Responsive image

19
نوفمبر

الإثنين

26º

19
نوفمبر

الإثنين

 خبر عاجل
  • وزير الخارجية التركي: بحثنا إجراء تحقيق دولي بشأن مقتل خاشقجي مع الأمين العام للأمم المتحدة
     منذ 29 دقيقة
  • إصابة 25 فلسطينيا جراء القمع الصهيوني لمسيرة بحرية قبالة شواطئ غزة
     منذ 2 ساعة
  • رئيس لجنة حقوق الإنسان بالبرلمان الأوروبي: اغتيال خاشقجي حالة من حالات كثيرة للانتهاكات في السعودية
     منذ 2 ساعة
  • قوات القمع الصهيونية تقتحم قسم "7" في سجن "الرامون" وتنكل بالأسرى
     منذ 3 ساعة
  • لجنة الأسرى للقوى الوطنية والإسلامية ومكتب إعلام الأسرى ينظمان وقفة تضامنية مع الأسير القائد نائل البرغوثي لدخوله عامه الـ 39 في سجون الاحتلال أمام مقر الصليب الأحمر بغزة.
     منذ 3 ساعة
  • بريطانيا توزع على أعضاء مجلس الأمن الدولي مشروع قرار بشأن الأوضاع الإنسانية في اليمن
     منذ 3 ساعة
 مواقيت الصلاة

القاهرة

الفجر

4:52 صباحاً


الشروق

6:18 صباحاً


الظهر

11:40 صباحاً


العصر

2:37 مساءاً


المغرب

5:02 مساءاً


العشاء

6:32 مساءاً


أسعار العملات

مقابل الجنيه المصرى

دولار أمريكى

0

 تابعنا على يوتيوب
 تويتر

"الإسكندرية لأسود الكربون" .. سرطان هندي في قلب عروس البحر

كتب: صفوت صلاح
منذ 2080 يوم
عدد القراءات: 4266

تقدم إيهاب القسطاوى منسق حركة تغيير الاسكندرية ببلاغ ضد كل من وزيري البيئة والصناعة ومحافظ الاسكندرية ونائبه، اتهمهم فيه بالمشاركة فى التلوث الناجم عن شركة "الإسكندرية لأسود الكربون" والتى تقع فى الحدود المتاخمة لمنطقة النهضة غرب الإسكندرية، ذات الكثافة السكانية العالية .
 
وأوضح القسطاوى أن هناك آلاف المواطنين في قرى النهضة وأبو سمبل، يعانون أمراض الربو والتحجر الرئوي بسبب ملوثات الشركة، مؤكدًا أن الكتلة السكنية المحيطة بالشركة تقدمت بعدة شكاوى لمسئولي جهاز شئون البيئة ولم يتحرك أحد لإنقاذها.
 
وأشار مقدم البلاغ إلى أنه في الوقت الذي رفضت كل دول أفريقيا والشرق الأوسط إقامة مصنع لأسود الكربون على أراضيها لمستثمرين أجانب رغم الإغراءات المادية فوجئ مزارعو منطقة النهضة بجنوب غرب الإسكندرية التابعة لحى العامرية بإنشاء مصنع بإدارة هندية يتوسط زراعاتهم، فثاروا وحرروا محاضر لحمايتهم من الأمراض وإتلاف أراضيهم التي تصل مساحتها إلى‏7‏ آلاف فدان‏,‏ ولكنهم اكتشفوا أنهم بدون حماية بل ورغم أن القوانين في صالحهم فقد أجبروا على التنازل عن المحاضر التى حرروها ليتركوا أراضيهم مقابل تعويضهم ماديا وأصبح المصنع أمرا واقعيا‏.‏
 
وقال محمود العزومى أحد قاطنى المنطقة :"إن أعضاء المجلس الشعبى المحلى التابعين للنظام السابق خدعوا أهل المنطقة عندما تقدموا لهم بشكاوى ضد الشركة، مشيرًا إلى أن أحدهم قام بتعيين شقيقه فى الشركة مقابل السكوت عن ملف التلوث. وأوضح أن المحاصيل الزراعية بقرية "أبوسمبل" تعرضت للجفاف بسبب الغازات السامة الناجمة من الشركة الهندية.
 
وينظر حاليا القضاء الادارى بالاسكندرية الدعوى رقم 15644 لسنة 65 قضائية المقامة من المحام الناشط "هيثم كمال الدين داوود" وأخرين من الاهالى المضرورين ضد الشركة حيث تطالب الدعوى وقف والغاء الترخيص الممنوح للشركة المنتجة لمادة أسود الكربون بالمخالفة للقوانين المعمول بها بمصر، استناداً إلى العديد من المخالفات البيئية الجسيمة. وكشفت الدعوى ان الشركة تقوم بتصدير كميات كبيرة من منتجها الى شركتين إسرائيليتين وهما شركة "أليانز" وشركة "عين شمر.
 
فيما كشفت دراسة بيئية بجامعة الاسكندرية عن كارثة بيئية فى منطقة العامرية بسبب وجود مصنع أسود الكربون فى هذه المنطقة. حيث تم إجراء هذه الدراسة لتقييم تأثير الجزيئات المنبعثة من المجمع الصناعى بمنطقة العامرية على كل من النمو وامتصاص بعض العناصر المعدنية لنوعين ذوى أهمية كبيرة فى المنطقة وهما نباتى القمح و الفول.
بالإضافة إلى ذلك فقد تم عمل تحليل اجتماعي- اقتصادى لتوضيح أوجه الشبه والاختلاف بين تأثر مجموعة السكان فى المناطق المجاورة للمجمع الصناعى ومن ناحية أخرى فى ما يخص التحليل الاقتصادي-الاجتماعي، وأظهرت النتائج أن الآثار الاقتصادية الناجمة عن الأنشطة الصناعية كانت سلبية على الزراعة وتربية المواشى و أنشطة الأسر فى منطقة الدراسة القريبة من المجمع الصناعى وقد كان لسوء الأحوال الصحية والأمراض المزمنة للأسر فى حى المصانع السبب فى جعل نفقات الرعاية الطبية من أكبر نفقات الأسرة.
 
وقد سبق ان أصدرت وزارة الدولة لشئون البيئة، القرار رقم 583 لسنة 2011 بإيقاف خط الإنتاج الخامس لشركة الإسكندرية لأسود الكربون، لتكرار تجاوز الانبعاثات الصادرة من الشركة للحدود والمعايير المسموح بها، وفقا لأحكام القانون رقم 4 لسنة 1994 ولائحته التنفيذية والمعدل بالقانون رقم 9 لسنة 2009 فى شأن حماية البيئة
 
إلا ان القرار لم يتم تنفيذه حتى الآن، بسبب قرار محافظ الإسكندرية السابق، بإرجاء تنفيذ القرار لحين دراسة أوضاع الشركة، كما قامت الشركة برفع دعوى أمام القضاء الإدارى للاستشكال ضد قرار وزير البيئة وإيقافه ووجهت القضية ضد الوزير والمحافظ مقدمة شهادات تثبت حصول الشركة على شهادة الايزو وأن الإيقاف سيهدد مستقبل 500 عامل.
 

البحث

تواصل معنا

يمكنكم إرسال مقترحاتكم وآرائكم بالضغط على الرابط التالى
Responsive image

جميع الحقوق محفوظة 2018

تم تطوير الموقع بواسطة
The Seven Layers