Responsive image

16
يناير

الأربعاء

26º

16
يناير

الأربعاء

 خبر عاجل
  • مستوطنون يقتحمون الأقصى تحت حراسة مشددة من جنود الاحتلال
     منذ 10 ساعة
  • الاحتلال يعتقل 3 فلسطينيين من جنين على حاجز "الكونتينر"
     منذ 14 ساعة
  • الاحتلال الإسرائيلي يعتقل طفلين من مخيم قلنديا شمال القدس
     منذ 14 ساعة
  • توغل إسرائيلي محدود شمال قطاع غزة
     منذ 14 ساعة
  • قوات الاحتلال تهدم كرفاناً سكنياً في الأغوار
     منذ 14 ساعة
  • الاحتلال يعتقل 4 فلسطينيين من بيت لحم
     منذ 15 ساعة
 مواقيت الصلاة

القاهرة

الفجر

5:20 صباحاً


الشروق

6:46 صباحاً


الظهر

12:04 مساءاً


العصر

2:57 مساءاً


المغرب

5:21 مساءاً


العشاء

6:51 مساءاً


أسعار العملات

مقابل الجنيه المصرى

دولار أمريكى

0

 تابعنا على يوتيوب
 تويتر

مجدى حسين: على الوطنيين المخلصين فض التحالف مع الفلول

منذ 2215 يوم
عدد القراءات: 1089

 انتقد مجدى أحمد حسين، رئيس حزب العمل الجديد، تحالف التيار الشعبى والناصريين والقوى الثورية مع فلول النظام السابق والدكتور محمد البرادعى وعمرو موسى وأنصار الفريق أحمد شفيق واللواء عمر سليمان، فيما يعرف بجبهة الإنقاذ الوطنى، مطالبا حمدين صباحى ومعارضى سياسات الرئيس المخلوع حسنى مبارك بعدم التعاون مع الفلول وأذناب الإدارة الأمريكية، ودعاهم إلى التحالف مع كل القوى الوطنية من مختلف الأيدلوجيات والمرجعيات للتأسيس لسياسة مصرية مستقلة ومقاومة للحلف الصهيو أمريكى.

ودعا رئيس حزب العمل فى تصريحات إعلامية على عدة قنوات فضائية من بينها «الجزيرة» و«الاتجاه»- قادة حزب المؤتمر الشعبى الناصرى إلى فض التحالف مع فلول النظام السابق وحزب الوفد، الذى وصفه بالجناح الليبرالى للحزب الوطنى المنحل، وكذلك حزب التجمع الذى مثل الجناح اليسارى للنظام السابق وتعاون مع أمن الدولة فى عهد المخلوع، وتكوين ائتلاف وطنى  لعبور المرحلة الحالية وبناء الجمهورية الثانية.

واتهم مجدى حسين المرشحَ الخاسرَ أحمد شفيق ود.البرادعى بقيادة حرب شوارع من الفضائيات والقيام بالتحريض على قيام حرب أهلية، مطالبا بالتحقيق مع عمرو موسى عقب لقائه وزيرة الخارجية الإسرائيلية السابقة «تسيبى ليفنى»، متهما إياه بالتعاون مع الكيان الصهيونى.

ومن جانبه طالب الدكتور أحمد الخولى، أمين التنظيم بالحزب، جميع القوى السياسية بقبول نتيجة الصندوق واعتبار أى اعتراض خروجا على الشرعية وتحديا لإرادة الشعب ويجب أن يواجه بالحزم والقانون، وتظهر رغبة المعارضين فى إسقاط الرئيس المنتخب من الأغلبية بإرادة شعبية حرة للمرة الأولى فى تاريخ مصر، مؤكدا أن التصويت بـ«نعم» هو السبيل للاستقرار واستكمال بناء مؤسسات الدولة وتحقيق مطالب ثورة 25 يناير المجيدة.

البحث

تواصل معنا

يمكنكم إرسال مقترحاتكم وآرائكم بالضغط على الرابط التالى
Responsive image

جميع الحقوق محفوظة 2019

تم تطوير الموقع بواسطة
The Seven Layers