Responsive image

27º

20
أغسطس

الثلاثاء

26º

20
أغسطس

الثلاثاء

 خبر عاجل
  • اقتحام قوات الاحتلال برفقة جرافة للمنطقة الشرقية لمدينة نابلس تمهيدا لدخول مئات المستوطنين إلى "قبر يوسف".
     منذ 8 ساعة
  • ظريف: على اميركا العودة الى طاولة المفاوضات والالتزام بالتعهدات التي قطعتها في الاتفاق النووي
     منذ 18 ساعة
  • محكمة تقضى بالإعدام شنقا على ستة متهمين في القضية المعروفة إعلاميًا بلجان المقاومة الشعبية في كرداسة .
     منذ 18 ساعة
  • الحوثيون يعلنون إطلاق صاروخ باليستي على عرض عسكري في محافظة مأرب في اليمن .
     منذ 19 ساعة
  • المتحدث العسكري باسم قوات حكومة الوفاق الليبية: دفاعاتنا أسقطت طائرة إماراتية مسيرة قصفت مطار مصراتة
     منذ يوم
  • الحوثيون يعلنون قصف مواقع للقوات السعودية قرب منذ علب في منطقة عسير ب 6 صواريخ
     منذ يوم
 مواقيت الصلاة

القاهرة

الفجر

3:51 صباحاً


الشروق

5:20 صباحاً


الظهر

11:58 صباحاً


العصر

3:34 مساءاً


المغرب

6:36 مساءاً


العشاء

8:06 مساءاً


أسعار العملات

مقابل الجنيه المصرى

دولار أمريكى

0

 تابعنا على يوتيوب
 تويتر

أمين عام الأثار: خروج مصر من عضوية لجنة التراث باليونسكو جاء وفقا لقانون العضوية باللجنة

منذ 2833 يوم
عدد القراءات: 711

 أكد مصطفى أمين الأمين العام للمجلس الأعلى للآثار تعقيبا على خروج مصر من عضوية لجنة التراث العالمي بمنظمة الأمم المتحدة للتربية والثقافة والعلوم "اليونسكو" ، أن خروج مصر من عضوية لجنة التراث جاء وفقا للعرف السائد بين الدول الأعضاء والبالغ عددها 153 دولة الموقعة على اتفاقية التراث العالمي التي أبرمت في عام 1972 بغرض حماية التراث الثقافي والطبيعي العالمي، حيث يجرى انتخاب أعضائها "البالغ عددهم 21 عضوا " بصفة دورية كل عام ومن يمر عليه أربع سنوات يتم خروجه من اللجنة وانتخاب دولة آخرى بدلا منه لإعطاء الفرصة لدول آخرى للفوز بعضوية اللجنة والمشاركة في قرارتها.

وأشار أمين عام الأثار إلى أن انتخاب مصر في لجنة التراث العالمي للمرة الأولى كان في الثمانينيات من القرن الماضي، وتم خروجها بعد مرور أربع سنوات ليعاد انتخابها مرة آخرى عام 2007 تنتهي فترة عضويتها هذا العام، فكان من الطبيعي انتخاب دول آخرى تأخذ دورها في الفوز بعضوية اللجنة.

الجدير بالذكر أنه بخروج مصر من لجنة التراث ، فازت الجزائر وقطر بالدخول في عضوية لجنة التراث لمدة أربع سنوات قادمة في الانتخابات التي أجريت مؤخرا.

ومن جانبها ، صرحت جيهان زكي المنسق العام بين اليونسكو والمجلس الأعلى للآثار، بأن لجنة التراث العالمي تختص بتنفيذ بنود اتفاقية التراث العالمي وتحديد أوجه استخدام صندوقها للمواقع التراثية المعرضة للخطر وتعتبر اللجنة هى صاحبة القرار النهائي لقبول إدراج موقع ما ضمن قائمتها.

ومن مهامها أيضا دراسة التقارير التي تتعلق بحالة حفظ المواقع المدرجة على قائمة التراث العالمي، والتي تضم 936 موقعا ذي قيمة إستثنائية عالمية، من بينهم مواقع تراث ثقافي ومواقع تراث طبيعي.

وأوضحت أن اللجنة تختص أيضا بحث الدول الأطراف في الاتفاقية على استخدام التدابير اللازمة للحفاظ على تراثهم، إذا ما رأت اللجنة أن إدارة أحد المواقع المدرجة على قائمة التراث العالمي غير سليمة ويحق لها أيضا نقل مواقع من القائمة الرئيسية وإدراجها على قائمة التراث المعرض للخطر أو شطب أحد المواقع من القائمة، إذا ما رأت اللجنة ذلك ضروريا مثل ما حدث لموقع درسدن الألماني عام 2009.

وأشارت إلى أن المنفعة الرئيسية التي تعود على الدولة التي تنضم إلى اتفاقية التراث العالمي هى شرف الانتماء للأسرة الدولية التي تقدر قيمة الممتلكات الثقافية والطبيعية ذات الأهمية العالمية والتي تجسد نماذج إستثنائية لتنوع الثقافة وثراء الطبيعة.

 

البحث

تواصل معنا

يمكنكم إرسال مقترحاتكم وآرائكم بالضغط على الرابط التالى
Responsive image

جميع الحقوق محفوظة 2019

تم تطوير الموقع بواسطة
The Seven Layers