Responsive image

13
نوفمبر

الثلاثاء

26º

13
نوفمبر

الثلاثاء

 خبر عاجل
  • أبو عبيدة: مليون صهيوني سيكونون بانتظار الدخول في دائرة صواريخنا
     منذ 7 ساعة
  • قصف مقر الأمن الداخلي (فندق الامل) من قبل طائرات الاستطلاع غرب مدينة غزة
     منذ 7 ساعة
  • إعلام العدو: ارتفاع عدد الجرحى الإسرائيليين إلى 50 بسبب القصف الصاروخي من غزة على المناطق الحدودية
     منذ 7 ساعة
  • استهداف عمارة الرحمة في شارع العيون غرب مدينة غزة بصاروخين
     منذ 8 ساعة
  • الغرفة المشتركة للمقاومة: المقاومة توسع دائرة قصفها رداً على العدوان الإسرائيلي
     منذ 8 ساعة
  • ماس: إستمرار القصف الإسرائيلي الهمجي على #غزة وتدمير البيوت والمقرات والمؤسسات الإعلامية تخطي لكل الخطوط الحمراء ،و رسالة تصعيد وعدوان، سيصل للاحتلال جواب المقاومة وردها وبما يتوازى مع حجم هذه الجرائم .
     منذ 8 ساعة
 مواقيت الصلاة

القاهرة

الفجر

4:48 صباحاً


الشروق

6:12 صباحاً


الظهر

11:39 صباحاً


العصر

2:39 مساءاً


المغرب

5:05 مساءاً


العشاء

6:35 مساءاً


أسعار العملات

مقابل الجنيه المصرى

دولار أمريكى

0

 تابعنا على يوتيوب
 تويتر

260 من أركان النظام البائد جمدت البنوك أموالهم أحدثهم مساعدة إبراهيم سليمان

كتب: محمد مكى
منذ 2667 يوم
عدد القراءات: 1566

وصل عدد العملاء الذين جمدت البنوك أموالهم بنهاية الأسبوع الماضى نحو 260 عميلا، معظمهم من أركان النظام السابق وعائلاتهم، وعدد من رجال الأعمال، بحسب مصادر مصرفية مطلعة، وذلك بعد مخاطبة رسمية من قبل النائب العام وجهاز الكسب غير المشروع للبنوك بضرورة التحفظ على تلك الأموال، بعد تحقيقات أجريت من قبلهما.

وقال مصدر مصرفى رفيع المستوى إن آخر من طلبت الجهات القضائية تجميد أرصدته من مشاهير المجتمع فى الأسبوع الماضى، كانت مساعدة لوزير الإسكان الأسبق محمد إبراهيم سليمان، التى صدر قرار مماثل لها قبل عدة أشهر.

ورفض المصدر، الذى يرأس احد البنوك الكبرى فى السوق، تقدير قيمة المبالغ المجمدة «الأموال المجمدة اقل بكثير مما يتردد فى وسائل الإعلام. الأموال الحقيقية لهؤلاء المتورطين خارج البنوك المصرية، ومعظمها فى بنوك عالمية قد يكون لها فروع فى مصر».

«الأموال الموجودة فى مصر قليلة جدا مقارنة بالموجودة فى الخارج، وعمولات الصفقات إن وجدت كانت تتم فى الخارج وتوضع فى بنوك خارجية، من باب الاحتراز والخوف من تسرب المعلومات إلى الإعلام واستغلالها من جانب بعض المنافسين السياسيين»، تبعا للمصدر.

وكشف المصدر أن حسابات أركان النظام السابق، حتى قبل ثورة الخامس والعشرين من يناير، توضع عليها علامة حمراء عند أى تعاملات تتم عليها، إيداعا أو سحبا، مما يجعل أى تعامل على تلك الحسابات معروفا لأكثر من طرف داخل البنك الواحد.

كانت البنوك قد جمدت حسابات وأرصدة لعدد من السياسيين وكبار رجال الأعمال خلال الفترة الماضية، من أبرزهم الرئيس المخلوع حسنى مبارك ونجليه علاء وجمال، وبعض الوزراء منهم أحمد المغربى وزهير جرانة، وكبار الساسة مثل زكريا عزمى وأحمد عز وفتحى سرور وصفوت الشريف.

ورفض المصدر ذكر أية أرقام تتعلق بحسابات أركان النظام، مكتفيا بالقول إن حسابات معظمهم موزعة على بنكين، أحدهما حكومى والثانى مصرى بمساهمة عربية، مع وجود حسابات أخرى فى مراكز البنوك الأجنبية الرئيسية التى تعمل فى مصر من خلال فروعها.

وقال المصدر إن البنوك جمدت منذ أكثر من شهرين حسابات رئيس الوزراء السابق عاطف عبيد المحبوس حاليا، وكذلك أموال يوسف والى وزير الزراعة الأسبق، وكان آخر الحسابات التى صدرت قرارات بتجميدها لأفراد النظام السابق، رافضا الإفصاح عن المبالغ الخاصة بهم.

ونفى المصدر تلقى البنوك إخطارات تتعلق برفع الحظر عن بعض الحسابات التى صدر قرار بتجميدها فى وقت سابق، حتى من الذين قرر النائب العام رفع حظر التصرف فى الأموال الخاصة والمنع من السفر عنهم.

وأضاف المصدر، أن البنك المركزى ينفذ أية قرارات يتلقاها من جهات التحقيق أو الجهات القضائية بخصوص رفع الحظر عن أموال وأصول صدر قرار بتجميدها سابقا، «فور وصولها إليه».


البحث

تواصل معنا

يمكنكم إرسال مقترحاتكم وآرائكم بالضغط على الرابط التالى
Responsive image

جميع الحقوق محفوظة 2018

تم تطوير الموقع بواسطة
The Seven Layers