Responsive image

22º

26
سبتمبر

الأربعاء

26º

26
سبتمبر

الأربعاء

 خبر عاجل
  • أردوغان يؤكد أن تركيا استوفت كامل الشروط المطلوبة لاستضافة يورو 2024، ويقول: "ننتظر تقييماً عادلاً"
     منذ 16 دقيقة
  • الجهاد الإسلامي: "يجب توحيد الصفوف في مواجهة السياسات الصهيو أمريكية"
     منذ 18 دقيقة
  • الاحتلال يفرض حصارًا على منطقة سبسطية لصالح المستوطنين
     منذ 19 دقيقة
  • هآرتس: روسيا رفضت اقتراحا "إسرائيلي" بإرسال وفد مسؤولين رفيعين من المستوى السياسي لمناقشة أزمة إسقاط الطائرة.
     منذ 2 ساعة
  • أردوغان : تركيا ستواصل استيراد الغاز الإيراني رغم العقوبات الأمريكية على طهران
     منذ 2 ساعة
  • BBC: مبعوث الأمم المتحدة إلى الشرق الأوسط يحذر من اندلاع حرب جديدة بين حماس وإسرائيل في قطاع غزة.
     منذ 2 ساعة
 مواقيت الصلاة

القاهرة

الفجر

5:17 صباحاً


الشروق

6:40 صباحاً


الظهر

12:46 مساءاً


العصر

4:13 مساءاً


المغرب

6:52 مساءاً


العشاء

8:22 مساءاً


أسعار العملات

مقابل الجنيه المصرى

دولار أمريكى

0

 تابعنا على يوتيوب
 تويتر

فى مؤتمر حزب العمل بمدينة التل الكبير: مجدى حسين يدعو فلول النظام البائد لعدم التلاعب بالوحدة الوطنية.. ويؤكد أن محاولاتهم ستفشل

منذ 2726 يوم
عدد القراءات: 2925

بدأ المؤتمر الذى قام بإعداده السادة المسئولون بالحزب بمدينة التل الكبير فى حـوالى الساعة الثامنة مساء الاثنين الماضى بإستقبال حافل من السادة المسئولين وأهالى المدينة جـميعاً من رجـال ونــساء وأطـــفال مـــن جـميع طـوائف الــشـعب بمــختلف إتجـــاهاتــــهم وعقائدهـــم وأنتمائتهم الديــنية والـــسياسية جـاءوا جــيمعاً بكل الحـب والحماس للـتعرف عـلى برنـــامج الحزب واتجــــاهاته وفكره جــاءوا مباركين ومــؤيدين لترشيح السيد / مجدى أحمد حسين رئيساً للجمهورية آمـلين فى غـدا أفـضـل فى ديــمــقراطــــية وحـرية أوسـع وأعـمـق فـى تعــــليم وصـحة وثــقاـفة وجيل جديد يتربى وتنمى عقوله مفكرة ومبدعة فى كل ما تستطيع أن تقدمه وتفيد به وطنها بل البشرية كلها .جمهورية الحاكم فيها والشعب على قلب رجل واحد.

بدأ المؤتمر بتلاوة من آيات الذكر الحكيم ثم الوقوف دقيقة حداد على أرواح شهداء ثورة يناير العظيمة التى أعادت للشعب المصرى حريته وآدميته وكرامته الشهداء الذين ضحوا بأرواحهم من أجل مصر والمصريين مسلم ومسيحى من أجل أن تكون مصر للمصريين لا لشخص أختصر مصر وشعبها فى شخصه وفى حاشيته الظالمة
وجاءت كلمة السيد حسن على عضو الحزب بالمدينة مليئة بالحماس و الوطنية و الحب و الخالص لتراب الوطن وعن سعادة لخروج مصر بأبنائها من هذا العصر البائد والتخلص من هذا الحاكم الظالم المستبد وهو حسنى ومبارك الذى اذل شعبه فى طوابير الخبز و فى المعتقلات والسجون .

 ثم جاءت كلمة الأستاذ صلاح النمر معبرة عن الأحساس صادق وعقل واعى لمجريات الامور وكيف ان الله استجاب لدعوات المظلومين ولم يستطع احد ان يؤخر طلوع نهار و شمس اذن الله ببز وغها وكانت الارادة و استجاب القدر عندما اتت رياح النصر والثورة من تونس الخضراء نهض الشعب المصرى وحطم القضبان وهزم السجان و زرع ارض مصر وردا و ريحان ليهديها لهذا الشعب العظيم الذى يستحق الأفضل والكثير
وجاءت كلمة الأستاذ محمد فؤاد وكيل التنظيم بالمدينة هذا الراجل الثائر الهادى فهذه طبيعته رجل صادق فى اقواله و أ فعاله و هو ركن من اركان حزب العمل وله باع طويل فى العمل العام وبكلمات بسيطة معبرة تصل الى القلوب قبل العقل قال : نحن الاّن نتنفس نسيم الحرية و الكرامة و الإباء كنا نطوق إليها من زمن بعيد نحن ومن كانوا قبلنا و الذى نود ان نتقدم الشكر الى ارواحهم التى هى بيننا الاّن وترى هذا النصر وتسعد به معنا فقد قدمت كتيبة حزب العمل الارواح  ومازالت هذة اول صيحه من ابناء التل من رجال حزب العمل و مؤسس حزب مصر القناه و هو الاستاذ احمد حسين الذى بدأ الحركة أمضى حياته فى الدفاع عن مصر  فى عشرينيات القرن الماضى  وهذا الرجل الذى يشرفنا هو ابنه المناضل الكبير الاستاذ مجدى احمد حسين قائد حزب من اعظم الاحزاب فى مصر حيث كانت الاحزاب جميعها تناضل ضد وزير  او مسئول لكن حزب العمل بقيادتة اول من ناضل ضد الخائن و المستبد الذى طالما استعبد الشعب المصرى لسنوات انه مـحمد حسنى مبارك الرئيس المخلوع بارادة الشعب وقد كان الأستاذ مجدى أول من دق  اول مسمار فى نعشه فلا يستطيع احد ان يزايد على حزب العمل فهو دائما اسلامى معتدل مستنير كما قالها من قبل الاخ ابراهيم شكرى
(ايها الامة قولى لحسنى مبارك يلملم وساختة ويرحل . من هنا قالها )بالتل الكبير عام 90 قبل ان يستطيع ان يقولها احد فهذا خطه السياسى الذى ساهم فى اعداده الاستاذ عادل حسين الذى قال اما ان نكون حـــزبا او نجـلس فى بيوتنا فـلن نـرضـى ان نــكون احـــزب كرتونية تعطى للـــنظام شـرعـيته .
 .
ثم تحدث مجدى حسين الذى قال للجمهور معلش احنا سهرناكم فرد بكل الحب و الحماس احنا معاك للصبح )
قال ان الله سبحانه وتعالى معنا و قوة الشعب استمدها من ايمانه بالله فساعدنا الله على النصر عندما قررنا ان نغير ما بانفسنا كما فى قوله تعالى :-
( ان الله لايغير ما بقوم حتى يغيرو ما بانفسهم ) صدق الله العظيم و التى  فسرها البعض تفسيرا ضيقا فى حدود العبادات بعيدا عن الجهاد ثم تحدث  عن الثورة العظيمة ودوافعها وتتطلعنا لديموقراطية حقيقة ملموسة وعن حرية فى الرأى والتعبير و اتخاذ الشورى أساسا للحكم و التى هى من اهم مبادىء الاسلام التى قام عليها ديننا الحنيف. وتحدث عن عدالة اجتماعية وتكافؤالفرص أمام الجميع بعيدا عن اى وساطة  . اوقد دعا للتخلى عن الاضربات الفئوية واعطاء فرصة للحكومة المؤقتة للعمل و الاعداد الجيد للمرحلة المقبلة .
وطالب بسرعة انتقال السلطة للمدنيين و الكف عن تـلاعب بالـفتنة الطائفـية التى لن تجد مع شعب مصر المبارك .


كما حذر من عملية التصويت اليكترونيا لسهولة التلاعب فيها وقد توجه اليه بعض الشباب ببعض الاسئلة عـن مستقبل مصـر بعـد الثورة وعن عـلاقـة مصـر بإسرائيل و الـدول المجاورة و اتفاقية السلام وغيرها من الأسئلة وقام بالرد عليها ومحاورة الشباب ودعاهم لتخفيف وتيرة المظاهرات و الالتفات لما هوآت وتنظيم خطواتنا و اهدافنا للعبور بمصر الى بر الأمان.

البحث

تواصل معنا

يمكنكم إرسال مقترحاتكم وآرائكم بالضغط على الرابط التالى
Responsive image

جميع الحقوق محفوظة 2018

تم تطوير الموقع بواسطة
The Seven Layers