Responsive image

21º

17
يونيو

الإثنين

26º

17
يونيو

الإثنين

 خبر عاجل
  • كمالوندي: لدينا برنامج لنصب 270 الف جهاز للطرد المركزي
     منذ 3 ساعة
  • كمالوندي: يمكن لنا توفير 190 الفا من اجهزة الطرد المركزي الحديثة
     منذ 3 ساعة
  • كمالوندي: بحث موضوع زيادة انتاجنا النووي يتعلق بنا وبالاطراف الموقعة على الاتفاق النووي
     منذ 3 ساعة
  • كمالوندي: تقرير الوكالة الدولية للطاقة الذرية القادم سيتحدث عن انتاج ايران النووي بموجب المادة 26 من الاتفاق النووي
     منذ 3 ساعة
  • كمالوندي: الوكالة الدولية للطاقة الذرية اكدت في تقريرها الخامس عشر التزام ايران بتعهداتها
     منذ 3 ساعة
  • كمالوندي: ايران لا يمكن ان تتحمل وضع التأخير من الاوروبيين في تنفيذ التزاماتهم في الاتفاق النووي
     منذ 3 ساعة
 مواقيت الصلاة

القاهرة

الفجر

3:07 صباحاً


الشروق

4:48 صباحاً


الظهر

11:55 صباحاً


العصر

3:31 مساءاً


المغرب

7:02 مساءاً


العشاء

8:32 مساءاً


أسعار العملات

مقابل الجنيه المصرى

دولار أمريكى

0

 تابعنا على يوتيوب
 تويتر

تشييع جنازة "مراكبى" أسوان ..وهدوء فى شوارع المدينة

منذ 2773 يوم
عدد القراءات: 1662

شهدت مدينة اسوان موكب جنائزى مهيب شيع فى ساعة مبكرة من صباح اليوم جثمان المواطن محمد رمضان هلال، 30سنة، من مشرحة أسوان العمومية، وحتى وارى جثمانه الثرى بمسقط رأسه بنجع القبة بغرب أسوان فى حضور كثيف لأهالى النوبة واللجان الشعبية ولفيف من القيادات الشعبية والطبيعية بمحافظة أسوان.
وكان المراكبى النوبى قد تدهورت حالته الصحية وبذل فريق طبى محاولات مستميتة لإنقاذ حياته بعد مضاعفات ألمت به خلال اليومين الأخيرين من جراء إصابته بطلق نارى من - سلاح شرطى - استخرج من منطقة الظهر.
كما يخيم هدوء حذر على شوارع مدينة أسوان خشية تجدد التصعيد النوبى الذى بدأ ليلة أمس عقب الإعلان عن وفاة المراكبى هلال، حيث استهدف الغاضبون مديرية الأمن ونادى تجديف ضباط الشرطة النهرى، الذى أشعلوا النيران فيه كما تم فتح طريق الكورنيش الذى قطعه الغاضبون.
ترجع وقائع القضية إلى ثانى أيام العيد عندما نشبت مشاجرة بين الشرطى السرى المكلف بحراسة جزيرة النباتات والمتوفى محمد رمضان هلال، انتهت بإصابة هلال بطلق نارى.
 

البحث

تواصل معنا

يمكنكم إرسال مقترحاتكم وآرائكم بالضغط على الرابط التالى
Responsive image

جميع الحقوق محفوظة 2019

تم تطوير الموقع بواسطة
The Seven Layers