Responsive image

20
نوفمبر

الثلاثاء

26º

20
نوفمبر

الثلاثاء

 خبر عاجل
  • مساجد غزة تصدح بالاحتفالات بذكرى المولد النبوي
     منذ 16 دقيقة
  • الاحتلال يخطر بهدم 20 متجرا بمخيم شعفاط شمال القدس
     منذ 16 دقيقة
  • كوخافي رئيسًا لأركان الاحتلال خلفاً لآيزنكوت
     منذ 16 دقيقة
  • مصرع وإصابة 5 أشخاص في تصادم سيارتين برأس سدر
     منذ 3 ساعة
  • الافراج عن الشيخ سعيد نخلة من سجن عوفر غربي رام الله
     منذ 3 ساعة
  • شرطة الاحتلال توصي بتقديم وزير الداخلية إلى المحاكمة
     منذ 3 ساعة
 مواقيت الصلاة

القاهرة

الفجر

4:53 صباحاً


الشروق

6:19 صباحاً


الظهر

11:40 صباحاً


العصر

2:37 مساءاً


المغرب

5:01 مساءاً


العشاء

6:31 مساءاً


أسعار العملات

مقابل الجنيه المصرى

دولار أمريكى

0

 تابعنا على يوتيوب
 تويتر

مجدى حسين بالمؤتمر القومي: أي اسلام في مصر في ظل القواعد الأمريكية؟

منذ 1994 يوم
عدد القراءات: 1580
مجدى حسين بالمؤتمر القومي: أي اسلام في مصر في ظل القواعد الأمريكية؟

قال مجدى أحمد حسين، رئيس حزب العمل الجديد، إنه لابد من التخلص من الحلف الصهيونى الأمريكى، وطالب بالعمل الجاد من أجل تقويض العلاقات مع إسرائيل حتي يكون لمصر شرف الانتماء للعروبة والإسلام، مضيفا: "عندما يتم التخلص من العدو الصهيونى ستعود الحضارة الإسلامية، وستحقق شعارات عبد الناصر والناصريين".
وتساءل "حسين"، خلال كلمته بالمؤتمر القومى العربي الرابع والعشرين والذى انعقد يومى السبت والأحد الماضيين بفندق هيلتون رمسيس بالقاهرة،: "أي إسلام في مصر في ظل قواعد أمريكية في البحر الأحمر وسيناء؟ وأى حل إسلامى فى ظل معاهدة الكويز ؟"، معربا عن سعادته لاستمرار إغلاق السفارة الإسرائيلية بالقاهرة منذ محاولة اقتحامها.
وتساءل رئيس حزب العمل الجديد خلال كلمته في المؤتمر القومي العربي الرابع والعشرين: أي إسلام في مصر في ظل قواعد أمريكية في البحر الأحمر وسيناء؟، معربا عن فرحته لاستمرار إغلاق السفارة الإسرائيلية بالقاهرة منذ محاولة اقتحامها.
واختتم حسين كلمته بالمؤتمر قائلا: سندوس بالأقدام علي الحلف الصهيوني الأمريكي وسننتصر عليه ونقاتل أمريكا وإسرائيل.
وكان المؤتمر القومى العربي قد انطلقت فاعليات دورته الرابعة والعشرون في فندق هيلتون رمسيس، على مدار يومي السبت والأحد، بفندق هيلتون رمسيس بوسط القاهرة، بحضور أكثـر من 200 شخصية من المثقفين والمفكرين والسياسيين العرب أصحاب التوجهات القومية والإسلامية واليسارية. وكان أبرز الحضور المناضل الاردنى ليث شبيلات، وموسى أبو مرزوق عضو المكتب السياسي لحركة حماس، والمفكر الفلسطيني منير شفيق، والسياسي اللبنانى كمال شاتيلا، والأب انطوان ضو، ووزير الاعلام الاسبق محمد فايق، والمفكر اللبنانى خير الدين حسيب، والقيادى بحركة الجهاد خالد البطش، والكاتب اللبناني معن بشور، والكاتب الصحفى عبدالبارى عطوان رئيس تحرير القدس العربي، وحمدين صباحي، ود.محمد السعيد إدريس رئيس اللجنة التحضيرية والمتحدث الرسمي للمؤتمر، والكاتب المصرى عبد العظيم مناف.
ناقش المؤتمر أوضاع الأمة العربية في ظل الأحداث الأخيرة في سوريا وتراجع موقف القضية الفلسطينية، كما قام الحضور بزيارة ضريح الزعيم الراحل جمال عبد الناصر.
وكان قد أعلن في وقت سابق أن المؤتمر سيناقش حال الأمة العربية والأوضاع التي وصلت إليها في خضم تداعيات ثورات الربيع العربي.
 

البحث

تواصل معنا

يمكنكم إرسال مقترحاتكم وآرائكم بالضغط على الرابط التالى
Responsive image

جميع الحقوق محفوظة 2018

تم تطوير الموقع بواسطة
The Seven Layers