام المنازل.

* ما رأيك فى تعامل الأمن مع أبناء سيناء؟

** القوات المسلحة اليوم تضرب فى سيناء ضربًاعشوائيًّا؛فهى لم تحدد هوية مرتكبىحادث رفح، وهىتضرب دون مراعاة أن الجبل فيه فئات كثيرة جدًّا وليس من مصلحة القوات المسلحة استعداء أبناء سيناء بهذا الضرب العشوائى لها، فالجبل مسكن للعديد من العائلات وبالضرب العشوائىللجبل فأنت تضرب مجتمعًابدويُّالا ذنب له ولم يفعل شيئًا،وهو ما يثير قلاقل أمنية قد تسفر عن مواجهة تسيل فيها الدماء بين الناس وبين الجيش،والمنتصر فى هذه الحال هو العدو الصهيونى فهو المستفيد الوحيد من وراء هذا العمل .

  وأذكر أن قوات الأمن اقتحمت بيوت 5 أفراد يعملون معى فى مكتب القضاء الشرعىلجماعة أهل السنة والجماعة،ولا علاقة لهم إطلاقًا لا من قريب أو بعيد بالأحداث لا فكرًا ولا عملًا،فذهبت إلى مدير الأمن للاستفسار عن سبب احتجازهم وأكدت له أنهم لا علاقة لهم بالأحداث وأنهم من جماعة أهل السنة، وبعدها بيوم قابلت وزير الداخلية وطالبته بضرورة الإفراج عنهم لأنهم لم يرتكبوا أى ذنب وأكدت له أن سياسة الوزارة إذا سارت على هذا الشكل فستؤدىإلى إحداث شرخ بين الأمن وأبناء سيناء وهو ما لا تحمد عقباه،وقد ينذر بمواجهة بين الشرطة والسيناويين وسيكون الرابح الوحيد وقتها هو العدو الصهيونى، وطالبت الوزير بضرورة إطلاق سراحهم، فلما لم يجدوا ما يدينهم لفقوا لهم اتهامًا باقتحام قسم شرطة الشيخ زويد فىأثناء الثورة على الرغم من أن وقت اندلاع الثورة كان من بين هؤلاء الخمسة شخصان معتقلان،فما كان من النيابة إلا أن أطلقت سراح الخمسة بعد التأكد من تلفيق القضية. 

البحث

تواصل معنا

يمكنكم إرسال مقترحاتكم وآرائكم بالضغط على الرابط التالى
Responsive image

جميع الحقوق محفوظة 2018

تم تطوير الموقع بواسطة
The Seven Layers