Responsive image

16
أكتوبر

الأربعاء

26º

16
أكتوبر

الأربعاء

خبر عاجل

وزير الخارجية التركي: تركيا لن تقبل بالتهديد لا من الولايات المتحدة الأمريكية ولا من أي دولة أخرى

 خبر عاجل
  • وزير الخارجية التركي: اتفقنا مع الجانب الأمريكي على أن تكون المنطقة الآمنة بعمق 20 ميلا
     منذ دقيقة
  • وزير الخارجية التركي: الجانب الأمريكي لم يلتزم معنا بما اتفق عليه فقمنا بالعملية العسكرية بصورة منفردة
     منذ دقيقة
  • وزير الخارجية التركي: العملية العسكرية تستهدف القضاء على الإرهابيين فقط وليس لها أهداف أخرى
     منذ دقيقة
  • وزير الخارجية التركي: نستهدف الحفاظ على وحدة الأراضي السورية وعودة السوريين إلى أراضيهم
     منذ دقيقة
  • عاجل | وزير الخارجية التركي: تركيا تحمي الأقليات شمال سوريا ولن تسمح بعودة تنظيم الدولة مرة أخرى
     منذ دقيقة
  • وزير الخارجية التركي: تركيا لن تقبل بالتهديد لا من الولايات المتحدة الأمريكية ولا من أي دولة أخرى
     منذ دقيقة
 مواقيت الصلاة

القاهرة

الفجر

4:30 صباحاً


الشروق

5:52 صباحاً


الظهر

11:40 صباحاً


العصر

2:56 مساءاً


المغرب

5:28 مساءاً


العشاء

6:58 مساءاً


أسعار العملات

مقابل الجنيه المصرى

دولار أمريكى

0

 تابعنا على يوتيوب
 تويتر

(ارحل) أول كتاب يصدر عن الثورة التونسية

منذ 3095 يوم
عدد القراءات: 2761

 "ارحل" عنوان أول كتاب عن الثورة التونسية صدر باللغة الفرنسية في باريس، متضمنا شهادة 100 تونسي وتونسية عن ثورة الياسمين التي استمرت 29 يوما، وأسفرت في 14 يناير 2011 عن رحيل الديكتاتور زين العابدين بن على.

ويبدأ كتاب "ارحل" بشهادة المدون سليم عمامو، الذي أصبح بعد ذلك وزيرا في الحكومة التونسية المؤقتة التي تشكلت في أعقاب رحيل بن على. ويكشف سليم عمامو أنه لم يكن يتخيل عندما تم الإفراج عنه من السجن يوم 13 يناير، أن تونس أصبحت على بعد 24 ساعة فقط من التخلص من بن على الذي حكم تونس بالحديد والنار لسنوات طويلة.

كما تضمن الكتاب شهادات لتونسيين عاديين مثل تلك السيدة القاطنة بشارع إشراق بتونس العاصمة، حيث كشفت عن مدى تضامن الشعب التونسي في مواجهة القمع الأمني لبن علي، من خلال تقديم المساعدات للثوار وتقديم العلاج لمن سقط منهم جريحا من أجل الحرية.

ولا يكتفي الكتاب بشهادة الثوار، بل يتناول أيضا بالتحليل والصور وجهين مهمين للثورة التونسية، أولهما تاريخ عائلة بن علي، لا سيما عائلة زوجته ليلى الطرابلسي التي أسهمت بنفوذها وجشعها في جمع الثروات في سقوط الديكتاتور التونسي. أما الوجه الثاني فهو مدى الضعف والوهن الذي أصابا الصحافة التونسية، بسبب الرقابة
القاسية التي كانت مفروضة عليها.

وقد صدر كتاب "ارحل" عن دار نشر "لايور" الفرنسية، ويقع في 240 صفحة، ويباع في المكتبات الفرنسية بسعر 25 يورو.

البحث

تواصل معنا

يمكنكم إرسال مقترحاتكم وآرائكم بالضغط على الرابط التالى
Responsive image

جميع الحقوق محفوظة 2019

تم تطوير الموقع بواسطة
The Seven Layers