Responsive image

18
نوفمبر

الأحد

26º

18
نوفمبر

الأحد

 خبر عاجل
  • وفاة المعتقل بسجن طرة بمصر سيد أحمد جنيدي نتيجة الإهمال الطبي ورفض السلطات السماح له بالعلاج من مرض السرطان
     منذ حوالى ساعة
  • سيناتور جمهوري :يستحيل تصديق أن فريقا يستقل طائرتين إلى تركيا و يقطع شخصا ينتقد ولي عهدها الحالي
     منذ حوالى ساعة
  • سيناتورجمهوري:من المستحيل أن أصدق أن ولي العهد السعودي لم يكن على علم بقتل خاشقجي
     منذ حوالى ساعة
  • ترمب لفوكس نيوز: لدينا شريط تسجيل معاناة خاشقجي ولا أريد سماعه ولا سبب لسماعه لأنه شريط معاناة فظيع
     منذ حوالى ساعة
  • الخارجية الأمريكية.. أسئلة عديدة ما زالت تحتاج إلى أجوبة في ما يتعلق بقتل خاشقجي
     منذ 7 ساعة
  • أردوغان... تجاوزنا المرحلة التي كانت فيها مساجد البلاد بمثابة حظائر، ووسعنا نطاق حرية التعبير
     منذ 7 ساعة
 مواقيت الصلاة

القاهرة

الفجر

4:51 صباحاً


الشروق

6:16 صباحاً


الظهر

11:39 صباحاً


العصر

2:37 مساءاً


المغرب

5:03 مساءاً


العشاء

6:33 مساءاً


أسعار العملات

مقابل الجنيه المصرى

دولار أمريكى

0

 تابعنا على يوتيوب
 تويتر

حزب العمل يرفض مشروع "قانون التظاهر"

كتب: حازم المصري
منذ 2092 يوم
عدد القراءات: 1106

عقد حزب العمل ندوته الأسبوعية الثلاثاء الماضى بمقر الحزب بجاردن سيتى تحت عنوان "قانون التظاهر ما له وما عليه"، وكان من أبرز الحضور عبد الحميد بركات نائب رئيس حزب العمل، والمستشار أشرف عمران وعادل الجندى وعلى إمبابى ومحمد فتحى وياسر عبد التواب من قيادات حزب العمل.

قدم للندوة أحمد عبد العزيز -أمين اللجنة الإعلامية- وأكد فى حديثه على حق التظاهر السلمى لكل فرد، واستنكار العنف الحالى فى التظاهرات الذى أدى إلى سقوط مصابين وقتلى مصريين من كل الأطراف.

وفى كلمته أكد عبد الحميد بركات نائب رئيس الحزب أنه ليس مناسبا فى هذا الوقت صدور قانون تنظيم التظاهر والاعتصام، فهو ليس من القوانين الملحة الآن، وأكد أن حق التظاهر مكفول لكل فرد ولكن بشرط أن يكون التظاهر سلميا، ولا يكون مصحوبا بأى نوع من أنواع العنف التى وجدت فى الشهور الثلاثة الماضية.

وأشار بركات فى كلمته إلى الفرق بين المظاهرة والمسيرة والإضراب والاعتصام وصولا إلى أعلى درجات الاعتراض وهى العصيان المدنى.

ومن جانبه قال المستشار أشرف عمران: إن الظروف الحالية هى الداعية لصدور قانون لتنظيم التظاهر والاعتصام، وهو مجرد إجراء شكلى لكى تأخد المظاهرة إطارها الشرعى ولتأمينها والتأكد من عدم اندساس البلطجية بها، ولحماية النظام العام وضمان عدم خروجها عن الآداب العامة وألا تسبب تعطيل العمل العام.

وفى السياق نفسه عقّب الدكتور مجدى قرقر الأمين العام لحزب العمل على قانون التظاهر وموقف الحزب منه، قائلا "إن الحزب مع حق التظاهر السلمى لأقصى مدى ممكن، ونحن نرى أن هذا التوقيت لطرح هذا القانون غير مناسب على الإطلاق وسيأول تأويلا خاطئا مثل: إن هذا القانون أصدر خصيصا لحماية الدكتور محمد مرسى فقط، وسيأول أنه رد فعل لما هو حادث الآن، وهذا غير مقبول لأنه يضر ضررا بليغا بالوضع الحالى، فلا مانع من صدور قانون ينظم المظاهرات ولكن يجب أن يكون فى الوقت المناسب بعد انتخاب مجلس الشعب، وألا يكون رد فعل لحدث معين، وحتى بعد انتخاب مجلس الشعب لا بد أن يطرح للنقاش والحوار المجتمعى والتعديل لأنه غير مناسب على الإطلاق.

البحث

تواصل معنا

يمكنكم إرسال مقترحاتكم وآرائكم بالضغط على الرابط التالى
Responsive image

جميع الحقوق محفوظة 2018

تم تطوير الموقع بواسطة
The Seven Layers