Responsive image

21
نوفمبر

الأربعاء

26º

21
نوفمبر

الأربعاء

 خبر عاجل
  • تسريبات.. تسجيل صوتي يكشف عن آخر ما سمعه خاشقجي قبل قتله
     منذ 3 ساعة
  • مستوطنون يقتحمون الأقصى
     منذ 3 ساعة
  • التحالف الدولي يستهدف بلدة هجين بمحافظة دير الزور شرق سورية بالفوسفور الأبيض
     منذ 4 ساعة
  • السناتور الجمهوري راند بول: بيان ترمب يضع "السعودية أولا" وليس "أميركا أولا"
     منذ 4 ساعة
  • السناتور الجمهوري جيف فليك: الحلفاء الوثيقون لا يخططون لقتل صحفي ولا يوقعون بأحد مواطنيهم في فخ لقتله
     منذ 4 ساعة
  • الاحتلال يشرع بهدم 16 محلا تجاريا في مخيم شعفاط بحماية قوات كبيرة من جيش الإحتلال
     منذ 4 ساعة
 مواقيت الصلاة

القاهرة

الفجر

4:54 صباحاً


الشروق

6:20 صباحاً


الظهر

11:40 صباحاً


العصر

2:36 مساءاً


المغرب

5:01 مساءاً


العشاء

6:31 مساءاً


أسعار العملات

مقابل الجنيه المصرى

دولار أمريكى

0

 تابعنا على يوتيوب
 تويتر

بالمستندات.. "الشعب" تكشف الفساد المالي والإداري لـ"رئيس هيئة الاستعلامات" (1)

تحقيق: عبد الرحمن كمال
منذ 2601 يوم
عدد القراءات: 5246

* تورط زكريا عزمي وفتحي سرور في وقائع فساد مالي وإداري بالهيئة

* وزير إعلام الثورة يتغاضى عن 11 بلاغا ضد "خيرت" منهم اتهام بتورطه في "موقعة الجمل"

*إسماعيل خيرت.. من أمين مخازن بوزارة الخارجية إلى رئيس الهيئة

* الهيئة تحولت إلى لسان "الوطني" .. واقتصر دورها على تغطية مؤتمراته

* 12.8 مليون جنيه لدعم مكتبي واشنطن ولندن .. ولتمرير ملف "التوريث"

 * علاقات "خيرت" بأعضاء من "المجلس العسكري" توفر له حماية من أي تحقيقات

 

على الرغم من مرور أكثر من تسعة أشهر على ثورة يناير المجيدة، إلا أن أوكار الفساد ما زالت كما هي تتنعم بفسادها، وتتباهى به، وتحتمي بالسلطة من أي محاولات لدحر هذا الفساد.

وكعادتها.. فإن "الشعب" ظلت وستظل شوكة في ظهر الفاسدين، وستستمر في ديدنها.

واليوم ..تكشف "الشعب" الفساد المالي والإداري بالهيئة العامة للاستعلامات، التي تعجّ بالقيادات الفاسدة من أول رئيسها الذي كان يعمل أمين مخزن بوزارة الخارجية ثم انتدبه وزير إعلام النظام البائد أنس الفقي للتخديم على نظام المخلوع مبارك، والتجهيز لتوريث الحكم للنجل جمال مبارك، بالمخالفة للقانون الجمهوري 1820 لسنة 1967 الذي يقضى بتعيين رئيس الجمهورية لرئيس الهيئة.

اعتصم الموظفون العاملون بالهيئة وتقدموا بالعديد من الشكاوى وقدموا البلاغات إلى كل الجهات بداء من وزير الإعلام الذي تسلم بنفسه 11 بلاغاً تؤكد تورط إسماعيل خيرت رئيس الهيئة في موقعة الجمل، إلا أن الوزير لم يقم باتخاذ أي إجراء تجاه خيرت مما أدى إلى زيادة الاحتقان وتردي الأوضاع بين عاملي الهيئة بكل المراكز الإعلامية في محافظات مصر.

ورغم كثرة البلاغات، إلا أن علاقات خيرت الوطيدة مع اللواء مختار الملا واللواء محمد حجازي عضوي المجلس العسكري، بالإضافة إلى علاقته مع أحمد السمان المتحدث الإعلامي لرئيس الوزراء، كل هذه الشبكة حالت دون التحقيق في أي من البلاغات المقدمة ضده سواء التي قدمت إلى المجلس العسكري أو إلى وزير الإعلام.

الهيئة العامة للاستعلامات.. اللسان الناطق باسم "الوطني"

مع أن الدولة هي التي تكفلت من ميزانيتها بإنشاء الهيئة، إلا أن إسماعيل خيرت الذي أحضره الفقي لحاجةٍ في نفسه ألا وهي التحضير لملف التوريث، والتفخيم في الإنجازات الوهمية للمخلوع، يتضح ذلك جلياً في الأوراق التي تحت أيدينا، وهي خطابات مرسلة من قيادات الحزب المنحل، منها خطاب موقع باسم أمين عام الحزب صفوت الشريف، موجه إلى وزير الإعلام أنس الفقي للتأكيد على اتخاذ اللازم من إعداد وتجهيز المركز الصحفي وكل إمكانات الوزارة لتغطية المؤتمر السنوي لعام 2010 للحزب في الفترة من 9-10 نوفمبر، وقد أُرسل هذا الخطاب إلى جهات عديدة مسبوقا بكلمة "سري"!! منها الهيئة العامة للاستعلامات، ورئيس اتحاد الإذاعة والتلفزيون، ورئيس قطاع الأخبار، ورئيس قطاع الأمن.

خطاب آخر من "على الدين هلال" أمين الإعلام بالحزب جاء بعنوان "هام جدا وعاجل" ويسلم إلى كل من وزير الإعلام ورئيس الهيئة العامة ورئيس الاتحاد ورئيس قطاع الأخبار، بشأن التغطية الإخبارية اللازمة لمعرض ومؤتمر "وعد فأوفى.. مصر بخير.. إنجازات برنامج الرئيس مبارك- حقائق وأرقام العام الخامس"!!.. يوم الثلاثاء 2 نوفمبر 2010.

خطاب آخر من وزير الإعلام أنس الفقي مرسل إلى وزير الاتصالات طارق كامل، ويطالب الفقي في هذا الخطاب وزارة الاتصالات بتزويد المركز الصحفي الذي أنشئ خصيصاً للتغطية الإعلامية للمؤتمر السنوي للحزب الوطني في الفترة من 9-10 نوفمبر 2010، وطلب الفقي من وزارة الاتصالات تزويد المركز بـ8 خطوط تليفون محلي بخاصية النداء الآلي، و2خط تليفون دولي، و20 جهاز حاسب آلي، و4 أجهزة فاكس، و2 ماكينة تصوير، و5 طابعات ليزر، و2 خط انترنت فائق السرعة ADSL.

ميزانية المركز الإعلامي.. مولد وصاحبه غايب

في مذكرة إلى وزير الإعلام مقدمة من إسماعيل خيرت، يعرض فيها إنشاء مركز متطور للإعلام الدولي بالقاهرة ليكون مسئولا عن التعامل مع أجهزة الإعلام الدولية بتوفير المعلومات والبيانات التي تعكس وجهة النظر المصرية.

قدرت تكاليف إنشاء المركز بـ1.650 مليون جنيه لتأثيث المركز، و2.400 مليون نفقات تشغيل المركز سنويا.

وبعد إنشاء المركز الذي توقع بعض المتفائلين أن يكون على مستوى تكلفته التي تخطت 4 مليون جنيه، إلا أنه اتضح أن المركز حكرا لمؤتمرات الحزب الوطني وانجازات رئيسه، ولتغطية الاكتساح المزور للحزب في تمثيليات البرلمان، والتضليل الإعلامي الفج لحالة الشارع المصري، لكن غياب الرقابة جعل البلد بأسرها مرتعا للفاسدين والفساد.

الهيئة العامة للاستعلامات.. يا عزيزي كلنا لصوص

أبسط ما يمكن أن نصف به قيادات الهيئة بأنهم "شلة لصوص".. من واقع ما تحت أيدينا من أوراق تؤكد صدق ما نقول، وأنه ليس محض كذب أو افتراء، ففي مذكرة من خيرت إلى الفقي نجد أن الهيئة حولت مبلغ 750 ألف دولار لمكتبيها في واشنطن ولندن خلال شهر إبريل 2010، بغرض إبراز دور مصر كقوة إقليمية بالمنطقة، لكن من واقع متابعة الأحداث يتضح أن هذا المبلغ كان ضمن خطة متقنة لتمرير التوريث، فقد تزامن الاستعانة بإحدى شركات الاستشارات الإعلامية المتخصصة في الدعاية مع زيارة جمال مبارك إلى واشنطن وهي الزيارة التي كنت محل جدل ونقاش كبيرين حول حيثية جمال وطبيعة الزيارة والتكاليف والأهداف من هذه الزيارة، وقد طلب خيرت مبلغ 3.685 مليون جنيه من وزارة المالية لتغطية تكاليف المكتبين، إلا أن وزير الإعلام أرسل إلى بطرس غالي وزير المالية خطابا بطلب مبلغ 7.6 مليون جنيه لدعم المكاتب الإعلامية في كل من لندن وواشنطن.

مذكرة أخرى من إسماعيل خيرت إلى الفقي بشان انتخابات مجلس الشعب 2010، ويطالب خيرت بالموافقة على مكافأة مالية شهرية قدرها 11.5 ألف جنيه للأستاذ على محمود على البهنساوي لأنه قام ببذل جهد متميز خلال فترة الانتخابات البرلمانية بجولتيها!!!

خطاب آخر من وزير الإعلام انس الفقي إلى وزيرة التعاون الدولي فايزة أبو النجا، يطلب منها مساعدة الوزارة في "إبراز دور مصر كقوة إقليمية رئيسية في المنطقة"، ويطلب من الوزارة تخصيص مبلغ 1.4 مليون جنيه سنويا للهيئة العامة للاستعلامات من خلال برنامج الدم الفني للوزارات للصرف منه على الاحتياجات الملحة من متطلبات الدعم الني.

خطاب آخر من خيرت إلى وكيل أول وزارة الإعلام المهندس سامي سعيد حول تكاليف العمالة التي قدرت 1.346 مليون جنيه، وتكاليف النفقات الإدارية (أدوات مكتبية واشتراكات جرائد ومجلات..الخ) والتي قدرها خيرت بـ1054000 جنيه مصري.

خطاب آخر من سامي سعيد إلى إسماعيل خيرت مرفق فيه توجيه وزير الإعلام بتعيين موظف شاب بالهيئة "محمد محمود فرغل" مديراً لمركز القاهرة للإعلام الدولي براتب شهري 20000 جنيه، على الرغم من تأكيد كل العاملين على عدم خبرة هذا "الفرغل".

سهير يونس.. المرأة الحديدية

سهير يونس –مدير عام الانترنت بالهيئة- كما وصفها البلاغ الذي قدمه العاملون بالهيئة "مثالا صارخا" للفساد المالي والإداري، جاءت بدايتها بعلاقة خاصة جدا بين والد سهير يونس والدكتور فتحي سرور رئيس مجلس الشعب المنحل، حيث توسط سرور واتصل بالهيئة التي قامت بدورها بإلحاق سهير كمستشار إعلامي بنيروبي وظلت هناك أربع سنوات (على الرغم من رسوبها في الامتحان) ثم عادت مرة أخرى إلى القاهرة وبعد أربع سنوات أخرى وبالوساطة والفساد أيضا بمعرفة سرور سافرت مرة أخرى إلى نيروبي كمستشار إعلامي مرة أخرى، إلا أنه في هذه السفرية اتخذ قرارا بتخفيض عدد المكاتب ومنها مكتب نيروبي الذي أُغلق قبل نهاية مدة سهير بحوالي سنة ونصف، وتم إخطارها من قبل الهيئة قبل إغلاق المكتب بثلاثة شهور؛ حتى لا يحق لها المطالبة بالتعويض للنزول المفاجئ بصرف راتب 3 شهور بفئة العاملين بالخارج وهو الإجراء المتبع حتى لا تتحمل ميزانية الهيئة عبء تعويضها، إلا أن السيدة سهير عادت إلى مصر ورفعت دعوى تعويض نقل مفاجئ أمام لجنة فض المنازعات التي وافقت على صرف راتب 3 شهور.

أعلنت الهيئة عن مسابقة للعمل ببعض المكاتب الإعلامية بالخارج وسمح للذين عادوا وأغلقت مكاتبهم بدخول المسابقة، فتقدمت السيدة سهير ورسبت في الامتحان، لكنها وبتوصية من د. فتحي سرور "للمرة الثالثة" عادت للعمل كمستشار إعلامي لمصر في ألمانيا على الرغم من جهلها باللغة الألمانية.

قد يكون كل ذلك صورة فجة للفساد الإداري و"الكوسة" التي اشتهر بها نظام مبارك إلا أن الفساد المالي الذي لا ينفع معه أي تهاون هو أن السيدة سهير بعد عودتها من ألمانيا قامت بتقديم الحكم الصادر من لجنة فض المنازعات بتعويضها براتب 3 شهور، أي أنها صرفت التعويض مرتين.

سهير يونس الآن بلا عقاب ولا جزاء والمجلس العسكري يصدر أحكامه العسكرية جزافا على كل من يعارضه من أبناء وشباب مصر الذين طهروها من فساد ثلاثة عقود، وكل القرائن تؤكد على براءة المخلوع والعادلى من التهم المنسوبة إليهم، وعودة فلول الحزب المنحل إلى الحياة السياسية ليعيثوا فيها فسوقا ويكثروا فيها الفساد مرة أخرى.

سهير يونس التي تفخر في خطاب أرسلته إلى كبير ياوران الفاسد مبارك زكريا عزمي، تفخر في خطابها بانتمائها إلى الحزب الوطني، وقام زكريا بدوره بإرسال خطاب رقم 12133 بتاريخ 24/12/2009 لإعادة سهير إلى موقعها.

سهير يونس التي أكدت كل التقارير التي كتبها رؤساؤها على افتقارها للموهبة وعلى امتلاء ملفها المهني والوظيفي بالتجاوزات والمخالفات وإثارة المشاكل مع زملائها، وفي احد التوجيهات من رئيس الهيئة السابق أيمن القفاص عبر لها عن استيائه الشديد من افتقارها الأداء والسلوك لأبسط القواعد المهنية والدبلوماسية، وكذا تدني مستوى العمل الإعلامي وعدم الالتزام الوظيفي في تنفيذ توجيهات رؤسائها والتصرف بطريقة خاطئة بدون التقيد بهذه التوجيهات.

بقي أن ننوه إلى أن رئيس الإدارة المركزية للبحوث والدراسات الإعلامية والسياسية الأستاذ شعيب عبد الفتاح بيومي تقدم باستقالته من منصبه اعتراضا على السياسية التحريرية للهيئة وجاء في نص الاستقالة التي قدمها إلى إسماعيل خيرت رئيس الهيئة "إرضاء لضميري المهني أتقدم باستقالتي من منصب رئيس الإدارة المركزية للبحوث والدارسات، احتجاجا على السياسية التحريرية للهيئة التي تقودها بمفردك وبسلطة مطلقة منك فقط دون استشارة أو مشاركة أي من قيادات الهيئة التي تعاملها باستهانة مهينة وازدراء شديد".

كذلك نشير إلى أن العاملين بالهيئة تقدموا بحوالي 33 بلاغ إلى مكتب رئيس هيئة النيابة الإدارية، و3 بلاغات للمكتب الفني التابع لرئيس هيئة النيابة الإدارية، و4 بلاغات للنيابة الإدارية للإعلام، و24 بلاغ لمكتب النائب العام، و11 بلاغ لوزير الإعلام أسامة هيكل، وبلاغ للمجلس العسكري، كل هذه البلاغات ضد إسماعيل خيرت ورجاله، إلا أن كل هذه البلاغات لم تجد من يهتم.

 

 
مذكرة تكاليف إنشاء المركز الإعلامي بالقاهرة


تكاليف دعم مكتبي لندن وواشنطن


خطاب من اللواء مخنار الملا الى اسماعيل خيرت


النفقات الإدارية تخطت مليون جنيه


 المركز الإعلامي ..عزبة الحزب الوطني


أيمن القفاص "يوبخ" سهير يونس


فتحي سرور يتوسط لسهير يونس


خطاب سهير يونس إلى زكريا عزمي


نص استقالة رئيس الإدارة المركزية للبحوث والدراسات

البحث

تواصل معنا

يمكنكم إرسال مقترحاتكم وآرائكم بالضغط على الرابط التالى
Responsive image

جميع الحقوق محفوظة 2018

تم تطوير الموقع بواسطة
The Seven Layers