Responsive image

34º

21
سبتمبر

الجمعة

26º

21
سبتمبر

الجمعة

 خبر عاجل
  • رئيس الأركان الصهيوني: احتمالات اندلاع عنف بالضفة تتصاعد
     منذ حوالى ساعة
  • مقاتلة صهيونية تشن قصفا شرق مدينة غزة
     منذ حوالى ساعة
  • واشنطن تدرج 33 مسؤولا وكيانا روسيا على قائمة سوداء
     منذ حوالى ساعة
  • موسكو: واشنطن توجه ضربة قاصمة للتسوية بين الفلسطينيين والكيان الصهيوني
     منذ حوالى ساعة
  • الكونجرس ينتفض ضد ترامب بسبب فلسطين
     منذ 2 ساعة
  • "المرور" يغلق كوبرى أكتوبر جزئيا لمدة 3 أيام بسبب أعمال إصلاح فواصل
     منذ 2 ساعة
 مواقيت الصلاة

القاهرة

الفجر

5:14 صباحاً


الشروق

6:37 صباحاً


الظهر

12:48 مساءاً


العصر

4:17 مساءاً


المغرب

6:59 مساءاً


العشاء

8:29 مساءاً


أسعار العملات

مقابل الجنيه المصرى

دولار أمريكى

0

 تابعنا على يوتيوب
 تويتر

هشام عبد الحميد: اجهز لمسرحية عن ثورة 25 يناير .. وانتظروا ربيع سينمائي

منذ 2698 يوم
عدد القراءات: 2556
هشام عبد الحميد: اجهز لمسرحية عن ثورة 25 يناير .. وانتظروا ربيع سينمائي

كشف الفنان هشام عبدالحميد عن التحضير لمسرحية ترصد احداث ثورة 25 يناير وقال لـ ” لبديل ” أثناء وجوده بالدوحة انه بصدد تصوير فيلم مع شبكة مشيرا الى انه عمل على إنجازه بالشكل الذي يتناسب مع قوة قناة الجزيرة. وأضاف تنتابني حالة من التفاؤل بعد الثورة فقبل 25 يناير كانت هناك مجموعة من المنغصات والمثبطات والعراقيل وكانت كثيرة فيما يتعلق بمشاهدة فيلم سينمائي جيد وحاصر للمعايير الفنية في مصر .وقال كان لدينا أفلام لكن لم يكن لدينا السينما بمفهومها الصحيح ولم يكن لدينا التوجه الحقيقي لصناعة المهمة، وبالطبع هذا لا ينفي وجود بعض الأفلام كان يعبر عن هموم مثقفينا، لكن بعد 25 يناير أتصور أن المشهد السينمائي سيتغير ضمن تغيير شامل سيطول المنظومة الثقافية بأكملها وبالتالي سيستطيع المبدعون في مصر الانطلاق نحو آفاق سينمائية رحبة لتقديم أعمال سينمائية حقيقية.

وأشار إلى انه ستكون هناك تيارات واتجاهات ومواهب سينمائية متعددة نستطيع من خلالها أن نقول بملء الفم إننا الآن نعيش ربيع سينمائي حقيقي يعبر عن السينما المصرية كما كانت في أربعينيات وخمسينيات القرن الماضي.

و أكد عبد الحميد أنه لم يتوقف عن العمل خلال الفترة الماضية وقال: لم أكن مقلاً في أعمالي ولكن التوزيع هو الذي يتحكم في هذا الأمر ما يجعلنا نغوص في مشكلة أخرى والدليل على ذلك أنني قدمت فيلم “أيام صعبة” في عام 2009م ولم يصل إلى الدوحة على سبيل المثال

وقال الأمر هنا يرجع إلى آليات التوزيع بعيداً عن قانون العرض والطلب الذي بات عبارة غير صحيحة لوجود العديد من الممارسات التي تتحكم في هذا الأمر، إذ أصبح ما يتردد عن أعمال مطلوبة وأخرى غير مطلوبة أكذوبة نعيشها لمدة ثلاثون عاماً، فبالنسبة للتوزيع الداخلي في مصر تحكمت بعض المعطيات في سطوع نجم عن أخر، حيث سطع نجم على حساب الآخرين لأسباب لا علاقة لها بالجودة أو العرض والطلب، هذا فضلا عن أن الدعاية اعتمدت على تضخيم في الإيرادات التي لا يمكن الوثوق فيها إلا عن طريق مؤسسة الضرائب

كما أن هناك الكثير من التجاوزات التي تحدث في دور العرض التحكم في عرض أعمال معينه بالقاعات الكبرى وأخرى في قاعات اصغر منها للتحكم في الإيرادات وهذا الأمر أسهم في نجومية غير حقيقية لبعض الفنانين وساهم في تدهور الفن خلال الثلاثين عاماً الماضية.

ويتابع عبد الحميد قائلاً: إنه كانت هناك مجموعة من الأفلام الجيدة هو فيلم (خريف آدم) الذي كان لي نصيب فيه والذي دخل الأوسكاروكان أول فيلم وزعته بأكاديمية الفنون الأمريكية في لوس أنجلوس ودخل لأول مرة في أوسكار أمريكي يشترط أن يكون قد عرض لمدة أسبوع في أمريكا على الأقل وتنافس مع باقي الأفلام

وكذلك دخل في نفس الوقت ضمن مسابقة الكرة الذهبية للمرة الأولى وهذه الإنجازات لفيلم “خريف آدم” تعرضت لحملة شعواء وحاول الآخرون أن يقللوا من قيمة هذا الفيلم

وفيما يتعلق بتصدي الفنانين المصريين للتجاوزات التي كانت تحدث في الفن قبل اندلاع الثورة قال هشام كنت من بين الذين تصدوا لذلك بعدد من الأعمال لكني كنت أشبه بمن يلوح بالسيف في الهواء واليوم مطلوب من السينمائيين والفنانين أن يسهموا في هذا المجال ولذلك أتوقع أن تحدث ثورة فنية في مصر تغير الكثير من الحواجز الموجودة ولكنها ستأخذ وقتاً ليتم هذا التغيير المنشود.

البحث

تواصل معنا

يمكنكم إرسال مقترحاتكم وآرائكم بالضغط على الرابط التالى
Responsive image

جميع الحقوق محفوظة 2018

تم تطوير الموقع بواسطة
The Seven Layers