Responsive image

17º

23
سبتمبر

الأحد

26º

23
سبتمبر

الأحد

 خبر عاجل
  • الحكم بالسجن المؤبد على مرشد جماعة الإخوان المسلمين محمد بديع في قضية "أحداث عنف العدوة"
     منذ 3 ساعة
  • وزارة الدفاع الروسية: إسرائيل ضللت روسيا بإشارتها إلى مكان خاطئ للضربة المخطط لها وانتهكت اتفاقيات تجنب الاحتكاك في سوريا
     منذ 6 ساعة
  • "حسن روحاني" :رد إيران (على هذا الهجوم) سيأتي في إطار القانون ومصالحنا القومية
     منذ 7 ساعة
  • "حسن روحاني" دولا خليجية عربية تدعمها الولايات المتحدة قدمت الدعم المالي والعسكري لجماعات مناهضة للحكومة تنحدر من أصول عربية
     منذ 7 ساعة
  • ليوم..الحكم على "بديع" و805 شخصًا في "أحداث العدوة"
     منذ 7 ساعة
  • مقتل 7 جنود في شمال غرب باكستان
     منذ 7 ساعة
 مواقيت الصلاة

القاهرة

الفجر

5:15 صباحاً


الشروق

6:38 صباحاً


الظهر

12:47 مساءاً


العصر

4:15 مساءاً


المغرب

6:56 مساءاً


العشاء

8:26 مساءاً


أسعار العملات

مقابل الجنيه المصرى

دولار أمريكى

0

 تابعنا على يوتيوب
 تويتر

بوح المريد

منذ 1695 يوم
عدد القراءات: 5966
بوح المريد


صَلَّى عَلَيْكَ اللهُ وَالأُمَنَاءُ    
       وَتَعَاظَمَتْ نَسَبًا بِكَ الأسْمَاءُ
أنَا إنْ مَدَحْتُكَ لا تَفِيكَ مَدَائِحٌ     
           ولَإِنْ  فَدَيْتُكَ لا تَفِى آبَاءُ
يا صَفْوَةَ الرَّحْمَنِ مُذْ نُطِفَتْ بِهِ 
       وَتَضَوَّعَتْ بَيْنَ الوَرَى وَسْمَاءُ
كُلُّ الخَلاَئِقِ إنْ تَسَامَتْ فِطْرَةً 
        سَتَرَاكَ نُورًا وَالطَّرِيقُ يُضَاءُ
أوَلَسْتَ مَنْ هَزَّ السَّمَاءَ عُرُوجُهُ؟!     
          وَطْئُ الجَلَالِ عَلَى السَّمَاءِ مَضَاءُ
مَيْلُ القُلُوبِ إلَى رِحَابِكَ فِطْرَةٌ  
          فُطِرَتْ عَلَيْهَا وَالقُلُوبُ هَوَاءُ
وَنَدَى خُطَاكَ عَلَى الثَّرَى مِنْ سِرِّهِ 
               رِى الحَيَاةِ وَنُورُهَا الوَضَّاءُ   
قُرْآنَ تَمْشِى وَالصِّحَابَةُ تَقْتَدِى   
               وَالسَّلْسَبِيلُ السُّنَّةُ الغَرَّاءُ   
2.    وَجُعِلْتَ فِى رَوْضِ البَيَانِ أمِيرَهُمْ
              فَإذَا الصَّحَابَةُ كُلُّهُمْ وُزَرَاءُ 
وَرَسَمْتَ دَرْبًا لِلْهُدَى بِبَلاَغَةٍ     
          وَفَصَاحَةٍ يَعْيَا لَهَا الحُكَمَاءُ
أَوَلَسْتَ مَنْ شَقَّ الملاَكُ بِصَدْرِهِ   
                بَابَ العُلُومِ يُعَلَّمُ النُّجَبَاءُ
هُمْ أخْرَجُوكَ وَأنْتَ كَفُّ وُرُودِهم
          والنُّورُ فِى الوَجْهِ الرِّضَا لَألَاءُ
قَلْبِى فِدَاكَ وَأنْتَ تُدْمَى دَاعِيًا
    وَعَلَى المدَى يُغْرَى بِكَ السُّفَهَاءُ
عَدَّاسُ يَعْرِفُ أَنَّهُ لَنَبِيُّهُ       
              وَالْكَرْمُ يَشْهَدُ وَالحَصَى والماءُ
مَا دَمْدَمَاتُ الأَرْضِ إلَّا غَضْبَةٌ  
                 وَمَلائِكُ الرَّحْمَنِ وَالأجْوَاءُ
لَكِنَّكَ المبْعُوثُ فِينَا رَحْمَةً       
                  مِنْ رَحْمَةٍ مَا مَسَّهَا بَغْضَاءُ
فَرَجَوْتَ رَبَّكَ لَا يُميتُ قُلُوبَنَا     
                  فَإذَا القُلُوبُ لِنُورِهِ أُسَرَاءُ
لا شَيْءَ يَسْهُلُ وَصْفُهُ هُزِمُوا وَمِنْ
             جَلَلِ الصِّفَاتِ الحَرْفُ وَالشُعَرَاء
فَصَغِيرُ فَضْلِكَ لِلْفَضَائِلِ سَيّد                   
          وَغِرَاسُ عَفْوِكَ أَنْتُمُ الطُّلَقَاءُ
أنَا لَا أسُوقُ لِنُورِ نُورِكَ حُجَّةً    
                   كَى يُبْهِتَ الكُفَّارُ وَالجُهَلَاءُ
تَحْتَاجُ كَيْفَ؟ وَأنْتَ مَنْ عَلَّمْتَهُمْ
                 مَنْعُ الأذَى مَا اسْتَشْرَتِ الأقْذَاءُ 
عَلَّمْتَهُمْ طِبَّ الطَهَارَةِ وَالتُّقَي
لتصِحَّ أبْدَانٌ بِهَا إعْيَاءُ                 
والطِّبُّ خَلْفَكَ حَابِيًا مُتَلَعْثِمًا
                        لِيُقَرَّ طِبَّكَ وَالبَلاَءُ سِقَاءُ
عَلَّمْتَهُمْ أنَّ الحَيَاةَ غِرَاسُهُمْ
                       وَلَهُمْ تُعَدُّ الجَنَّةُ الفَيْحَاءُ
مَنْ عَلَّمَ الدُّنْيَا بِنُورِ حَيَائِهِ
                      اللهُ يَمْنَعُ للوَرَى وَيَشَاءُ
لَكَمِ اسْتَعَنْتُ بِطِيبِ وَصْلِكَ شَافِيًا
               فَشَفَى العُضَالَ وَأوْرَقَتْ عَجْفَاءُ
وإذَا تَضِيقُ أَضَأْتُ نُورَكَ فِى دَمِي
                    فَتَكَاشَفَتْ مِنْ عِرْقِهِ الظَّلْمَاءُ
فَأنَا المرِيدُ صَبَا لشَرْبَةِ لا ظَمَا
                               يَا سَاقِيًا وَالعَاشِقُونَ ظِمَاءُ
نَاوَلْتَ مُدَّكَ مُتْرَعًا فِى رَحْمَةٍ
            وَسَألْتَ تَحْتَ العَرْشِ.. وَالفُقَرَاءٌ؟
وَبَسَطْتَ وُدَّكَ للضِّعَافِ تَفَيّأُوا
                 وَتَسَامَقَتْ فى ظِلِّكَ الأفْيَاءُ
فَصِلِ المرِيدَ إلَى مَقَامِ الكَشْف ِ
                    إنْ تَأذَنْ لَهُ يَا أيُّهَا الوَجَّاءُ
أشْكُو إلَيْكَ بِمَا تَفِيضُ جَوَانِحِي
               وَإلَيْكَ بَعْدَ اللهِ مُدَّ رَجَاءُ
المسْلِمُونَ دِيَارُهُمْ ضَاقَتْ بِهِمْ
                 وَتَنَاهَشَتْ لَحْمَ الكِرَامِ جِرَاءُ
وَطِئَ التَّتَارُ دَيَارَنَا، أوْرَادُنَا
              ذُبِحَتْ هُنَا وَدِمَشْقُكَ الفَيْحَاءُ
(بُورْمَا) يَرِفُّ صِغَارُنَا ذَبْحًا بِهَا
           رَفَّ الحَمَائِمِ وَالـمُدَى خَرْقَاءُ
مَنْ للصِّغَارِ عَلَى اللَّظَى تُكْوَى الوُجُوهُ
                     وَنُورُهَا وتُقَطَّعُ الأعْضَاءُ
أحْبَابُكَ الأوْلَى بِنُورِ رَسُولِهِمْ
                   لَنَظُنُّهُمْ وَتَرًا وَهُمْ فُرَقَاءُ
فَاشْفَعْ لَنَا عِنْدَ العَلِيمِ فَكَمْ تَرَى
                  أحْبَابَكَ اسْتَمْرُوا الذُّنُوبَ وَبَاءُوا
لَوْ كُنْتَ حَيًّا بَيْنَنَا لَبَكَيْتَنَا
               حَتَّى ارْتَوَتْ مِنْ دَمْعِكَ الصَّحَرَاءُ
رَأْسُ المؤَذِّنِ عِنْدَنَا مَقْطُوعَةٌ
                   صارَ الأذَانُ بأمْرِهِمْ ما شَاءُوا
والفَرْحُ ما زَارَ الدِّيَارَ لِصِبْيَةٍ
                      لاَ جَرْمَ إلَّا أنَّهُمْ أحْيَاءُ
لَمْ تَكْتَحِلْ عَيْنُ البَنَاتِ فَفِي
               المكَاحِلِ عَظْمُنَا وَالمِلَّةُ الغَرَّاءُ
بَوْحُ الْمُرِيدِ بَدِيلُ ذِبْحِ وَرِيدِهِ
               فالسَّاقُ تِنْمُو وَالسُّمُومُ لِحَاءُ
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

البحث

تواصل معنا

يمكنكم إرسال مقترحاتكم وآرائكم بالضغط على الرابط التالى
Responsive image

جميع الحقوق محفوظة 2018

تم تطوير الموقع بواسطة
The Seven Layers