Responsive image

22º

26
سبتمبر

الأربعاء

26º

26
سبتمبر

الأربعاء

 خبر عاجل
  • بولتون: طهران ستدفع "ثمنا باهظا" إذا كانت تتحدى واشنطن
     منذ 9 ساعة
  • أمير قطر: الحصار أضر بسمعة مجلس التعاون الخليجي
     منذ 9 ساعة
  • الصحة الفلسطينية: 5 إصابات إحداها حرجة برصاص الاحتلال شرق قطاع غزة
     منذ 9 ساعة
  • عاهل الأردن: خطر الإرهاب العالمي ما زال يهدد أمن جميع الدول
     منذ 10 ساعة
  • روحاني: إسرائيل "النووية" أكبر تهديد للسلام والاستقرار في العالم
     منذ 10 ساعة
  • روحاني: أمن الشعوب ليس لعبة بيد الولايات المتحدة
     منذ 11 ساعة
 مواقيت الصلاة

القاهرة

الفجر

5:17 صباحاً


الشروق

6:40 صباحاً


الظهر

12:46 مساءاً


العصر

4:13 مساءاً


المغرب

6:52 مساءاً


العشاء

8:22 مساءاً


أسعار العملات

مقابل الجنيه المصرى

دولار أمريكى

0

 تابعنا على يوتيوب
 تويتر

بعد تعيين "مايمان" رئيسًا لـ"شرق المتوسط" .. "يسرى" و"زهران": تعيين رجل الموساد دليل على "صهيونية" الشركة ومصالحها الخفية

كتب: خالد الطواب
منذ 2093 يوم
عدد القراءات: 2486

قررت شركة غاز "شرق المتوسط" تعيين "يوسف مايمان" رجل الموساد الإسرائيلى رئيسًا لمجلس إدارتها، وهو مالك لشركة "مرهاف" أحد المساهمين المؤسسين فى شركة غاز المتوسط، ويمتلك 60%من شركة "إمبال أمريكان إسرائيل كورب".

ويأتى القرار ضمن خطوات تصعيدية ضد الحكومة المصرية، وتحريك دعاوى قضائية للمطالبة بتعويض يصل إلى 8 مليارات دولار من مصر عن خسائر الشركة بعد وقف تصدير الغاز لإسرائيل، برغم أن تل أبيب تنهب الغاز المصرى من حقل "شمشون" بالبحر المتوسط حاليا ودون مقابل.

وفى تعليقه على القرار صرح السفير د. إبراهيم يسرى أن تعيين مايمان دليل صريح على صهيونية هذه الشركة، وأنها تعمل لصالح إسرائيل فقط، مشيرًا أن ما أثير حول اتخاذ المساهمين الدوليين فى "غاز شرق المتوسط" إجراءات قانونية دوليًا، لمقاضاة الحكومة المصرية، كلها شائعات ولا يوجد أى دعوات أقيمت ضد مصر.

وأضاف "يسرى" أننا مستعدون تمامًا لأى صراع قضائى؛ لأننا لدينا الحق الكامل فى الغاز المصرى، ولدينا فريق قانونى محترم يستطيع التعامل بكل الحزم مع هذه الأوهام والادعاءات الكاذبة.

من جانبه قال الخبير البترولى د. إبراهيم زهران: إن "مايمان" هو رجل الموساد وليس رجل أعمال، ونحن بالطبع نعلم مدى كراهية الموساد الصهيونى لكل ما هو مصرى، ومحاربة أى تنمية أو تقدم عربى وإسلامى.

وأضاف "زهران": "قبل أن نتحدث عن الدعاوى القضائية المرفوعة ضد مصر بعد وقف تصدير الغاز لإسرائيل نريد أن نتحدث عن نهب ثروات الغاز المصرى من حقل "شمشون" شرق البحر المتوسط، مستنكرًا دفاع الحكومة المصرية عن إسرائيل أكثر من نفسها، فكثيرًا ما وقف وزير البترول المصرى وصرح أنه لم يتم سرقة الغاز المصرى.. فى حين أن السفير القبرصى صرح باكتشاف غاز داخل المياه الاقتصادية المصرية وهذا الكلام منشور.

وقال "زهران": على إسرائيل أن تعلم أن مصر بعد الثورة قد تغيرت، وإن كان فساد النظام السابق متمثلا فى وزارة البترول التى وقفت ضدنا فى قضية وقف تصدير الغاز وتقدمت بـ50 مذكرة للتأكيد أن هذه قضية "سيادة".

البحث

تواصل معنا

يمكنكم إرسال مقترحاتكم وآرائكم بالضغط على الرابط التالى
Responsive image

جميع الحقوق محفوظة 2018

تم تطوير الموقع بواسطة
The Seven Layers