Responsive image

19
نوفمبر

الإثنين

26º

19
نوفمبر

الإثنين

خبر عاجل

قوات الاحتلال تعتقل 22 فلسطينيا من الضفة الغربية واندلاع مواجهات

 خبر عاجل
  • قوات الاحتلال تعتقل 22 فلسطينيا من الضفة الغربية واندلاع مواجهات
     منذ دقيقة
  • 14 قتيلا و13 مصابا جراء سقوط حافلة ركاب شمال الهند
     منذ 6 دقيقة
  • السيناتور الجمهوري راند بول:العقوبات الأمريكية على المتهمين السعوديين الـ17 هي إشارة على ضعف واشنطن
     منذ 13 ساعة
  • نتنياهو يعلن أنه سيتولى وزارة الحرب
     منذ 13 ساعة
  • نتنياهو: أبذل جهودا كبيرة لتجنب الانتخابات المبكرة
     منذ 13 ساعة
  • تايمز اوف اسرائيل: عدة وزراء اسرائيليين سيعلنون استقالتهم غداً صباحاً
     منذ 13 ساعة
 مواقيت الصلاة

القاهرة

الفجر

4:52 صباحاً


الشروق

6:18 صباحاً


الظهر

11:40 صباحاً


العصر

2:37 مساءاً


المغرب

5:02 مساءاً


العشاء

6:32 مساءاً


أسعار العملات

مقابل الجنيه المصرى

دولار أمريكى

0

 تابعنا على يوتيوب
 تويتر

رئيس الحزب يشارك جامعة الأزهر الاحتفال بعيد أسيوط القومى.. ويلتقى رموز المحافظة

كتب: عبدالناصر عبدالرحمن
منذ 2037 يوم
عدد القراءات: 958

نظمت اللجنة الثقافية باتحاد طلاب كليه طب الأزهر فرع سيوط مؤتمرا بعنوان "مصر إلى أين" تحدث فيه مجدى أحمد حسين رئيس حزب العمل، فى حضور أ.د. مصطفى عبده شتات وكيل كلية طب الأزهر بأسيوط وعدد كبير من طلاب الجامعة ولفيف من قيادات الحزب، وذلك على هامش احتفالات محافظة أسيوط بعيدها القومى.
بدأ المؤتمر بتقديم الطالب محمود رأفت غانم رئيس اتحاد الطلاب بكلية طب الأزهر، نبذة عن تاريخ نضال مجدى أحمد حسين مع النظام السابق وعرض فيديو عن مجدى حسين.
واستهل مجدى حسين كلمته بالحديث عن تاريخ أسيوط المشرف فى نضالها ضد الاحتلال  الفرنسى، مؤكدا أن الأمن القومى يبدأ من الصعيد، وأن أهل الصعيد هم من يحافظون على الثورات المصرية من الضياع. كما انتقد حسين الإعلام الرسمى والخاص لعدم تناوله لتاريخ مصر.
وأوضح حسين أن الثورة تهاجم بشراسة من الداخل والخارج، وأن مشكله الثورة أنها لم تحسم قرارها منذ البداية، وأن السبيل الوحيد للحفاظ على الثورة هو التفاف الشعب خلف ثورته والحفاظ عليها والتحرر من الهيمنة الأمريكية وأن يكون القرار المصرى خاليا من أى تدخلات خارجية، مع التأكيد على ضرورة أن تجمع القيادة السياسية فى مصر -ممثلة فى السيد الرئيس- الشعب خلفها، وأن تبنى قاعدة شعبية كبيرة تدافع وتحافظ على القرارات الثورية، ووجه انتقاده للحكومة لإصرارها على قرض صندوق النقد الدولى حيث سماها شهادة للتسول وتمثل عبئا على كاهل المصريين، مطالبا بضرورة الاعتماد على الذات وعلى مواردنا للتنمية.
وأشار رئيس حزب العمل إلى أن أى تنمية مستقلة لا بد أن تكون قائمة على خمسة عناصر متفق عليها فى دول الشرق والغرب حتى فى التقرير الأكاديمى لصندوق النقد الدولى، وهى: لا بد أن تكون التنمية متمحورة حول الذات ولا تكون معتمدة على القروض والاستثمار الأجنبى، وهذه من الممكن أن تكون عناصر مساهمة فقط، والاستقلالية فى التصنيع، وأن تكون قائمة على الأولويات وإقامة المشروعات التى تساعد على تشغيل الشباب، مع الاعتماد على الموارد المحلية وأن تكون الشركات التى تعمل بها شركات مصرية خالصة، وأخيرا الاهتمام بإنتاج الأساسيات والصناعات التى يحتاجها الشعب من المأكل والمشرب وعدم الاعتماد على استيرادها.
وطالب "حسين" بضرورة الحفاظ على الثورة من السلطة القضائية فى ظل أحكام البراءة التى تصدر بحق رموز النظام، منتقدا التأخر فى تطهير القضاء وكيف كانت أحكامه تصدر بإدانة  من يعارض رموز النظام، قائلا: "من الغد سنفاجأ بعودة رموز النظام السابق للحكم وذلك بحكم قضائى"، مطالبا بسرعة إصدار قانون للسلطة القضائية.


مجدى حسين مع رموز محافظة أسيوط


وفى سياق آخر، نظمت أمانة الحزب بأسيوط لقاء لرئيس الحزب مع قادة الأحزاب الإسلامية ورموز الفكر وبعض القيادات الشعبية بالمحافظة، حضره أمين الحزب بأسيوط مصطفى عبد الحميد، وأمين التنظيم محمد عبد الله شعيب، وأمينة المرأة فاطمة عبد الحافظ، وقادة الأحزاب والتيارات الإسلامية بأسيوط د.عبد الآخر حماد ممثلا عن الجماعة الإسلامية، ود.إبراهيم إبراهيم محمد وحسين أبو الجود ومحمد ياسر محمد ومحمد حسنى محمد عن حزب الراية، والمحامى والصحفى هشام الدين مصطفى إبراهيم، والمحامى عبد السلام شاكر السيد، والمحاسب محمود زين العابدين، وم.ناجح عبد المجيد عبد الرحمن، والمحامى رضوان تونى إبراهيم.
تناول الاجتماع سبل العمل بآليات مشتركة والتصدى لمحاولات عرقلة الثورة المصرية، حيث اتفق الحاضرون جميعا على دعم الشرعية ممثلة فى القيادة السياسية الحالية لتحقيق أهداف ثورة 25 يناير.
وتناول الاجتماع أيضا كيفية الحفاظ على الثورة فى ظل الأحكام القضائية المضادة للثورة المصرية، حيث أكد الحضور على ضرورة تطهير القضاء، وإصدار قانون ينظم السلطة القضائية، حيث إن الثورة قامت على نظام كامل متمثل فى سلطاته الثلاث "التنفيذية والتشريعية والقضائية"، واتفق الجميع على ضرورة التواصل وتنسيق العمل المشترك للتيارات الإسلامية.
وفى سياق متصل، نظمت أمانة الشباب بأسيوط ندوة تثقيفية بحضور مجدى أحمد حسين رئيس حزب العمل، وطارق حسين أمين اتحاد الشباب، وأمين الشباب محمود فتحى.
 

البحث

تواصل معنا

يمكنكم إرسال مقترحاتكم وآرائكم بالضغط على الرابط التالى
Responsive image

جميع الحقوق محفوظة 2018

تم تطوير الموقع بواسطة
The Seven Layers